Follow us on Facebook Follow us on Twitter Linked In Flickr Watch us on YouTube My Space Blogger
التسجيل
النتائج 1 إلى 12 من 12

وفاة فضيلة الشيخ الداعية سعيد الزياني

هذا الموضوع : وفاة فضيلة الشيخ الداعية سعيد الزياني داخل المنتدى العامالتابع الي قسم ملتقى الأعضاء : بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،، الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين ، ...

  1. #1
    الصورة الرمزية Instructor
    مصمم جديد

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    الدولة
    UAE
    المشاركات
    1,193
    Thanks
    2
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    37

    وفاة فضيلة الشيخ الداعية سعيد الزياني

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،

    الحمد لله رب العالمين

    والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين ، وبعد :

    أحبتي في الله :

    توفي صباح يوم الجمعة

    20 من شوال 1430 هـ

    الموافق :

    9 / 10 / 2009 م


    الداعية الإسلامي

    فضيلة الشيخ سعيد الزياني ـ رحمه الله ـ

    وذلك في حادث سيارة أليم

    على طريق قطر ـ أبوظبي









    وكان فضيلة الشيخ متجهاً من قطر

    ليخطب خطبة الجمعة في إمارة الشارقة

    فانظروا يا أحبة إلى الوفاة على الطاعة

    نحسبه كذلك والله حسيبه

    نسأل الله حسن الخاتمة

    هذا وسوف تقام صلاة الجنازة يوم السبت

    في جامع الصحابة بإمارة الشارقة

    فليحرص أهل دولة الإمارات والمقيمين على أرضها على الحضور

    وأنتم يا أحبة :

    لا تنسوا الشيخ من صالح دعاءكم.

    اللهم اغفر لأخينا وحبيبنا

    فضيلة الشيخ سعيد الزياني

    اللهم اغقر له وارحمه

    وعافه واعف عنه

    وأكرم نزله

    ووسع مدخله

    وأغسله من خطاياه بالماء والثلج والبرد

    ونقه من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس

    اللهم أبدله داراً خيراً من داره

    وأهلاً خيراً من أهله

    وزوجاً خيراً من زوجه

    اللهم مد له في قبره مد بصره

    اللهم ثبته عند السؤال

    اللهم ثبته عند السؤال

    اللهم ثبته عند السؤال

    اللهم أسكنه الجنة

    وأجره من النار

    اللهم كما سعى لتبليغ دينك العظيم للعالمين

    الله أعتق رقبته من النار

    اللهم ارحمه وجميع موتى المسلمين أجمعين

    ، واختم لنا جميعاً بحسن الختام.


    ||||||||||||||

    معلومات عن فضيلة الشيخ


    وصاحب الفضيلة الشيخ سعيد الزياني داعية إسلامي معروف

    وله قصة توبة شهيرة تناقلتها المواقع ، وكذلك نشرها صاحب كتاب العائدون إلى الله .

    السيرة الذاتية للشيخ سعيد الزياني ـ حفظه الله ـ :

    - من مواليد مدينة الرباط عاصمة المملكة المغربية فجر يوم الاثنين ثاني عشر ربيع الأول من عام 1372 هـ الموافق 1/12/1952 م

    - تلقى تعليمه بجميع مراحله بالمغرب .

    - عُرف منذ صغره بأنشطته المختلفة في الميدان الإذاعي حيث كانت البداية في برامج الأطفال وعمره آنذاك لم يتجاوز العاشرة .

    - عمل بميدان الصحافة والإعلام من إذاعة وتلفزيون مذيعا ومقدما ومعدّا لبرامج إذاعية وتلفزيونية ما يقارب العشرين سنة ، كما عُرف بميدان الفن مطربا ومؤلفا وملحنا وممثلا خلال هذه الفترة حتى اعتزل وأََعلن توبته في أواخر سنة 1984 م ، حيث كانت توبته على يد جماعة من الدعاة إلى الله الذين صاحبهم وتفرغ بعد ذلك لطلب العلم الشرعي والدعوة إلى الله واستقر ببلجيكا التي كانت مركز حركته الدعوية والتي قضى بها ثماني سنوات حيث كان بالإضافة إلى طلب العلم يخطب الجمعة ويلقي دروسا ومحاضرات بمساجد بلجيكا .

