Follow us on Facebook Follow us on Twitter Linked In Flickr Watch us on YouTube My Space Blogger
التسجيل
صفحة 5 من 12 الأولىالأولى ... 2345678 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 61 إلى 75 من 168

من أجمل ما قرأت..ايه؟

هذا الموضوع : من أجمل ما قرأت..ايه؟ داخل المنتدى العامالتابع الي قسم ملتقى الأعضاء : ما شاء الله عليك أخى istiber والله جيبلنا حاجات تورينا عظمت الشعراء العرب فى الشعر. جزاكم الله خيرا....

  1. #61
    الصورة الرمزية م / غادة
    مصمم مشارك

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    275
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    17
    ما شاء الله عليك أخى istiber والله جيبلنا حاجات تورينا عظمت الشعراء العرب فى الشعر.
    جزاكم الله خيرا.

    " اللهم علمنا ما ينفعنا وانفعنا بما علمتنا وزدنا علما"

  2. #62
    الصورة الرمزية م / غادة
    مصمم مشارك

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    275
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    17
    وحبيت أقول أجمل ما قرأت أنا بأه هو طريقة تعليم الرسول "صلى الله عليه وسلم" أدب الحوار لينا وهى منقوله اقرؤوا معى :
    جاءه عتبة بن ربيعة وهو فى مكة فى فترة الإيذاء الشديد للمسلمين ،ويقول عتبة للنبى"صلى الله عليه وسلم" كلاما سخيفا ليترك دعوته فقال:
    "يا ابن أخى اسمع منى أعرض عليك أمورا تنظر فيها لعلك تقبل بعضها "،فقال"صلى الله عليه وسلم":
    "قل يا أبا الوليد ،أسمع" ،قال:" يا ابن أخى إن كنت إنما تريد بما جئت به من هذا الأمر مالا جمعنا لك من أموالنا حتى تكون أكثرنا مالا ،وإن كنت تريد به ملكا ملكناك علينا، وإن كان هذا الذى يأتيك رئيا لا تراه ولا تستطيع رده عن نفسك ،طلبنا لك الطبيب." ورغم كل هذه الاهانات والسخافات لم يطرده الرسول مثلا ولكن أنظر إلى نبيك"صلى الله عليه وسلم" ماذا فعل لم يقاطعه "صلى الله عليه وسلم" حتى أنهى عتبة كلامه .. فقال له النبى"صلى الله عليه وسلم" :" أفرغت يا أبا الوليد؟" قال :" نعم".
    فقال له "صلى الله عليه وسلم" :"فاسمع منى "، قال :" أفعل ".
    فتلى عليه "صلى الله عليه وسلم" هذه الآيات الكريمة : بسم الله الرحمن الرحيم
    "حم * تنزيل من الرحمن الرحيم * كتاب فصلت آياته قرآنا عربيا لقوم يعلمون * بشيرا ونذيرا فأعرض أكثرهم..."
    حتى وصل الرسول "صلى الله عليه وسلم" إلى قوله تعالى:
    "فإن أعرضوا فقل أنذرتكم صاعقة مثل صاعقة عاد وثمود "
    فقام عتبة مذعورا ، فوضع يده على فم النبى"صلى الله عليه وسلم" وقال :"أنشدك الله والرحم"
    وذلك مخافة أن يقع النذير ، فسكت النبى "صلى الله عليه وسلم".
    اقرؤوا وتعلموا آداب الحديث حتى يسمع لكم من يحدثكم بل وتكون لكم الكفة الأرجح أثناء الجدال.
    جزاكم الله خيرا.

  3. #63

    الصورة الرمزية esraa_88
    عضو مميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    الدولة
    القاهره
    العمر
    29
    المشاركات
    2,743
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    74
    istiber ((يعنى ايه الاسم ده )):
    ظريفه جدا الاشعار دى
    والدفـه لو مـالت نـعـدلها بـكـتافـنا
    أسمك فى أغانينا وكلامنا وهتافنا

  4. #64
    مصمم مشارك

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    الدولة
    kuwat
    العمر
    44
    المشاركات
    73
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    14
    السلام عليكم
    فطرتو خلاص

    istiber
    مشكور باشا


    esraa_88
    حاضر يا اخت اسراء
    اللهم امين يارب ابطلها بس ادعولى ودعائكم بظهر الغيب وفى رمضان مقبول ان شاء الله

    على فكرة جاهين ليه شطحات فلسفية بعيدة شوية
    بتقولى (انا طول عمرى بقرأ الرباعيات المتفلتره )
    دى فى اي اصدارة انا عندى بتاع 4 طبعات مختلفة للرباعيات كلهم زى بعض
    وبصفة عامة الشطحات بتاعته موصلتش لدرجة الحذف هى ممكن لاتناسب العرض فى منتدى خاص بالماكس
    لاكن متداولة بشدة فى المنتديات الشعرية المهم

    ( يعنى مبسمعش ليه حاجه )
    نصيحة شوفى جويدة وشعره حاجة تانية
    شاعر من بعد اخر
    ممكن تقولى كدا شاعر 4 ديمنشن
    عامل مسرح شعرى محدش فى مصر بيعملة

    دماء على ستار الكعبة

    الوزير العاشق

    الخديوى

    بيتكلم فى السياسة كأنة سياسى عاشق لمصر
    بيتكلم عن مصر كأنها بنته او اخته الصغيرة
    بيتكلم فى الحب كأنه مجنون ليلى
    بجد شاعر ممكن تصفيه بأنه شفاف زى الزجاج
    ودى مشكلتة ممكن يتكسر بسهولة
    بيعانى زى كل الناس المحترمة فى مصر المحروسة من التجاهل والابعاد الذى يكاد يصل الى درجة التعمد



    م / غادة

    السيرة النبوية الشريفة كلها بلا استثناء تحوز على كل الابداع والتميز لان النبى صلى الله عليه وسلم لا ينطق عن الهوى
    وكل ما تركه لنا يقتدى به
    وقد اوتى صلى الله عليه وسلم مجامع الكلم فلا يجوز وضع مقارنه بينه وبين اى من كان او وضعه تحت بند
    ( من اجمل ماقرأت ) ممكن يصنف على انه ( اجمل ما قرأت ) طبعا هذا الكلام ينطبق اكثر ما ينطبق على القران الكريم
    ممكن التصنيف يتغير
    لو مثلا
    ايه غيرت حياتك
    حديث اثر فى شخصيتك
    ولكن ان يكون كلام الله او سنه النبي صلى الله عليه وسلم تحت كلمه ( من ) اجمل ما قرأت فأنى اتحفظ على ذلك بشدة
    يعنى مثلا الاخت اسراء اعترضت على حاجات من شغل جاهين حقها
    طيب انتى جيبالى حاجة من السيرة او ايه من القران هقولك ايه ربنا يكرمك ويجعلها فى ميزان حسناتك يارب
    طبعا تكسبى مش هقول حاجة

    دا من ناحية ثانى حاجة
    يا ريت لو فى قران يكون بالتشكيل واعتقد ان فى واحد اتكلم عن النقطة دى قبل كدا
    نعود للشعر والادب والسير الذاتية والحكايات والامثال
    هنا
    ممكن نبتدى نفاضل ونقول دا اجمل ودا افصح ودا احلى براحتنا الشاعر دا بيعجبنى ودا مش كويس
    يلا بقى انا ناوى اصدعكم النهاردا بـ 2 من الشعراء الفطاحل واحد عامى وواحد فصحى


    الاول الشاعر المصرى المشاغب الفاجومى ( احمد فؤاد نجم )

    الثانى شاعر عراقى بيقولوا عليه شاعر الحرية - الشاعر المبدع المبدع ( أحمد مطر )
    يا أرضنا يا مهبط الأنبياء قد كان يكفى واحد لو لم نكن اغبياء ( أحمد مطر )

  5. #65
    الصورة الرمزية م / غادة
    مصمم مشارك

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    275
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    17
    أشكرك أخى diamond على التنبيه لضرورة التشكيل ومش هنساه تانى أبدا.
    أما بالنسبة لأجمل ما قرأت فأنا بالفعل كتباها "أجمل" مش "من أجمل"لإنها بتعلمنا طريقة الكلام إللى هو حياتنا كلها يعنى لازم تكون أجمل حاجة.
    وبالنسبة للتأثر فأنا اتأثرت بيها جدا جدا جدا وبحاول اطبقها فى حياتى وكتبتها عشان يتأثر بيها غيرى ،وأنا عرفه ومتأكده إن كل كلام النبى جميل فهو لا ينطق عن الهوى ،بس تأثرى كان بالموقف ده أكتر.
    والعموم اختلاف الرأى لا يفسد للود قضية ،وأقدر اهتمام حضرتك بالشعر.
    جزاكم الله خيرا.

