لحبي الشديد بالفن وضعت لكم موضوعا أنا أعشقه
هو درس درسته في المدرسة مع معلمتي الفنانة الراقية
وأعجبت بهذا الدرس ولكن نظراً لأن مناهجنا محدودة لم يتسنا لي التعرف على هذا الدرس أكثر فلقد كنت أخوض في عالم آخر مع ممارستي لتلك الدروس العظيمة وهي مدارس الرسم أو مدارس الفن التشكيلي فأنا أعشقه وأعشقه وأعشقه وبحثت في هذا المنتدى عن الموضوع نفسه فلم أجده فوضعته فلا تجعلوه يفوتكم فهو رأس الفن وقمة الفن أن نتعرف على تللك المدارس....وهذه من وجهة نظري





المدرسة التجريدية :
وهناك نوعان:

1- تجريد جزئي: تكون ملامح الشكل شبه واضحة ويمكن التعرف عليها من جانب المشاهد.

2- تجريد كلي: يهتم الفنان بالأشكالوالأحجام والألوان فقط ولا تكون هناك أهمية للموضوعات المرسومة .

أشهر الرسامين التجريديين : ((
والسلي كاندنسكي))






المدرسة التكعيبيه :
في هذة المدرسة أهمل الفنان رسم الأشياء كما هي .أهمل المنظور.

جعل لكل شي رمزا مقابلا له كما حصرت الأشياء الطبيعيةفي الاحجام الأساسية كالمكعب والأسطوانه والدائرة .

أشهر الرسامين التكعيبين : ((
بيكاسو))





المدرسة السريالية :
تدعو إلى تحرير اللاوعي لإستكشاف جوانبه الثريه ، ومن هنا نشاء الأدب السريالي حيث يكتب الفنان بحرية

دون تقيد ...وهناك ثلاثة طرق:

1- استخدام طريقة رسم أشياء طبيعية مثل جرائد او مطبوعات .

2- الرسم الخيالي ، فيرسم الفنان تفاصيل الشيء غير أنه يغير ملامحه وقد يبتكر شيء من الخيال .مثل ((
سيلفادور دالي))

3- الرسم التجريدي فيترك الفنان العنان ليده تتحرك بحريه دون محاولة رسم شيء معين أو نقل شكل أمامه

أو في مخيلته ، مثل ((أندريه ماسون
))





المدرسة التأثيرية أو الإنطباعية (التنقيطيه):
تأثر التأشيريون بالحياه الجديدة وبإكتشافاتها العلمية.

وأهم ما تأثروا به من أشياء هو نظريه الضوء والألوان فقد إهتموا بالظلال فكانت عند أغلب من سبقهم تملأ بلون داكن فقط

أما الثأثيريون فقد فقد إهتموا بالظلال وأوضحوا إنعكاسات الألوان.

كما أهملوا الخطوط الخارجيه مع ترك أثار الفرشاة واضحة على اللوحه وعدم دمج الألوان وتركها تدمج في عين المشاهد.

أهم الرسامين التأثيرين ((
فان جوخ))





المدرسة الواقعية :
يقوم هذا الفن على إنتقاء ما هو مثير للإكتئاب في هذه الحياة وكل ماهو حقير و وضيع وقد كانوا يهدفون من وراء ذلك

معارضه المدارس التقليديه والمثاليه القديمه التي أنتجت فنا مثاليا في نظر إصحابها .




فن الخداع البصري :
يقوم هذا الفن على خطوط وأشكال تجريديه تصمم بحيث تخلق الشعور يالحركة في عين المشاهد.

المدرسة الرومانسية
وتعتمد الرومانسية على العاطفة والخيال والإلهام أكثر من المنطق، وتميل هذه المدرسة الفنية إلى التعبير عن العواطف والأحاسيس والتصرفات التلقائية الحرة، كما اختار الفنان الرومانسي موضوعات غريبة غير مألوفة في الفن، مثل المناظر الشرقية، وكذلك اشتهرت في المدرسة الرومانسية المناظر الطبيعية المؤثرة المليئة بالأحاسيس والعواطف، مما أدى إلى اكتشاف قدرة جديدة لحركات الفرشاة المندمجة في الألوان النابضة بالحياة، وإثارة العواطف القومية والوطنية والمبالغة في تصوير المشاهد الدرامية.
وكان من أهم وأشهر فناني الرومانسية كل من ( يوجيه دي لاكرواه ) و( جاريكو)



المدرسة الكلاسيكية
والحقيقة أن لفظ كلاسيكية هو مفردة يونانية وتعني ( الطراز الأول ) أو الممتاز أو المثل النموذجي ، حيث أعتمد اليونان في فنهم الأصول الجمالية المثالية ، فنرى في منحوتاتهم أشكالا للرجال أو النساء وقد اختاروا الكمال الجسماني للرجال والجمالي
المثالي في النساء

ومن أشهر فناني هذه المدرسة الفنان المعروف (ليوناردو دافنشي) ومن أشهر أعمال الفنان ليوناردو دافنشي لوحة ( الجيوكندا) أو ما تسمى بالموناليزا



المدرسة الوحشية
سبب تسمية هذه المدرسة بالوحشية فيعود إلى عام 1906 م ، عندما قامت مجموعة من الشبان الذين يؤمنون باتجاه التبسيط في الفن ، والاعتماد على البديهة في رسم الأشكال قامت هذه المجموعة بعرض أعمالها الفنية في صالون الفنانين المستقلين ، فلما شاهدها الناقد (لويس فوكسيل ) وشاهد تمثلا للنحات (دوناتللو ) بين أعمال هذه الجماعة التي امتازت بألوانها الصارخة ، قال فوكسيل دوناتللو بين الوحوش ، فسميت بعد ذلك بالوحشية ، لانها طغت على الأساليب القديمة ، مثل التمثال الذي كان معروضا حيث أنتج بأسلوب تقليدي قديم،ويعد الفنان (هنري ماتيس ) رائدا وعلما من أعلام هذه المدرسة ثم الفنان (جورج رووه ).



اتمنى ان تتمتعوا بالموضوع كما تمتعت في جمعه
وقرائته