    - واعظ وخطيب بدولة قطر التي استقر بها منذ بداية عام 1993 م وهي مركز أنشطته وحركته الدعوية إلى الكثير من بلاد العالم كما أن له أنشطة كثيرة بإمارة الشارقة وغيرها من إمارات الدولة .

    - ألقى ويلقي محاضرات ودروسا ومواعظ وخطبا في الكثير من بلاد آسيا وإفريقيا وأوروبا .

    - له أحاديث دينية وبرامج بقناة الشارقة الفضائية التي تنقل له مباشرة على الهواء خطب الجمعة التي يلقيها بمختلف مساجد إمارة الشارقة ، كما تبث هذه المحطة الكثير من محاضراته التي يلقيها بمساجد الشارقة .

    - له مشاركات في العديد من الفضائيات في برامج مختلفة في قطر ودولة الإمارات وغيرها وأعد وقدم برنامجا تلفزيونيا على قناة الشارقة الفضائية ، تحت عنوان : "قضايانا" .

    ||||||||||||||||||||||||||||

    حادثه مؤثره في حياه الشيخ الراحل (رحمه الله)

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،

    أحبتي في الله :


    لقد حدث للشيخ سيعد الزياني حادث أليم حيث انقلبت به السيارة في الطائف بالمملكة العربية السعودية

    يوم صلاة الجنازة على سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله تعالى

    وهذا الحادث كان سببا في هداية طبيبين علمانين اثنين

    إليكم صور الحادث ثم من بعده القصة كاملة :