  6. #66

    الصورة الرمزية esraa_88
    عضو مميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    الدولة
    القاهره
    العمر
    29
    المشاركات
    2,743
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    74
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة diamond مشاهدة المشاركة


    esraa_88
    حاضر يا اخت اسراء
    اللهم امين يارب ابطلها بس ادعولى ودعائكم بظهر الغيب وفى رمضان مقبول ان شاء الله

    على فكرة جاهين ليه شطحات فلسفية بعيدة شوية
    بتقولى (انا طول عمرى بقرأ الرباعيات المتفلتره )
    دى فى اي اصدارة انا عندى بتاع 4 طبعات مختلفة للرباعيات كلهم زى بعض
    وبصفة عامة الشطحات بتاعته موصلتش لدرجة الحذف هى ممكن لاتناسب العرض فى منتدى خاص بالماكس
    لاكن متداولة بشدة فى المنتديات الشعرية المهم


    ( يعنى مبسمعش ليه حاجه )
    نصيحة شوفى جويدة وشعره حاجة تانية
    شاعر من بعد اخر
    ممكن تقولى كدا شاعر 4 ديمنشن
    عامل مسرح شعرى محدش فى مصر بيعملة

    دماء على ستار الكعبة

    الوزير العاشق

    الخديوى

    بيتكلم فى السياسة كأنة سياسى عاشق لمصر
    بيتكلم عن مصر كأنها بنته او اخته الصغيرة
    بيتكلم فى الحب كأنه مجنون ليلى
    بجد شاعر ممكن تصفيه بأنه شفاف زى الزجاج
    ودى مشكلتة ممكن يتكسر بسهولة
    بيعانى زى كل الناس المحترمة فى مصر المحروسة من التجاهل والابعاد الذى يكاد يصل الى درجة التعمد



    )
    انا هقولك
    انا مقرتش الرباعيات فى كتاب
    مع انها ممكن تكون موجوده فى البيت
    بس الرباعيات انا قريتها فى الجرايد ...... كانت بتتنشر كتييير وطبعا مش كامله
    وفى الجامعه بقى..........
    كل ما نقعد فى حته
    نلاقى الحيطه كلها رباعيات
    وكمان مكتوبه ساعات على اعمده الكبارى
    يعنى بجد .....
    قريت الرباعيات كده ونا ماشيه فى الشوارع
    فى الجامعه وفى كل حته من مصر اروحها لازم الاقى الناس سايبه كلام من الرباعيات

    بالنسبه لجويده :
    ان شاء الله

  7. #67
    الصورة الرمزية istiber
    مصمم مشارك

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    الدولة
    algeria
    المشاركات
    170
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    16
    الكلمات المركبة من كلمتين او اكثر وقد تكون جملة مثل :


    - برمائي : بر وماء
    - إمّعَ او إمّعة : من يتبع رأي الناس ، من كلمة ( اني معك ) .
    - بسملة : من كلمة ( بسم الله الرحمن الرحيم ).
    - سبحل : من كلمة ( سبحان الله ) .
    - حمدل : من كلمة ( الحمد لله ) .
    - حسبل : من كلمة ( حسبي الله ونعم الوكيل ) .



    المثنى الدال على كائنين غير متشابهين :

    - الثقلان : الانس والجان
    -الوالدان : الاب و الام .
    -الداران : الدنيا و الآخرة .
    -العشاءان : المغرب والعتمة .
    -الأصغران : القلب و اللسان .
    -الأصفران : الذهب والزعفران .

    اصل تسمية الشهور الهجرية :
    - محرم : لانه أحد الأشهر الحرم عند العرب .
    - صفر : لان ديار العرب كانت تخلو من اهلها في هذا الشهر بخروجهم الى الحرب
    بعد شهر محرم ، ويقال : اصفرت الدار اذا خلت .
    - ربيع الاول ، ربيع الآخر : لوقوعهما في الربيع .
    - جمادي الاولى ، جمادي الآخرة : لانهما يأتيان في الشتاء حيث يتجمد الماء .
    - رجب : كان العرب يعظمونه بترك القتال .
    - شعبان : كانت القبائل تتشعب للحرب و الاغارات بعد تركهم لها في رجب .
    - رمضان : اشتق من كلمة الرمضاء لوقوعه في وقت اشتداد الحر .
    - شوال : لان الابل كانت تشول فيه بأذنابها أي ترفعها طلبا للتلقيح .
    - ذو القعدة : كانت العرب تقعد فيه عن القتال .
    - ذو الحجة : كان الحج يقام فيه


    اصل كلمة istiber
    is = islam





  8. #68
    مصمم مشارك

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    الدولة
    kuwat
    العمر
    44
    المشاركات
    73
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    14
    السلام عليكم
    معلش اتأخرت انتم عارفين الشغل
    المهم
    نشوف عم نجم بيقول ايه


    بلح ابريم

    يابلح ابريم يا سمارة
    سواك الهوي ف العالي
    هويت
    على طمى النيل ياسمارة
    وشربت عكار
    لما استكفيت
    بس احلويت قوي يا سمارة
    لما اسمريت قوي ياسمارة
    لفيت الشارع و الحارة
    على زى نقاوتك فين
    ما لقيت

    يا حلاوة بنار
    يا حلاوة بنار الشمس النور
    يا سمارة وعمار الصحرا البور
    شباك الهوى
    داير ما يدور
    اتاريك دبت وطبيت
    بس اغلويت قوي ياسمارة
    لما اتدليت قوى ياسمارة
    ونزلت الشارع الحارة
    سوقك
    لا رخصت ولا اتذليت
    يابلح ابريم
    ياسمارة

    حصنت بعقدك صدر الناس
    من شر النخاس الخناس
    يابو قلب لا سوسه
    ولا سواس
    ورقيتك يا اسمر
    واسترايت
    الضم حبابيك بقي ياسمارة
    وافتح شبابيبك لقا يا سماره
    على جو الشارع
    والحاره
    تحلو زيادة
    وتملا البيت
    يا بلح ابريم يا سماره



    -/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/------/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-

    الخط دا خطي

    الخط دا خطي
    والكلمة دي
    ليا
    غطى الورق غطي
    بالدمع يا عنية
    شط الزتون شطي
    والارض عربية
    نسايمها انفاسي
    وترابها من ناسي
    وان رحت انا ناسي
    ما تنسانيش هى
    والخط دا خطي
    والكلمة دى ليا
    لاكتب على عينى
    يحرم عليكى النوم
    واحبس ضيا عينى
    بدموعى طول اليوم
    قبل الوفا بديني
    زي الصلا والصوم
    والدين فى عرف الحر
    هم ومذلة ومر
    وشجون تصون وتجر
    احزان مخبية
    والخط دى خطي
    والكلمة دى ليا
    لاكتب على كفي
    والحبر من دمي
    ياهمتي كفي
    يا عزوتى ضمي
    اول ما ح نوفي
    بالوعد
    ح نسمي
    باسم اللى ماتوا صغار
    فى المدرسه والدار
    والمصنع اللي انهار
    فوق الصنا يعية
    والخط دا خطي
    والكلمة دى ليا

    -/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/------/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-

    مٌر الكلام

    مٌر الكلام
    زي الحسام
    يقطع مكان ما يمر
    اما المديح سهل ومريح
    يخدع صحيح ويغٌر
    والكلمة دين
    من غير إيدين
    بس الوفا
    ع الحر

    -/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/------/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-

    بهية

    يسبق كلامنا سلامنا يطوف ع السامعين معنا
    عصفور محندق يزقزق كلام موزون و له معنى
    عن ارض سمرا و قمرا
    و ضفه و نهر و مراكب
    و رفاق مسيره عسيره
    و صوره حشد و مواكب
    ف عيون صبيه بهيه عليها الكلمة و المعنى
    ***
    مصر يا امه يا بهيه
    يام طرحه و جلابيه
    الزمن شاب و انتي شابه
    هو رايح و انتي جايه
    جايه فوق الصعب ماشيه
    فات عليكي ليل و ميه
    و احتمالك هو هو
    و ابتسامتك هي هي
    تضحكي للصبح يصبح
    بعد ليلة و مغربية
    تطلع الشمس تلاقيكي
    معجبانية و صبية يا بهية
    ***
    الليل جزاير جزاير
    يمد البحر يفنيها
    و الفجر شعلة ح تعلا و عمر الموج ما يطويها
    و الشط باين مداين
    عليها الشمس طوافه
    ايدك في ايدنا
    ساعدنا
    دي مهما الموجة تتعافى
    بالعزم ساعه جماعة
    و بالأنصاف نخطيها
    ***
    مصر يا امه يا سفينة
    مهما كان البحر عاتي
    فلاحينيك ملاحينيك
    يزعقوا للريح يواتي
    اللي ع الدفة صنايعي
    و اللي ع المجداف زناتي
    و اللي فوق الصاري كاشف كل ماضي و كل آتي
    عقدتين و التالته تابتة
    تركبي الموجة العفية
    توصلي بر السلامة
    معجبانية و صبية.. يا بهية
    ***
    و يعود كلامنا في سلامنا يطوف ع الصحبة حلواني
    عصفور محني يغني
    على الأفراح ومن تاني
    يرمي الغناوي تقاوي
    تبوس الأرض
    تتحنى تفرح
    و تطرح
    و تسرح
    و ترجع تاني تتغنى
    اللي بنى مصر كان في الأصل حلواني

    /-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/------/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-