    الحمد لله وحده والصلاة على من لا نبي بعده ، نبينا محمد وعلى آله وصحبه إلى يوم الدين .
    يروي الشيخ سعيد الزياني عن حادثة السير الخطيرة التي تعرض لها يوم جنازة الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله ، ثم كيف كانت هذه الحادثة سببا لهداية طبيبين عِلمانيين كانا يشرفان على علاجه بمستشفى الملك فيصل بالطائف ، فلنستمع إلى القصة يحكيها لنا الشيخ سعيد :
    كنت راجعا ذات مرة من مكة إلى قطر بالسيارة بعدما حضرت جنازة سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله ، وكنت أقوم بين الفينة والأخرى برحلة إلى مكة المكرمة بالسيارة حتى أحمل معي بعد أداء العمرة كمية من ماء زمزم تكفيني أنا وأسرتي لشهرين أو أكثر ثم أعود كلما نفدت الكمية ، وكان الشيخ عبد الرحمن السديس يسمي رحلاتي هذه : (الرحلات الزمزمية) إلى أن قدر الله أن أكون موجودا في مكة عند الإعلان عن وفاة الشيخ بن باز رحمه الله تعالى ، ( وقد كنت موجودا في مكة قدرا كذلك عند وفاة الشيخ محمد صالح بن عثيمين رحمه الله تعالى الذي حضرت كذلك جنازته ) وبعد صلاة مغرب ذلك اليوم الذي توفي فيه سماحة الشيخ بن باز التقيت بالشيخ عبد الرحمن السديس وأنا لا علم لي بخبر وفاة الشيخ ، فسلمت عليه وسألني عن حالي وسألته عن حاله وحال الأولاد ثم ودعته وأنا لا أدري شيئا عن وفاة الشيخ عبد العزيز ، إلى أن دخلت إلى سكني فسمعت الخبر من وسائل الإعلام ، وعلمت أنه سيصلى عليه بعد خطبتي وصلاة الجمعة في الحرم المكي . بعد الصلاة عليه ودفنه ، توجهت إلى بيت الشيخ رحمه الله الكائن بالعزيزية فقدمت العزاء لأبنائه وبعض أصدقائي من طلبة العلم الذين التقيت بهم في بيت سماحة الشيخ ، وأصر علي الشيخ محمد بن إبراهيم التويجري أن أصاحبهم إلى القصيم وأقضي معهم بعض الوقت إلا أني اعتذرت له وقلت له بأني مستعجل جدا ولا بد أن أسافر ، سبحان الله .. لقد كنت مستعجلا ليقضي الله أمرا كان مفعولا ، مررت قبل الخروج من مكة على (بنشري) لضبط هواء عجلات السيارة المحملة ب(جوالين) زمزم ، فلم أجد الشخص الذي تعودت أن أراه في ذلك المحل ، وجدت شخصا آخر كنت أراه للمرة الثانية، فقال لي: غيرت السيارة ؟ - وقد سبق له أن رآني بسيارة أخرى – فقلت له : لا ولكن هذه السيارة عندي من مدة ، فقال : آه .. هذه سيارة قوية ، وسار يطوف حولها ويقول : آه .. آه .. سيارة قوية ، هذه (تفضل) معك ( أي تبقى عندك ) عشرات السنين ، ولم يقل ما شاء الله ، وكانت السيارة من الحجم الكبير من نوع الدفع الرباعي ، استنكرت في نفسي أسلوب كلامه في مدح السيارة دون أن يقول ما شاء الله ، ولكن لم تكن لدي الجرأة أن أقول له : قل ما شاء الله ، إلا أني اكتسبتها الآن فكلما سمعت شخصا يمدح شيئا أو شخصا أعجب به ولم يقل ما شاء الله ، أذكره بها قائلا : قل ما شاء الله .
    تحركت بالسيارة نحو الطائف في اتجاه الرياض ثم إلى قطر ، انطلقت بدعاء السفر والأذكار المسنونة ، وكانت زوجتي تتصل بي بين الفينة والأخرى تسألني عن حالي ، وتوصيني أن لا أُسرع فكررت الاتصال مرارا على غير عادتها ، فبينما أنا في طريقي إلى الطائف بعد أن توقفت وصليت صلاة العصر في المسجد ، سمعت صوت انفجار قوي ، فبدأت تميل بي السيارة يمينا وشمالا وأن أقول بأعلى صوتي : الله أكبر .. الله أكبر .. بدأت أرددها إلى أن توقفت السيارة . فقلت في نفسي الحمد لله (جاءت سليمة) لقد انفجرت إحدى عجلات السيارة ، والحمد لله على كل حال . استعنت بعامل بمحطة كانت قريبة مني ، فغيرت العجلة ثم انطلقت ، واتصلت بزوجتي وأخبرتها بما حصل ، فقالت الحمد لله (اللي جاءت هكذا) أنا كنت خائفة عليك لأني رأيت في المنام أنه حصلت لك حادثة سير وانقلبت بك السيارة والدماء تنزل من رأسك ، فالحمد لله (جاءت سليمة ) فقلت لها : إنا لله وإنا إليه راجعون ، لماذا قلتيها ألم تعلمي أن هذا حلم ويجب ألا تقولينه ، فقالت : لقد انتهى الأمر وتحققت ، ولم أكن أريد أن أحكيها لك قبل أن تتحقق ، لهذا كنت خائفة عليك . واصلت طريقي وأنا ذاكر لله ، أحيانا يغلب علي الخوف وأبدأ في الاستغفار والتضرع إلى الله حتى ألقى الله وهو راض عني ، ثم أُغَلِّبُ الرجاءَ فأقول في نفسي ، أنا راجع من عمرة وحضرت جنازة الشيخ بن باز رحمه الله ، وليس في رحلتي رائحة الدنيا ، ولا أحمل بضاعة ولا شيئا أبتغي به الدنيا ، فإن لقيت الله على هذا الحال ، فهو أكرم الأكرمين وأرحم الراحمين .
    وهكذا وأنا بين الخوف والرجاء فإذا بي أسمع صوتا وكأنه انفجار ثم انقلبت بي السيارة التي كانت مملوءة ب(جوالين) زمزم ، وأنا أقول بأعلى صوتي : لا إله إلا الله .. لا إله إلا الله .. لا إله إلا الله .. وفي كل مرة تُقلب أقول في نفسي : هذه الضربة القاضية ولساني لم يتوقف عن قول : لا إله إلا الله .. وبقيت السيارة تنقلب بي مساحة حوالي 65 متر، وأنا أُقلب ظهرا لبطن و(بطنا لظهر) كالثوب وسط الغسالة وأنتظر الضربة القاتلة ، إلى أن توقفت وهي عبارة عن ركام حديد ، من رآها لا يصدق أن الذي كان راكبَها لا زال حيا يرزق ، فخرجت من السيارة والدماء تتصبب من رأسي ومن جسدي ثم سقطت على الأرض مغمىً علي من شدة الحادث ، فكانت ورائي سيارات كثيرة جل راكبيها من شباب أهل الرياض الذين حضروا جنازة الشيخ ، وكانوا عائدين إلى الرياض ، فالتفُّوا حولي ، وكنت كأني بين نوم ويقظة أسمع أصواتهم ، فقال أحدهم قبِّلوه ، أي وجِّهوه نحو القبلة ، وقال آخر لقنوه الشهادة ، فعندما سمعت كلامهم بدأت أكرر كلمة التوحيد بصوت خافت ، ثم قلت : من كان آخر كلامه لا إله إلا الله دخل الجنة ، يا إخواني اشهدوا أني أقول لا إله إلا الله عند الموت ، ثم قلت : ولا تجعل مصيبتنا في ديننا ، وأضفت قائلا : كان عمر بن الخطاب رضي الله عنه يقول : ما أصابتني من مصيبة إلا وجدت فيها ثلاث نِعَمٍ ، الأولى أنها لم تكن في ديني ، والثانية أنها لم تكن أعظم مما كانت والثالثة أن الله يعطي عليها الثواب الجزيل ، ثم تلا قول الله تعالى : (أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة * وأولئك هم المهتدون ) وواصلت كلامي والدم يتصبب من رأسي وكأني أُلقِي موعظة أو درسا ، فتأثر الحاضرون الذين كانوا حولي من هذه الموعظة ، فقال أحدهم : (هذا لا تخاف عليه ، خَلِّيهْ يموت) ، وعندما نقلتني سيارة الإسعاف إلى مستشفى الملك فيصل بالطائف - الذي يبعد عن المكان الذي حصل لي فيه الحادث بأكثر من مائتي كيلو متر- كان يعالجني طبيبان متخصصان في العظام ، أحدهما سوري والثاني مصري ، والظاهر أنهما كانا صديقين ، فعندما كانا مشغولين في علاجي حيث أُصِبْتُ بكسور في الترقوة وفي لوحة الكتف ،كنت أحدثهما حديثا إيمانيا ، وتكرر ذلك مرارا ، وقبل خروجي من المستشفى الذين قضيت فيه أربعة أيام ، حيث نقلوني إلى مستشفى النور بمكة المكرمة وكان أول من عادني فيه الشيخ صالح بن حميد حفظه الله إمام وخطيب المسجد الحرام والرئيس الحالي لمجلس الشورى ، أقول : قبل خروجي من مستشفى الملك فيصل : جاءني الطبيبان فأخبراني أنهما كانا عِلْمانِيَيْنِ ، وبعد سماعهما لما كنت أحدثهم به قلَّب الله قَلْبَيْهِمَا وقررا التوبة إلى الله والمحافظة على الصلاة ، فشاع الخبر في المستشفى أن الطبيبين العلمانبيين أصبحا يصليان ، فجاءني طبيب ملتزم وعليه هيئة السنة ، جاءني أولا ليشكرني ثم سألني مستغربا : أريد أن أعرف ماذا قلت لهما حتى اهتديا ، أنا أكلمهما من سنوات ولم يستجيبا فقاطعتهما.
    أقول : ربما كان هذا الأخ من الذين يعتقدون أن الابتسامة تُذهب الهيبة عن الداعية فكان يدعوهم بشيء من الجفوة والغلظة والشدة ، بل هناك من يتعامل مع الناس وكأن أسنانه عورة لا يُبْديها للناس ، في حين أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال : (ابتسامتك في وجه أخيك صدقة ) وقال صلى الله عليه وسلم: ( لا تحقرن من المعروف شيئا، ولو أن تلقى أخاك بوجه طلق) فقلت لهذا الأخ جوابا على سؤاله واستغرابه : لم أقل لهما شيئا جديدا ، إلا أنه كما كانا يعالجاني برحمة ورفق ، فكنت أدعوهما إلى الله برحمة ورفق ، وما كان الرفق في شيء إلا زانه ، وما نُزِع من شيء إلا شانه ، والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات ، وصلى الله على محمد وعلى آله وصحبه .