    كلام المصطبة

    بعد السلام والمرحبه
    يا ولاد بلدنا يا طيبيين
    نفرش كلام المصطبه
    واضح لكل السامعين
    مصر الحبيبه الطيبه
    أم البنيه والبنين
    اشحالها فى عز الصبا
    واشحال ولادها المخلصين
    وسط العواصف مركبه
    بين ريح شمال
    وريح يمين
    *******
    جابوا
    الطبيب ابن الحلال
    كشف ما خاف
    وشاف وقال
    أهل البصيره فى البلد
    جواب لكل السائلين
    قالوا البلد
    عايزه ولد
    ياخد بتار المظلومين
    ولد يعوض اللى راح
    ويعلا فوق كل الجراح
    ويمد ايده فى الضباب
    يشد أنوار الصباح
    فيكم ولد ياسمعين؟
    أجدع ولد
    طب هو فين؟
    وهو مين
    أبن البد

  9. #69
    مصمم مشارك

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    الدولة
    kuwat
    العمر
    44
    المشاركات
    73
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    14
    دا انا تانى
    معلش متزهقوش منى

    المبدع احمد مطر







    لهذا الإله أصعّر خدي .. "في بوش"


    أهذا الذّي يأكُلُ الخُبزَ شُرْباً.... .......
    وَيَحسَبُ ظِلَّ الذُبابةِ دبـّــاً ....
    وَيمَشي مكِبـــّــاً
    كما قد مَشي بالقِماطِ .... الوَليدْ..؟
    أهذا الغبيُّ الصَّفيقُ البَليدْ
    إلهٌ جَديدْ ؟! ؟؟؟؟؟
    أهذا الّذي لم يَزَلْ ليسَ يَدْري
    بأيِّ الولاياتِ يعنى أخوه
    وَيَعْيا بفَرزِ اسمهِ إذ يُنادى
    فِيحَسبُ أنَّ اُلمنادى أبوهُ
    ويجعَلُ أمْرَ السَّماءِ بأمرِ الّرئيسِ
    فَيَرمي الشِّتاءَ بِجَمْرِ الوَعيدْ
    إذا لم يُنَزَّلْ عَليهِ الجَليدْ ؟!
    أهذا الَذي لايُساوي قُلامَةَ ظُفرٍ
    تُؤدّي عَنِ الخُبزِ دَوْرَ البَديلِ
    ومِثقالَ مُرٍّ
    لِتخفيفِ ظِلِّ الدِّماءِ الثّقيلِ
    وَقَطرةَ حِبْرٍ
    تُراقُ على هَجْوهِ في القَصيدْ..؟
    أهذا الغبيُّ الصَّفيقُ البَليدْ
    إلهٌ جَديدْ ؟!
    أهذا الهُراءُ.. إلهٌ جَديدْ
    يَقومُ فَيُحنى لَهُ كُلُّ ظَهْرٍ
    وَيَمشي فَيَعْنو لَهُ كُلُّ جِيدْ
    يُؤنِّبُ هذا، ويَلعَنُ هذا
    وَيلطِمُ هذا، وَيركَبُ هذا
    وَيُزجي الصَّواعِقَ في كُلِّ أرضٍ
    وَيَحشو الَمنايا بِحَبِّ الَحصيدْ
    وَيَفعَلُ في خَلْقِهِ مايرُيدْ ؟!
    لِهذا الإلهِ... أُصَعِّرُ خَدّي
    وأُعلِن كُفري، وأُشهِرُ حِقدي
    وأجتازُهُ بالحذاءِ العَتيقِ
    وأطلُبُ عَفْوَ غُبارِ الطّريقِ
    إذا زادَ قُرباً لِوَجْهِ الَبعيدْ !
    وأرفَعُ رأسي لأَعلـى سَماءٍ
    ولو كانَ شَنْقاً بحَبْلِ الوَريدْ
    وأَصْرُخُ مِلءَ الفَضاءِ المديدْ :
    أنا عَبدُ رَبِّ غَفورٍ رَحيمٍ
    عَفُوٍّ كريمٍ
    حكيمٍ مَجيدْ
    أنا لَستُ عبداً لِـعبْدٍ مَريدْ
    أنا واحِدٌ مِن بقايا العِبادِ
    إذا لم يَعُدْ في جميعِ البلادِ
    ِسوى كُومَةٍ من عَبيدِ العَبيدْ.
    فأَنْزِلْ بلاءَكَ فَوقي وتحتي..
    وَصُبَّ اللّهيبَ، ورُصَّ الحَديدْ
    أنا لن أحيدْ
    لأنّي بكُلِّ احتمالٍ سَعيْد:
    مَماتي زَفافٌ، وَمَحْيايَ عِيدْ
    سَأُرغِمُ أنفَكَ في كُلِّ حالٍ
    فإمّا عَزيزٌ.. وإمّا شَهيدْ !

    -/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/------/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-


    نعم أنا إرهابي

    الغربُ يبكي خيفـةً
    إذا صَنعتُ لُعبـةً
    مِـن عُلبـةِ الثُقابِ .
    وَهْـوَ الّذي يصنـعُ لي
    مِـن جَسَـدي مِشنَقَـةً
    حِبالُها أعصابـي !
    والغَـربُ يرتاعُ إذا
    أذعت ، يومـاً ، أَنّـهُ
    مَـزّقَ لي جلبابـي .
    وهـوَ الّذي يهيبُ بي
    أنْ أستَحي مِنْ أدبـي
    وأنْ أُذيـعَ فرحـتي
    ومُنتهى إعجابـي ..
    إنْ مارسَ اغتصـابي !
    والغربُ يلتـاعُ إذا
    عَبـدتُ ربّـاً واحِـداً
    في هـدأةِ المِحـرابِ .
    وَهْـوَ الذي يعجِـنُ لي
    مِـنْ شَعَـراتِ ذيلِـهِ
    ومِـنْ تُرابِ نَعلِـهِ
    ألفـاً مِـنَ الأربابِ
    ينصُبُهـمْ فـوقَ ذُرا
    مَزابِـلِ الألقابِ
    لِكي أكـونَ عَبـدَهُـمْ
    وَكَـيْ أؤدّي عِنـدَهُـمْ
    شعائرَ الذُبابِ !
    وَهْـوَ .. وَهُـمْ
    سيَضرِبونني إذا
    أعلنتُ عن إضـرابي .
    وإنْ ذَكَـرتُ عِنـدَهُـمْ
    رائِحـةَ الأزهـارِ والأعشـابِ
    سيصلبونني علـى
    لائحـةِ الإرهـابِ !
    **
    رائعـةٌ كُلُّ فعـالِ الغربِ والأذنابِ
    أمّـا أنا، فإنّني
    مادامَ للحُريّـةِ انتسابي
    فكُلُّ ما أفعَلُـهُ
    نـوعٌ مِـنَ الإرهـابِ !
    **
    هُـمْ خَرّبـوا لي عالَمـي
    فليحصـدوا ما زَرَعـوا
    إنْ أثمَـرَتْ فـوقَ فَمـي
    وفي كُريّـاتِ دمـي
    عَـولَمـةُ الخَـرابِ
    هـا أنَـذا أقولُهـا .
    أكتُبُهـا .. أرسُمُهـا ..
    أَطبعُهـا على جبينِ الغـرْبِ
    بالقُبقـابِ :
    نَعَـمْ .. أنا إرهابـي !
    زلزَلـةُ الأرضِ لهـا أسبابُها
    إنْ تُدرِكوهـا تُدرِكـوا أسبابي .
    لـنْ أحمِـلَ الأقـلامَ
    بلْ مخالِبـي !
    لَنْ أشحَـذَ الأفكـارَ
    بـلْ أنيابـي !
    وَلـنْ أعـودَ طيّباً
    حـتّى أرى
    شـريعـةَ الغابِ بِكُلِّ أهلِها
    عائـدةً للغابِ .
    **
    نَعَـمْ .. أنا إرهابـي .
    أنصَـحُ كُلّ مُخْبـرٍ
    ينبـحُ، بعـدَ اليـومِ، في أعقابـي
    أن يرتـدي دَبّـابـةً
    لأنّني .. سـوفَ أدقُّ رأسَـهُ
    إنْ دَقَّ ، يومـاً، بابـي !


    -/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/------/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-

    الإنذار الأخير

    يا أيُّها البَرامِكَهْ :
    مَن وََضَعَ السِّتْرَ لَكُمْ
    بِوُسْعهِ أن يَهتِكهْ .
    وَمَن حَباكُمْ بِدَمٍ
    مِن حَقِّهِ أن يَسفِكَهْ .
    قد تَركَ الماضي لكم عَبْرَتَهُ
    فلتأخُذوا العِبْرَةَ مِمّا تَركَهْ .
    أَنتُمْ على الأرضِ ..
    فكونوا بَشَراً
    واشترِكوا في حُلْوِنا وَمرِّنا
    وأشركونا مَعكُمْ في أَمْرِنا
    مِن قَبل أن تضطَّركُمْ
    سِياطُ أَمْرِ (الأَمْركَهْ).
    أو فارجعوا إلى السّماواتِ العُلى
    إذا زَعَمتُمْ أَنّكُمْ مَلائكهْ !