    وفق الله الجميع لما يحب ويرضى

    ، وختم لنا جميعا بحسن الختام.

    |||||||||||||||||||

    كنت احبه في الله واتذكر دعاء حفظته عنه
    كان يردده كثيرا
    الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات
    رحم الله شيخنا الجليل واسكنه فسيح جناته
    اميــــــــــــــــن




  2. #2
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المشاركات
    2,735
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    68

    رد: وفاة فضيلة الشيخ الداعية سعيد الزياني

    اللهم ارحمه و اغفر له و لجميع المسلمين

  3. #3
    الصورة الرمزية صالح رواسي
    احباب طريق الجرافيك

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    الدولة
    الأردن
    المشاركات
    2,168
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    74

    رد: وفاة فضيلة الشيخ الداعية سعيد الزياني

    اللهم الرحمه بواسع رحمتك وأجمعنا وإياه بفسيح جناتك . يشهد الله اني كنت أحب الشيخ سعيد الزياني
    وأفرح لسماع كلماتة الرائعه وجزى الأخ المعد للموضوع كل الخير .

  4. #4
    الصورة الرمزية ateya3d
    Founder & Site Admin

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    الدولة
    Egypt
    العمر
    38
    المشاركات
    12,125
    Thanks
    22
    Thanked 194 Times in 127 Posts
    الصور
    18
    معدل تقييم المستوى
    50

    رد: وفاة فضيلة الشيخ الداعية سعيد الزياني

    اللهم ارحم شيوخنا الافاضل وجازهم عنا خيرا
    مقر طريق الجرافيك بالقاهرة
    7 شارع جامعة القاهرة - الدور الثالث - بميدان الجيزة
    Tel: (202)35696328 Cell: (2012)70770170 - (2011)16030067 - (2012)25134331



  5. #5
    الصورة الرمزية SOHA.
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الدولة
    U.A.E
    المشاركات
    3,251
    Thanks
    0
    Thanked 2 Times in 2 Posts
    معدل تقييم المستوى
    78

    رد: وفاة فضيلة الشيخ الداعية سعيد الزياني

    اللهم اغفر له وارحمه وارحم موتى المسلمين
    "طوبى لمن وجد في صحيفته إستغفارا كثيرا"

  6. #6

    الصورة الرمزية yones20008
    طالب بالمركز التعليمي

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    الدولة
    Cairo اعيش الى امة الاسلام انتمى
    العمر
    35
    المشاركات
    1,524
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    48

    رد: وفاة فضيلة الشيخ الداعية سعيد الزياني

    اللهم اغفر له وارحمة
    لا اله الا انت سبحانك انى كنت من الظالمين

  7. #7
    الصورة الرمزية م / غادة
    مصمم مشارك

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    275
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    17

    رد: وفاة فضيلة الشيخ الداعية سعيد الزياني

    اللهم اجعله رفيقا للحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم فى جنات الفردوس واجعلنا معهم.
    آمين آمين.
    جزاكم الله خيرا.
    " اللهم علمنا ما ينفعنا وانفعنا بما علمتنا وزدنا علما"

  8. #8



    الصورة الرمزية امة الله
    الإشراف العام

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الدولة
    earth
    المشاركات
    4,308
    Thanks
    0
    Thanked 3 Times in 3 Posts
    معدل تقييم المستوى
    118