    الآنَ ما عادَ لَكُمْ
    أن تُوجِزوا أصواتَنا
    بِقَرقَعاتِ التَّنَكَهْ
    أو تَحلبوا النُّورَ لَنا
    مِنَ اللّيالي الحالِكَهْ .
    عُودوا إلى الواقِعِ كي لا تَقَعُوا
    وَحاوِلوا أن تسمَعوا وأن تَعُوا :
    كُلُّ الثّراءِ والثّرى
    مِلْكَُ لَنا
    وكُلُّكُمْ مُوظّفونَ عِنْدَنا.
    فَلْنَمشِ في مُعتَركِ السَّلْمِ مَعَاً
    كي تَسْلَموا مِنّا بِوَقتِ المعركهْ .
    أَمّا إذا ظَلَّ قُصارى فَهْمِكُمْ
    لِفكرةِ المُشارَكَهْ
    أن تجعلوا بلادَنا شَراكَةً ما بينَكُمْ
    وَتجعلونا خَدَماً في الشّركَهْ
    وتُورِثوها بَعَدكُمْ
    وتُورِثونا مَعَها كالتَّركَهْ
    فَلْتبشِروا بالتَّهْلُكَهْ !
    وَإن تَناهَتْ قِسمةُ الأدوارِ
    فيما بَينَنا
    أن تأخُذوا القاربَ والبَحْرَ لكُمْ
    والشَّبَكَهْ
    وَتَمنحونا، كَرَماً، في كُلِّ عامٍ سَمَكَهْ
    فَلْتَبشِروا بالتهلُكهْ !
    وإن غَدا الإصلاحُ في مَفهومِكُمْ
    أن تُلصِقوا طَلْسَمَ (هاروتَ وماروتَ)
    علي عُلْبة سَرْدينٍ
    لِتَغدو مَمْلكَهْ ..
    فلتبشِروا بالتَّهلُكَهْ !

    في ظِلِّكُمْ لَمْ نكتَسِبْ
    إلاّ الهَلاكَ وَحْدَهُ :
    أجسادُنا مُنهَكةَُ
    أرواحُنا مُنتهَكَهْ.
    خُطْواتُنا مُرتبكه ْ.
    أوطانُنا مُفكّكَهْ .
    لا شَيءَ نَخشى فَقْدَهُ
    حِينَ تَحُلُّ الدَّرْبكَهْ .
    بَلْ إنّنا
    سَنشكُرُ الَموتَ إذا مَرَّ بِنا
    في دَرْبهِ لِنَحْرِكُمْ !
    فَكُلُّ شَرٍّ في الدُّنا
    خَيْرَُ.. أَمامَ شَرِّكُمْ
    وَبَعْدَ بَلْوانا بِكُمْ ..
    كُلُّ البَلايا بَركَهْ !





    -/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/------/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-

    نسألكم الرحيلا .. سوف لن ننسى لكم هذا الجميلا

    ارفعوا أقلامكم عنها قليلاً
    واملأوا أفواهكم صمتا طويلاً
    لا تجيبوا دعوة القدس.. ولو بالهمس
    كي لا تسلبوا أطفالها الموت النبيلا
    دونكم هذي الفضائيات فاستوفوا بها "غادر أو عاد"
    وبوسوا بعضكم.. وارتشفوا قالا وقيلا
    ثم عودوا..
    واتركوا القدس لمولاها..
    فما أعظم بلواها
    إذا فرت من الباغي.. لكي تلقى الوكيلا!
    طفح الكيل.. وقد آن لكم أن تسمعوا قولاً ثقيلاً
    نحن لا نجهل من أنتم.. غسلناكم جميعاً
    وعصرناكم.. وجففنا الغسيلا
    إننا لسنا نرى مغتصب القدس.. يهودياً دخيلاً
    فهو لم يقطع لنا شبراً من الأوطان
    لو لم تقطعوا من دونه عنا السبيلا
    أنتم الأعداء
    يا من قد نزعتم صفة الإنسان.. من أعماقنا جيلاً.. فجيلا
    واغتصبتم أرضنا منا
    وكنتم نصف قرن.. لبلاد العرب محتلاً أصيلاً
    أنتم الأعداء
    يا شجعان سلم.. زوجوا الظلم بظلم
    وبنوا للوطن المحتل عشرين مثيلا!
    أتعدون لنا مؤتمراً!
    كلا
    كفي
    شكراً جزيلاً
    لا البيانات ستبني بيننا جسراً
    ولا فتل الادانات سيجديكم فتيلاً
    نحن لا نشري صراخاً بالصواريخ
    ولا نبتاع بالسيف صليلاً
    نحن لا نبدل بالفرسان أقناناً
    ولا نبدل بالخيل الصهيلا
    نحن نرجو كل من فيه بقايا خجل.. أن يستقيلا
    نحن لا نسألكم إلا الرحيلا
    وعلى رغم القباحات التي خلفتموها
    سوف لن ننسى لكم هذا الجميلا
    ارحلوا
    أم تحسبون الله لم يخلق لنا عنكم بديلا؟!
    أي إعجاز لديكم؟
    هل من الصعب على أي امرئ..أن يلبس العار
    وأن يصبح للغرب عميلا؟!
    أي إنجاز لديكم؟
    هل من الصعب على القرد إذا ملك المدفع .. أن يقتل فيلا؟!
    ما افتخار اللص بالسلب
    وما ميزة من يلبد بالدرب.. ليغتال القتيلا؟!
    احملوا أسلحة الذل وولوا.. لتروا
    كيف نُحيلُ الذلّ بالأحجار عزاً.. ونذلّ المستحيلا


    -/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/------/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-


    أعد عيني لكي أبكي على أرواح أطفالك ..!!

    أَعِـدْ قَـدَمـي ..
    لِكَـيْ أمشـي إلَيـكَ مُعَـزّياً فينـا
    فَحالـي صارَ مِن حالِكْ .
    أعِـدْ كَفّـي ..
    لكـي أُلقـي أزاهيـري
    علـى أزهـارِ آمالِكْ .
    أعِـدْ قَلبـي ..
    لأقطِـفَ وَردَ جَـذوَتِهِ
    وَأُوقِـدَ شَمعَـةً فـي صُبحِـكَ الحالِكْ !
    أَعِـدْ شَـفَتي ..
    لَعَـلَّ الهَـولَ يُسـعِفُني
    بأن أُعطيكَ تصـويراً لأهـوالِكْ .
    أَعِـدْ عَيْـني ..
    لِكَـي ابكـي على أرواحِ أطفـالِكْ .
    أتَعْجَـبُ أنّنـي أبكـي ؟!
    نَعَـمْ .. أبكـي
    لأنّـي لَم أكُـن يَـومـاً
    غَليـظَ القلبِ فَـظّاً مِثـلَ أمثـالِكْ !
    ***
    لَئِـن نَـزَلَتْ عَلَيْـكَ اليـومَ صاعِقَـةٌ
    فَقـد عاشتْ جَميـعُ الأرضِ أعوامـاً
    وَمـازالـتْ
    وَقـد تَبقـى
    على أشفارِ زِلزالِكْ !
    وَكفُّـكَ أضْـرَمَتْ فـي قَلبِهـا نـاراً
    وَلم تَشْـعُرْ بِهـا إلاّ
    وَقَـد نَشِـبَتْ بأذيالِكْ !
    وَلم تَفعَـلْ
    سِـوى أن تَقلِبَ الدُّنيـا على عَقِـبٍ
    وَتُعْقِـبَهـا بتعديـلٍ على رَدّاتِ افعـالِكْ !
    وَقَـد آلَيْـتَ أن تَـرمـي
    بِنَظـرةِ رَيْبِـكَ الدُّنيـا
    ولم تَنظُـرْ، ولو عَرَضَـاً، إلى آلِـكْ !
    أَتَعـرِفُ رَقْـمَ سِـروالٍ
    على آلافِ أميـالٍ
    وَتَجهَلُ أرْقَـماً في طـيِّ سِـروالِكْ ؟!
    أرى عَيْنَيكَ في حَـوَلٍ ..
    فَـذلِكَ لـو رمـى هـذا
    تَرى هـذا وتَعْجَبُ لاسـتغاثَتـهِ
    ولكنْ لا تـرى ما قـد جَنـى ذلِـكْ !
    ارى كَفَّيْـكَ في جَـدَلٍ ..
    فواحِـدَةٌ تَـزُفُّ الشَّمـسَ غائِبَـةً
    إلـى الأعمـى !
    وواحِـدَةٌ تُغَطِّـي الشَّمـسَ طالِعةً بِغِـربالِكْ !
    وَمـا في الأمـرِ أُحجِيَـةٌ
    وَلكِنَّ العَجائِبَ كُلَّهـا مِن صُنْـعِ مِكيـالِكْ !
    ***
    بِفَضْـلِكَ أسـفَرَ الإرهـابُ
    نَسّـاجاً بِمِنـوالِكْ
    وَمُعتاشـاً بأمـوالِكْ
    وَمَحْمِيّـاً بأبطالِكْ .
    فَهل عَجَـبٌ
    إذا وافاكَ هـذا اليـومَ مُمْتَنّـاً
    لِيُـرجِعَ بَعضَ أفضـالِكْ ؟!
    وَكَفُّكَ أبدَعَتْ تِمثـالَ (ميدوزا)
    وتَـدري جَيِّـداً أنَّ الّذي يَرنـو لَـهُ هـالِكْ
    فكيفَ طَمِعتَ أن تَنجو
    وَقَـد حَـدَّقتَ في أحـداقِ تِمثالِكْ ؟‍‍!
    خَـرابُ الوضـعِ مُختَصَـرٌ
    بِمَيْـلِ ذِراعِ مِكيـالِكْ .
    فَعَـدِّلْ وَضْـعَ مِكيالِكْ .
    ولا تُسـرِفْ
    وإلاّ سَـوفَ تأتـي كُـلُّ بَلبَلَـةٍ
    بِمـا لَم يأتِ فـي بالِكْ !
    ***
    إذا دانَتْ لَكَ الآفـاقُ
    أو ذَلَّـتْ لَكَ الأعنـاقُ
    فاذكُـرْ أيُّهـا العِمـلاقُ
    أنَّ الأرضَ لَيْسـتْ دِرْهَمـاً في جَيْبِ بِنطـالِكْ .
    وَلَو ذَلَّلتَ ظَهْـرَ الفِيلِ تَذليـلاً
    فَـإنَّ بَعـوضَـةً تَكفـي .. لإذلالِـكْ !

    -/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/------/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-

    القرابين

    ُمنذُ ما يَقرُبُ مِن خَمسينَ عاما
    كالقرابين فداء المستبدين " النشامى" .
    يا شعوباً من سراب
    في بلاد من خراب..
    أي فرْق في السجايا
    بين نسر و عقاب ؟!!!
    هَطَلَتْ مِن كُلِّ صَوْبٍ عَينُ باكٍ
    وَهَوَتْ مِن كُلِّ فَجٍّ كَفُّ لاطِمْ
    وَوافَى كُلُّ أربابِ التّراتيلِ
    لِتَرديدِ التّواشيحِ وتَعليقِ التّمائِمْ
    وأقاموا، فَجأةً، مِن حَوْلِنا
    سُورَ مآتِمْ .
    إنَّهم مِن مِخلَبِ النَّسْرِ يخافونَ عَلَيْنا ..
    وَكأَنّا مُستريحونَ على ريشِ الحَمائِمْ !
    ويخافُونَ اغتصابَ النَّسْرِ لِلدّارِ ..
    كأنَّ النَّسْرَ لَمْ يَبسُطْ جَناحَيْهِ
    على كُلِّ العَواصِمْ !
    أيُّ دارٍ ؟!
    أرضُنا مُحتلَّةٌ مُنذُ استقلَّتْ
    كُلَّما زادَتْ بها البُلدانُ.. قَلَّتْ !
    وَغِناها ظَلَّ في أيدي المُغيرينَ غَنائِمْ
    والثّرى قُسِّمَ ما بينَ النّواطيرِ قَسائِمْ .
    أيُّ نِفطٍ ؟!
    صاحِبُ الآبارِ، طُولَ العُمْرِ،
    عُريانٌ وَمَقرورٌ وصائِمْ
    وَهْوَ فَوقَ النّفطِ عائِمْ !
    أيُّ شَعْبٍ ؟!
    شَعبُنا مُنذُ زَمانٍ
    بَينَ أشداقِ الرَّدى والخوفِ هائِمْ
    مُستنيرٌ بظلامٍ
    مُستجيرٌ بِمظالِمْ !
    هُوَ أجيالُ يَتامى
    تَتَرامى
    مُنذُ ما يَقرُبُ مِن خَمسينَ عاما
    كالقَرابينِ فِداءَ المُستبدّينَ " النّشامى" .
    كُلُّ جيلٍ يُنتَضى مِن أُمِّهِ قَسْراً
    لِكَيْ يُهدى إلى (أُمِّ الهَزائِمْ)
    وَهْيَ تَلقاهُ وُروداً
    ثُمَّ تُلقيهِ جَماجِمْ
    وَبُروحِ النَّصرِ تَطويهِ
    ولا تَقَبلُ في مَصْرعِهِ لَوْمةَ لائِمْ .
    فَهُوَ المقتولُ ظُلْماً بيدَيْها
    وَهُوَ المَسؤولُ عن دَفْعِ المَغَارِمْ !
    فَإذا فَرَّ
    تَفرّى تَحتَ رِجْلَيْهِ الطّريقْ
    فَهْوَ إمّا ظامِئٌ وَسْطَ الصّحارى
    أو بأعماقِ المُحيطاتِ غَرِيقْ
    أو رَقيقٌ.. بِدماءٍ يَشتري بِلَّةَ ريقٍ
    مِن عَدُوٍّ يَرتدي وَجْهَ شَقيقٍ أو صَديقْ !
    فَلماذا صَمَتُوا صَمْتَ أبي الهَوْلِ
    لَدَى مَوْتِ الضّحايا..
    واستعاروا سُنَّةَ الخَنساءِ
    لَمّا زَحَفَتْ كَفُّ المَنايا
    نَحْوَ أعناقِ الجَرائِمْ ؟!
    * *
    يا شُعوباً مِن سَرابٍ
    في بلادٍ مِن خَرابْ..
    أيُّ فَرْقِ في السَّجايا
    بَينَ نَسْرٍ وَعُقابْ ؟!
    كُلُّها نَفْسُ البهائِمْ
    كُلُّها تَنزِلُ في نَفْسِ الرّزايا
    كُلُّها تأكُلُ مِن نَفسِ الولائِم
    إنّما لِلجُرْمِ رَحْمٌ واحِدٌ
    في كُلِّ أرضٍ
    وَذَوو الإجرامِ مَهْما اختلَفَتْ أوطانُهمْ
    كُلٌّ توائِمْ !
    * *
    عَصَفَ العالَمُ بالصَفَّينِ
    حَقْناً لِدِمانا
    وانقَسَمْنا بِهَوانا
    مِثْلَما اعتَدْنا.. إلى نِصفَينِ
    ما بَينَ الخَطيئاتِ وما بينَ المآثِمْ
    وَتقاسَمْنا الشّتائِمْ .
    داؤنا مِنّا وَفينا
    وَتَشافينا تَفاقُمْ !
    لو صَفَقْنا البابَ
    في وَجْهِ خَطايا ------ الأقحاحِ
    لَمْ تَدخُلْ عَلَيْنا مِنْهُ
    آثامُ الأعاجِمْ !


    -/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/------/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-

    ذكرى

    كَمْ عالِمٍ مُتجـرِّدٍ
    وَمُفكّرٍ مُتفـرّدٍ
    أَجـرى مِـدادَ دِمائهِ في لَيلِـنا
    لِيَخُطَّ فَجْـرا ..
    وَإذِ انتهى
    لَمْ يُعْـطَ إلاّ ظُلْمَة الإهمالِ أَجْـرا .
    وَقضى على أيّامهِ
    مِن أجْـلِ رفعةِ ذِكـرِنا
    في العالمينَ
    وإذ قَضى.. لَمْ يَلْقَ ذِكْـرا
    وَتموتُ مُطرِبَة
    فَينهدِمُ الفضاءُ تَنَهُّداًَ
    وَيَفيضُ دَمعُ الأرضِ بَحْـرا
    وَيَشُـقُّ إعـلامُ العَوالِم ثَوبَـهُ ..
    لو صَحَّ أنَّ العُـرْي يَعـرى !
    وَتَغَصُّ أفواهُ الدُّروبِ
    بِغُصَّةِ الشّعبِ الطَروبِ
    كأنَّ بَعْدَ اليُسْرِ عُسْرا .
    وكأنَّ ذكرى أُنْسيَتْ أمْرَ العِبـادِ
    وَأوْحَشَتْ دَسْتَ الخِلافةِ في البـلادِ
    فَلَمْ تُخلِّفْ بَعدَها.. مِليونَ أُخرى !
    أَلأَجْلِ هـذي الأُمّةِ السَّكْرى
    تَذوبُ حُشاشَةُ الواعي أسىً
    وَيَذوبُ قَلبُ الحُرِّ قَهْرا ؟!
    ياربَّ ذكرى
    لا تـَدَعْ نَفَساً بها ..
    هِيَ أُمّـةٌ بالمَوتِ أحرى .
    خُـذْها ..
    ولا تترُكْ لَها في الأرضِ ذكرى !