    رد: وفاة فضيلة الشيخ الداعية سعيد الزياني

    انا لله وانا الية راجعون
    لا حول ولا قوة الابالله العلى العظيم
    اللهم ارحم شيخنا الكريم وجميع امواتنا واسكنهم فسيح جناتك واحشرهم مع سيد الخلق سيدنا محمد ( علية افضل الصلاة وافضل السلام).
    علمت أن رزقى لا يأخذة غيرى فاطمأن قلبى
    و
    علمت أن عملى لا يقوم به غيرى فاشتغلت به وحدى
    و
    علمت أن الله مطلع على فاستحييت ان يرانى على معصية
    و
    علمت أن الموت ينتظرنى فأعددت الزاد للقاء ربى


  9. #9

    الصورة الرمزية azezeus
    طالب بالمركز التعليمي

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    1,329
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    39

    رد: وفاة فضيلة الشيخ الداعية سعيد الزياني

    سبحان الحي الذي لا يموت
    اللهم ارحمه ، و اغفر له ، و اكرم نزله ، ووسع مدخله ، و اغسله بالماء و الثلج و البرد ، و نقه من الذنوب و الخطايا ، كما ينقى الثوب الابيض من الدنس ، اللهم آمين
    اللهم ارحم جميع موتى المسلمين ، و اغفر لهم ، و افسح لهم في قبورهم ، و عافهم و اعف عنهم ، يا رب العالمين

  10. #10


    الصورة الرمزية مسلمة
    الإشراف العام

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    الدولة
    qatar
    المشاركات
    10,885
    Thanks
    0
    Thanked 4 Times in 4 Posts
    معدل تقييم المستوى
    270

    رد: وفاة فضيلة الشيخ الداعية سعيد الزياني

    إنا لله وانا اليه راجعون

    عندما نعيش لذواتنا فحسب تبدو لنا الحياة قصيرة ضئيلة
    تبدأ من حيث بدأنا نعي وتنتهي بانتهاء عمرنا المحدود
    أما عندما نعيش لفكرة فإن الحياة تبدو طويلة عميقة
    تبدأ من حيث بدأت الإنسانية وتمتد بعد مفارقتنا لوجه هذه الأرض


  11. #11

    الصورة الرمزية murad777
    عضو مميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    الدولة
    Aden - South Arabia
    المشاركات
    1,275
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    37

    رد: وفاة فضيلة الشيخ الداعية سعيد الزياني

    انا لله وانا الية راجعون
    اللهم ارحمه وادخله فسيح جناتك اللهم امين.......

  12. #12
    الصورة الرمزية archizoom
    مصمم مشارك

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    algeria
    المشاركات
    130
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    14

    رد: وفاة فضيلة الشيخ الداعية سعيد الزياني

    انا لله وانا اليه راجعون الهم اغفر له وارحمه وثبت اهله يارب العالمين
    الهم اختم بالاعمال الصالحة عاقبتنا

    الليل و النهار يعملان فيك فعمل فيهما

 

 

المواضيع المتشابهه

  1. سيرة ومسيرة فضيلة الشيخ الدكتورالعلامة/ يوسف القرضاوى<
    بواسطة waleed_ali في المنتدى القسم الإسلامي والديني
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 18 / 12 / 2012, 45 : 02 AM
  2. فضيلة الشيخ الدكتور/ عمرعبد الكافى فى سلسلة شرح صحيح البخارى
    بواسطة waleed_ali في المنتدى القسم الإسلامي والديني
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 18 / 12 / 2012, 19 : 01 AM
  3. فيديو . قصة وفاة إمام الدعاة الشيخ الشعراوى
    بواسطة 4MAX في المنتدى الصوتيات والمرئيات الإسلاميه
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 05 / 02 / 2012, 55 : 07 PM
  4. إسلام شاب وزوجته على يد فضيلة الشيخ الحويني بألمانيا
    بواسطة م/محمد المعداوى في المنتدى القسم الإسلامي والديني
    مشاركات: 44
    آخر مشاركة: 23 / 12 / 2010, 30 : 07 PM
  5. فاجعة - وفاة الداعية إبراهيم ناصر - داعية على سريره
    بواسطة soad80 في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 16 / 07 / 2010, 43 : 07 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
الساعة الآن 45 : 04 PM
Powered by vBulletin® Version 4.2.3
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Search Engine Optimization by vBSEO