    -/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/------/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/--/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/------/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-
    بيتهيئلى كدا كفاياكم النهاردا
    سلام عليكم
    وكل سنه وانتم بخير
    ورمضان كريم

  10. #70
    الصورة الرمزية sindbad
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    uae
    المشاركات
    3,482
    Thanks
    0
    Thanked 2 Times in 2 Posts
    معدل تقييم المستوى
    82
    اختيار موفق للموضوع اختي شيماء
    لي عودة لاقراه بالتفصيل
    ان شاء الله

  11. #71
    الصورة الرمزية sindbad
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    uae
    المشاركات
    3,482
    Thanks
    0
    Thanked 2 Times in 2 Posts
    معدل تقييم المستوى
    82
    من اجمل القصائد التي قراتها واعشقها جدا....
    رسالة في ليلة التنفيذ


    أبتاه ماذا قد يخطُّ بناني

    والحبلُ والجلادُ ينتظراني
    هذا الكتابُ إليكَ مِنْ زَنْزانَةٍ

    مقْرورَةٍ صَخْرِيَّ الجُدْرانِ
    لَمْ تَبْقَ إلاَّ ليلةٌ أحْيا بِها

    وأُحسُّ أنَّ ظلامَها أكفاني
    سَتَمُرُّ يا أبتاهُ لستُ أشكُّ في

    هذا وتَحمِلُ بعدَها جُثماني
    الليلُ مِنْ حَولي هُدوءٌ قاتِلٌ

    والذكرياتُ تَمورُ في وِجْداني
    وَيَهُدُّني أَلمي فأنْشُدُ راحَتي

    في بِضْعِ آياتٍ مِنَ القُرآنِ
    والنَّفْسُ بينَ جوانِحي شفَّافةٌ

    دَبَّ الخُشوعُ بها فَهَزَّ كَياني
    قَدْ عِشْتُ أُومِنُ بالإلهِ ولم أَذُقْ

    إلاَّ أخيراً لذَّةَ الإيمانِ
    والصَّمتُ يقطعُهُ رَنينُ سَلاسِلٍ

    عَبَثَتْ بِهِنَّ أَصابعُ السَّجّانِ
    ما بَيْنَ آوِنةٍ تَمُرُّ وأختها

    يرنو إليَّ بمقلتيْ شيطانِ
    مِنْ كُوَّةٍ بِالبابِ يَرْقُبُ صَيْدَهُ

    وَيَعُودُ في أَمْنٍ إلى الدَّوَرَانِ
    أَنا لا أُحِسُّ بِأيِّ حِقْدٍ نَحْوَهُ

    ماذا جَنَى فَتَمَسُّه أَضْغاني
    هُوَ طيِّبُ الأخلاقِ مثلُكَ ياأبي

    لم يَبْدُ في ظَمَأٍ إلى العُدوانِ
    لكنَّهُ إِنْ نامَ عَنِّي لَحظةً

    ذاقَ العَيالُ مَرارةَ الحِرْمانِ
    فلَرُبَّما وهُوَ المُرَوِّعُ سحنةً

    لو كانَ مِثْلي شاعراً لَرَثاني
    أوْ عادَ - مَنْ يدري - إلى أولادِهِ

    يَوماً تَذكَّرَ صُورتي فَبكاني
    وَعلى الجِدارِ الصُّلبِ نافذةٌ بها

    معنى الحياةِ غليظةُ القُضْبانِ
    قَدْ طالَما شارَفتُها مُتَأَمِّلاً

    في الثَّائرينَ على الأسى اليَقْظانِ
    فَأَرَى وُجوماً كالضَّبابِ مُصَوِّراً

    ما في قُلوبِ النَّاسِ مِنْ غَلَيانِ
    نَفْسُ الشُّعورِ لَدى الجميعِ وَإِنْ هُمُو

    كَتموا وكانَ المَوْتُ في إِعْلاني
    وَيدورُ هَمْسٌ في الجَوانِحِ ما الَّذي

    بِالثَّوْرَةِ الحَمْقاءِ قَدْ أَغْراني؟
    أَوَ لَمْ يَكُنْ خَيْراً لِنفسي أَنْ أُرَى

    مثلَ الجُموعِ أَسيرُ في إِذْعانِ؟
    ما ضَرَّني لَوْ قَدْ سَكَتُّ وَكُلَّما

    غَلَبَ الأسى بالَغْتُ في الكِتْمانِ؟
    هذا دَمِي سَيَسِيلُ يَجْرِي مُطْفِئاً

    ما ثارَ في جَنْبَي مِنْ نِيرانِ
    وَفؤاديَ المَوَّارُ في نَبَضاتِهِ

    سَيَكُفُّ في غَدِهِ عَنِ الْخَفَقانِ
    وَالظُّلْمُ باقٍ لَنْ يُحَطِّمَ قَيْدَهُ

    مَوْتي وَلَنْ يُودِي بِهِ قُرْباني
    وَيَسيرُ رَكْبُ الْبَغْيِ لَيْسَ يَضِيرُهُ

    شاةٌ إِذا اْجْتُثَّتْ مِنَ القِطْعانِ
    هذا حَديثُ النَّفْسِ حينَ تَشُفُّ عَنْ

    بَشَرِيَّتي وَتَمُورُ بَعْدَ ثَوانِ
    وتقُولُ لي إنَّ الحَياةَ لِغايَةٍ

    أَسْمَى مِنَ التَّصْفيقِ ِللطُّغْيانِ
    أَنْفاسُكَ الحَرَّى وَإِنْ هِيَ أُخمِدَتْ

    سَتَظَلُّ تَعْمُرُ أُفْقَهُمْ بِدُخانِ
    وقُروحُ جِسْمِكَ وَهُوَ تَحْتَ سِياطِهِمْ

    قَسَماتُ صُبْحٍ يَتَّقِيهِ الْجاني
    دَمْعُ السَّجينِ هُناكَ في أَغْلالِهِ

    وَدَمُ الشَّهيدِ هُنَا سَيَلْتَقِيانِ
    حَتَّى إِذا ما أُفْعِمَتْ بِهِما الرُّبا

    لم يَبْقَ غَيْرُ تَمَرُّدِ الفَيَضانِ
    ومَنِ الْعَواصِفِ مَا يَكُونُ هُبُوبُهَا

    بَعْدَ الْهُدوءِ وَرَاحَةِ الرُّبَّانِ
    إِنَّ اْحْتِدامَ النَّارِ في جَوْفِ الثَّرَى

    أَمْرٌ يُثيرُ حَفِيظَةَ الْبُرْكانِ
    وتتابُعُ القَطَراتِ يَنْزِلُ بَعْدَهُ

    سَيْلٌ يَليهِ تَدَفُّقُ الطُّوفانِ
    فَيَمُوجُ يقتلِعُ الطُّغاةَ مُزَمْجِراً

    أقْوى مِنَ الْجَبَرُوتِ وَالسُّلْطانِ
    أَنا لَستُ أَدْري هَلْ سَتُذْكَرُ قِصَّتي

    أَمْ سَوْفَ يَعْرُوها دُجَى النِّسْيانِ؟
    أمْ أنَّني سَأَكونُ في تارِيخِنا

    مُتآمِراً أَمْ هَادِمَ الأَوْثانِ؟
    كُلُّ الَّذي أَدْرِيهِ أَنَّ تَجَرُّعي

    كَأْسَ الْمَذَلَّةِ لَيْسَ في إِمْكاني
    لَوْ لَمْ أَكُنْ في ثَوْرَتي مُتَطَلِّباً

    غَيْرَ الضِّياءِ لأُمَّتي لَكَفاني
    أَهْوَى الْحَياةَ كَريمَةً لا قَيْدَ لا

    إِرْهابَ لا اْسْتِخْفافَ بِالإنْسانِ
    فَإذا سَقَطْتُ سَقَطْتُ أَحْمِلُ عِزَّتي

    يَغْلي دَمُ الأَحْرارِ في شِرياني
    أَبَتاهُ إِنْ طَلَعَ الصَّباحُ عَلَى الدُّنى

    وَأَضاءَ نُورُ الشَّمْسِ كُلَّ مَكانِ
    وَاسْتَقْبَلُ الْعُصْفُورُ بَيْنَ غُصُونِهِ

    يَوْماً جَديداً مُشْرِقَ الأَلْوانِ
    وَسَمِعْتَ أَنْغامَ التَّفاؤلِ ثَرَّةً

    تَجْري عَلَى فَمِ بائِعِ الأَلبانِ
    وَأتى يَدُقُّ- كما تَعَوَّدَ- بابَنا

    سَيَدُقُّ بابَ السِّجْنِ جَلاَّدانِ
    وَأَكُونُ بَعْدَ هُنَيْهَةٍ مُتَأَرْجِحَاً

    في الْحَبْلِ مَشْدُوداً إِلى العِيدانِ
    لِيَكُنْ عَزاؤكَ أَنَّ هَذا الْحَبْلَ ما

    صَنَعَتْهُ في هِذي الرُّبوعِ يَدانِ
    نَسَجُوهُ في بَلَدٍ يَشُعُّ حَضَارَةً

    وَتُضاءُ مِنْهُ مَشاعِلُ الْعِرفانِ
    أَوْ هَكذا زَعَمُوا! وَجِيءَ بِهِ إلى

    بَلَدي الْجَريحِ عَلَى يَدِ الأَعْوانِ
    أَنا لا أُرِيدُكَ أَنْ تَعيشَ مُحَطَّماً

    في زَحْمَةِ الآلامِ وَالأَشْجانِ
    إِنَّ ابْنَكَ المَصْفُودَ في أَغْلالِهِ

    قَدْ سِيقَ نَحْوَ الْمَوْتِ غَيْرَ مُدانِ
    فَاذْكُرْ حِكاياتٍ بِأَيَّامِ الصِّبا

    قَدْ قُلْتَها لي عَنْ هَوى الأوْطانِ
    وَإذا سَمْعْتَ نَحِيبَ أُمِّيَ في الدُّجى

    تَبْكي شَباباً ضاعَ في الرَّيْعانِ
    وتُكَتِّمُ الحَسراتِ في أَعْماقِها

    أَلَمَاً تُوارِيهِ عَنِ الجِيرانِ
    فَاطْلُبْ إِليها الصَّفْحَ عَنِّي إِنَّني

    لا أَبْتَغي مِنَها سِوى الغُفْرانِ
    مازَالَ في سَمْعي رَنينُ حَديثِها

    وَمقالِها في رَحْمَةٍ وَحنانِ
    أَبُنَيَّ: إنِّي قد غَدَوْتُ عليلةً

    لم يبقَ لي جَلَدٌ عَلى الأَحْزانِ
    فَأَذِقْ فُؤادِيَ فَرْحَةً بِالْبَحْثِ عَنْ

    بِنْتِ الحَلالِ وَدَعْكَ مِنْ عِصْياني
    كانَتْ لها أُمْنِيَةً رَيَّانَةً

    يا حُسْنَ آمالٍ لَها وَأَماني
    وَالآنَ لا أَدْري بِأَيِّ جَوانِحٍ

    سَتَبيتُ بَعْدي أَمْ بِأَيِّ جِنانِ
    هذا الذي سَطَرْتُهُ لكَ يا أبي

    بَعْضُ الذي يَجْري بِفِكْرٍ عانِ
    لكنْ إذا انْتَصَرَ الضِّياءُ وَمُزِّقَتْ

    بَيَدِ الْجُموعِ شَريعةُ القُرْصانِ
    فَلَسَوْفَ يَذْكُرُني وَيُكْبِرُ هِمَّتي

    مَنْ كانَ في بَلَدي حَليفَ هَوانِ
    وَإلى لِقاءٍ تَحْتَ ظِلِّ عَدالَةٍ

    قُدْسِيَّةِ الأَحْكامِ والمِيزانِ
    ******

  12. #72
    مصمم مشارك

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    176
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    16
    .(( قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ

    إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ ))
    سورة الزمر53_ اعلم أن هذه الآية أرجأ آية في كتاب

    الله سبحانه لاشتمالها على أعظم بشارة

    أضاف العباد إلى نفسه لقصد تشريفهم و مزيد تبشيرهم.

    ثم وصفهم بالاسراف في المعاصي و الاستكثار من الذنوب، فالنهي عن القنوط للمذنبين غير المسرفين من باب أولى، و بفحوى الخطاب.

    ثم جاء بما لا يبقى بعده شك و لا يتخالج القلب عند سماعه ظن فقال:"إن الله يغفر الذنوب" فـالألف و اللام قد صيرت الجمع الذي دخلت عليه للجنس الذي يستلزم استغراق أفراده، [فهو في قوة: إن الله يغفر كل ذنب كائنا ما كان]، إلا ما أخرجه النص القرآني و هو الشرك:"إن الله لا يغفر أن يشرك به و يغفر ما دون ذلك لمن يشاء".
    قُلْ إِنَّ صَلَاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ

  13. #73



    الصورة الرمزية أ/مصطفى مكرم
    الإشراف العام

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    الدولة
    مصر ام الدنيا
    العمر
    35
    المشاركات
    7,500
    Thanks
    0
    Thanked 18 Times in 9 Posts
    الصور
    20
    معدل تقييم المستوى
    198
    وهذا من الاقوال التى اعجبتنى

    يصبح المرء كبيراً حين ينجز الأعمال الكبيرة , ويصبح المرء أشبه بالأموات حين يعجز عن إنجاز الأعمال الصغيرة ،
    في داخلك منجم للإبداع فتش عنه ولكن قبل ذلك تعلم التنقيب حتى لا تكسر الألماس.
    سأنقطع فتره عن الانترنت الايام القادمه
    اتمنالكم التوفيق باذن الله
    لمشاهده دروس الفوتوشوب هنا
    http://vimeo.com/12822850
    لمشاهدة دروس السينما هنا
    ...http://vimeo.com/14299485
    بالتوفيق للجميع

    .................................................. .........
    اللهم اكفنى بحلالك عن حرامك واغنني بفضلك عن من سواك
    اللهم انى اعوذ بك من الهم والحزن والعجز والكسل
    والبخل والجبن وضلع الدين وغلبة الرجال

    ....................
    اللهم أعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك
    ..............................
    ما أعظم أن تكون غائباً حاضر أفضل من ان تكون حاضراً غائب

    .................................................. ........


  14. #74
    الصورة الرمزية shaymaa
    مصمم مجتهد

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    719
    Thanks
    0
    Thanked 1 Time in 1 Post
    معدل تقييم المستوى
    29
    السلام عليكم
    اخواتى diamond و istiber واسراء وغادة
    جزاكم الله خيرا على اثراء الموضوع
    اسفه على عدم متابعتى الفترة الماضية لكنى سعدت جدا جدا بمتابعتكم
    فجزاكم الله خيرا
    لتحميل الاف الموديلز ... تابعونا لمعرفة كل جديد
    www.archmodels.net
    www.facebook.com/archmodels.net


  15. #75
    الصورة الرمزية shaymaa
    مصمم مجتهد

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    719
    Thanks
    0
    Thanked 1 Time in 1 Post
    معدل تقييم المستوى
    29
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sindbad مشاهدة المشاركة
    من اجمل القصائد التي قراتها واعشقها جدا....
    رسالة في ليلة التنفيذ


    أبتاه ماذا قد يخطُّ بناني

    والحبلُ والجلادُ ينتظراني
    هذا الكتابُ إليكَ مِنْ زَنْزانَةٍ

    مقْرورَةٍ صَخْرِيَّ الجُدْرانِ
    لَمْ تَبْقَ إلاَّ ليلةٌ أحْيا بِها

    وأُحسُّ أنَّ ظلامَها أكفاني
    سَتَمُرُّ يا أبتاهُ لستُ أشكُّ في

    هذا وتَحمِلُ بعدَها جُثماني
    الليلُ مِنْ حَولي هُدوءٌ قاتِلٌ

    والذكرياتُ تَمورُ في وِجْداني
    وَيَهُدُّني أَلمي فأنْشُدُ راحَتي

    في بِضْعِ آياتٍ مِنَ القُرآنِ
    والنَّفْسُ بينَ جوانِحي شفَّافةٌ

    دَبَّ الخُشوعُ بها فَهَزَّ كَياني
    قَدْ عِشْتُ أُومِنُ بالإلهِ ولم أَذُقْ

    إلاَّ أخيراً لذَّةَ الإيمانِ
    والصَّمتُ يقطعُهُ رَنينُ سَلاسِلٍ

    عَبَثَتْ بِهِنَّ أَصابعُ السَّجّانِ
    ما بَيْنَ آوِنةٍ تَمُرُّ وأختها

    يرنو إليَّ بمقلتيْ شيطانِ
    مِنْ كُوَّةٍ بِالبابِ يَرْقُبُ صَيْدَهُ

    وَيَعُودُ في أَمْنٍ إلى الدَّوَرَانِ
    أَنا لا أُحِسُّ بِأيِّ حِقْدٍ نَحْوَهُ

    ماذا جَنَى فَتَمَسُّه أَضْغاني
    هُوَ طيِّبُ الأخلاقِ مثلُكَ ياأبي

    لم يَبْدُ في ظَمَأٍ إلى العُدوانِ
    لكنَّهُ إِنْ نامَ عَنِّي لَحظةً

    ذاقَ العَيالُ مَرارةَ الحِرْمانِ
    فلَرُبَّما وهُوَ المُرَوِّعُ سحنةً

    لو كانَ مِثْلي شاعراً لَرَثاني
    أوْ عادَ - مَنْ يدري - إلى أولادِهِ

    يَوماً تَذكَّرَ صُورتي فَبكاني
    وَعلى الجِدارِ الصُّلبِ نافذةٌ بها

    معنى الحياةِ غليظةُ القُضْبانِ
    قَدْ طالَما شارَفتُها مُتَأَمِّلاً

    في الثَّائرينَ على الأسى اليَقْظانِ
    فَأَرَى وُجوماً كالضَّبابِ مُصَوِّراً

    ما في قُلوبِ النَّاسِ مِنْ غَلَيانِ
    نَفْسُ الشُّعورِ لَدى الجميعِ وَإِنْ هُمُو

    كَتموا وكانَ المَوْتُ في إِعْلاني
    وَيدورُ هَمْسٌ في الجَوانِحِ ما الَّذي

    بِالثَّوْرَةِ الحَمْقاءِ قَدْ أَغْراني؟
    أَوَ لَمْ يَكُنْ خَيْراً لِنفسي أَنْ أُرَى

    مثلَ الجُموعِ أَسيرُ في إِذْعانِ؟
    ما ضَرَّني لَوْ قَدْ سَكَتُّ وَكُلَّما

    غَلَبَ الأسى بالَغْتُ في الكِتْمانِ؟
    هذا دَمِي سَيَسِيلُ يَجْرِي مُطْفِئاً

    ما ثارَ في جَنْبَي مِنْ نِيرانِ
    وَفؤاديَ المَوَّارُ في نَبَضاتِهِ

    سَيَكُفُّ في غَدِهِ عَنِ الْخَفَقانِ
    وَالظُّلْمُ باقٍ لَنْ يُحَطِّمَ قَيْدَهُ

    مَوْتي وَلَنْ يُودِي بِهِ قُرْباني
    وَيَسيرُ رَكْبُ الْبَغْيِ لَيْسَ يَضِيرُهُ

    شاةٌ إِذا اْجْتُثَّتْ مِنَ القِطْعانِ
    هذا حَديثُ النَّفْسِ حينَ تَشُفُّ عَنْ

    بَشَرِيَّتي وَتَمُورُ بَعْدَ ثَوانِ
    وتقُولُ لي إنَّ الحَياةَ لِغايَةٍ

    أَسْمَى مِنَ التَّصْفيقِ ِللطُّغْيانِ
    أَنْفاسُكَ الحَرَّى وَإِنْ هِيَ أُخمِدَتْ

    سَتَظَلُّ تَعْمُرُ أُفْقَهُمْ بِدُخانِ
    وقُروحُ جِسْمِكَ وَهُوَ تَحْتَ سِياطِهِمْ

    قَسَماتُ صُبْحٍ يَتَّقِيهِ الْجاني
    دَمْعُ السَّجينِ هُناكَ في أَغْلالِهِ

    وَدَمُ الشَّهيدِ هُنَا سَيَلْتَقِيانِ
    حَتَّى إِذا ما أُفْعِمَتْ بِهِما الرُّبا

    لم يَبْقَ غَيْرُ تَمَرُّدِ الفَيَضانِ
    ومَنِ الْعَواصِفِ مَا يَكُونُ هُبُوبُهَا

    بَعْدَ الْهُدوءِ وَرَاحَةِ الرُّبَّانِ
    إِنَّ اْحْتِدامَ النَّارِ في جَوْفِ الثَّرَى

    أَمْرٌ يُثيرُ حَفِيظَةَ الْبُرْكانِ
    وتتابُعُ القَطَراتِ يَنْزِلُ بَعْدَهُ

    سَيْلٌ يَليهِ تَدَفُّقُ الطُّوفانِ
    فَيَمُوجُ يقتلِعُ الطُّغاةَ مُزَمْجِراً

    أقْوى مِنَ الْجَبَرُوتِ وَالسُّلْطانِ
    أَنا لَستُ أَدْري هَلْ سَتُذْكَرُ قِصَّتي

    أَمْ سَوْفَ يَعْرُوها دُجَى النِّسْيانِ؟
    أمْ أنَّني سَأَكونُ في تارِيخِنا

    مُتآمِراً أَمْ هَادِمَ الأَوْثانِ؟
    كُلُّ الَّذي أَدْرِيهِ أَنَّ تَجَرُّعي

    كَأْسَ الْمَذَلَّةِ لَيْسَ في إِمْكاني
    لَوْ لَمْ أَكُنْ في ثَوْرَتي مُتَطَلِّباً

    غَيْرَ الضِّياءِ لأُمَّتي لَكَفاني
    أَهْوَى الْحَياةَ كَريمَةً لا قَيْدَ لا

    إِرْهابَ لا اْسْتِخْفافَ بِالإنْسانِ
    فَإذا سَقَطْتُ سَقَطْتُ أَحْمِلُ عِزَّتي

    يَغْلي دَمُ الأَحْرارِ في شِرياني
    أَبَتاهُ إِنْ طَلَعَ الصَّباحُ عَلَى الدُّنى

    وَأَضاءَ نُورُ الشَّمْسِ كُلَّ مَكانِ
    وَاسْتَقْبَلُ الْعُصْفُورُ بَيْنَ غُصُونِهِ

    يَوْماً جَديداً مُشْرِقَ الأَلْوانِ
    وَسَمِعْتَ أَنْغامَ التَّفاؤلِ ثَرَّةً

    تَجْري عَلَى فَمِ بائِعِ الأَلبانِ
    وَأتى يَدُقُّ- كما تَعَوَّدَ- بابَنا

    سَيَدُقُّ بابَ السِّجْنِ جَلاَّدانِ
    وَأَكُونُ بَعْدَ هُنَيْهَةٍ مُتَأَرْجِحَاً

    في الْحَبْلِ مَشْدُوداً إِلى العِيدانِ
    لِيَكُنْ عَزاؤكَ أَنَّ هَذا الْحَبْلَ ما

    صَنَعَتْهُ في هِذي الرُّبوعِ يَدانِ
    نَسَجُوهُ في بَلَدٍ يَشُعُّ حَضَارَةً

    وَتُضاءُ مِنْهُ مَشاعِلُ الْعِرفانِ
    أَوْ هَكذا زَعَمُوا! وَجِيءَ بِهِ إلى

    بَلَدي الْجَريحِ عَلَى يَدِ الأَعْوانِ
    أَنا لا أُرِيدُكَ أَنْ تَعيشَ مُحَطَّماً

    في زَحْمَةِ الآلامِ وَالأَشْجانِ
    إِنَّ ابْنَكَ المَصْفُودَ في أَغْلالِهِ

    قَدْ سِيقَ نَحْوَ الْمَوْتِ غَيْرَ مُدانِ
    فَاذْكُرْ حِكاياتٍ بِأَيَّامِ الصِّبا

    قَدْ قُلْتَها لي عَنْ هَوى الأوْطانِ
    وَإذا سَمْعْتَ نَحِيبَ أُمِّيَ في الدُّجى

    تَبْكي شَباباً ضاعَ في الرَّيْعانِ
    وتُكَتِّمُ الحَسراتِ في أَعْماقِها

    أَلَمَاً تُوارِيهِ عَنِ الجِيرانِ
    فَاطْلُبْ إِليها الصَّفْحَ عَنِّي إِنَّني

    لا أَبْتَغي مِنَها سِوى الغُفْرانِ
    مازَالَ في سَمْعي رَنينُ حَديثِها

    وَمقالِها في رَحْمَةٍ وَحنانِ
    أَبُنَيَّ: إنِّي قد غَدَوْتُ عليلةً

    لم يبقَ لي جَلَدٌ عَلى الأَحْزانِ
    فَأَذِقْ فُؤادِيَ فَرْحَةً بِالْبَحْثِ عَنْ

    بِنْتِ الحَلالِ وَدَعْكَ مِنْ عِصْياني
    كانَتْ لها أُمْنِيَةً رَيَّانَةً

    يا حُسْنَ آمالٍ لَها وَأَماني
    وَالآنَ لا أَدْري بِأَيِّ جَوانِحٍ

    سَتَبيتُ بَعْدي أَمْ بِأَيِّ جِنانِ
    هذا الذي سَطَرْتُهُ لكَ يا أبي

    بَعْضُ الذي يَجْري بِفِكْرٍ عانِ
    لكنْ إذا انْتَصَرَ الضِّياءُ وَمُزِّقَتْ

    بَيَدِ الْجُموعِ شَريعةُ القُرْصانِ
    فَلَسَوْفَ يَذْكُرُني وَيُكْبِرُ هِمَّتي

    مَنْ كانَ في بَلَدي حَليفَ هَوانِ
    وَإلى لِقاءٍ تَحْتَ ظِلِّ عَدالَةٍ

    قُدْسِيَّةِ الأَحْكامِ والمِيزانِ
    ******

    جزاك الله خيرا اخى بشار
    وتشرفت جدا بمرور حضرتك على الموضوع
    وبجد القصيدة رائعه ومؤثرة جدا
    بس هو مين كاتبها؟؟


 

 
صفحة 5 من 12 الأولىالأولى ... 2345678 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. أسئلة ؟؟؟؟.....سترتاح ...اذا قرأت أجوبتها
    بواسطة saiF في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 12 / 11 / 2012, 11 : 01 PM
  2. أجمل ما في ...
    بواسطة الغد الأحلى في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 20 / 10 / 2010, 38 : 09 AM
  3. ][:.. من أروع ما قرأت ..:][
    بواسطة قمر في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 29 / 11 / 2009, 17 : 08 PM
  4. من أجمل كتب الماكس
    بواسطة testout في المنتدى الدورات والدروس التعليمية | 3dsMax Tutorials & Tips
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 17 / 11 / 2007, 23 : 11 PM
  5. قرأت لكم ....كتاب (رياض الجنه من اذكار الكتاب والسنه)
    بواسطة Instructor في المنتدى القسم الإسلامي والديني
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 19 / 08 / 2007, 55 : 08 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
الساعة الآن 22 : 09 PM
Powered by vBulletin® Version 4.2.3
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Search Engine Optimization by vBSEO