Follow us on Facebook Follow us on Twitter Linked In Flickr Watch us on YouTube My Space Blogger
التسجيل
النتائج 1 إلى 9 من 9

خلق:الأيثار

هذا الموضوع : خلق:الأيثار داخل القسم الإسلامي والدينيالتابع الي قسم ملتقى الأعضاء : ما هو الإيثار؟ الإيثار هو أن يقدم الإنسان حاجة غيره من الناس على حاجته، برغم احتياجه لما يبذله، فقد يجوع ...

  1. #1



    الصورة الرمزية امة الله
    الإشراف العام

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الدولة
    earth
    المشاركات
    4,308
    Thanks
    0
    Thanked 3 Times in 3 Posts
    معدل تقييم المستوى
    118

    خلق:الأيثار


    ما هو الإيثار؟

    الإيثار هو أن يقدم الإنسان حاجة غيره من الناس على حاجته، برغم احتياجه لما يبذله، فقد يجوع ليشبع غيره، ويعطش ليروي سواه. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه) [متفق عليه].
    وتقول السيدة عائشة -رضي الله عنها-: ما شبع رسول الله صلى الله عليه وسلم ثلاثة أيام متوالية حتى فارق الدنيا، ولو شئنا لشبعنا، ولكننا كنا نؤثر على أنفسنا.

    فضل الإيثار
    أثنى الله على أهل الإيثار، وجعلهم من المفلحين، فقال تعالى: {ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة ومن يوق شح نفسه فأولئك هم المفلحون} [الحشر: 9].
    الأثرة:الأثرة هي حب النفس، وتفضيلها على الآخرين، فهي عكس الإيثار، وهي صفة ذميمة نهى عنها النبي صلى الله عليه وسلم، فما أقبح أن يتصف الإنسان بالأنانية وحب النفس، وما أجمل أن يتصف بالإيثار وحب الآخرين


    **قصص واقعية عن الايثار:



    - انطلق حذيفة العدوي في معركة اليرموك يبحث عن ابن عم له، ومعه شربة ماء. وبعد أن وجده جريحًا قال له: أسقيك؟ فأشار إليه بالموافقة. وقبل أن يسقيه سمعا رجلا يقول: آه، فأشار ابن عم حذيفة إليه؛ ليذهب بشربة الماء إلى الرجل الذي يتألم، فذهب إليه حذيفة، فوجده هشام بن العاص.
    ولما أراد أن يسقيه سمعا رجلا آخر يقول: آه، فأشار هشام لينطلق إليه حذيفة بالماء، فذهب إليه حذيفة فوجده قد مات، فرجع بالماء إلى هشام فوجده قد مات، فرجع إلى ابن عمه فوجده قد مات. فقد فضَّل كلُّ واحد منهم أخاه على نفسه، وآثره بشربة ماء.
    ***
    - جاءت امرأة إلى الرسول صلى الله عليه وسلم، وأعطته بردة هدية، فلبسها صلى الله عليه وسلم، وكان محتاجًا إليها، ورآه أحد أصحابه، فطلبها منه، وقال: يا رسول الله، ما أحسن هذه.. اكْسُنِيها. فخلعها النبي صلى الله عليه وسلم وأعطاها إياه. فقال الصحابة للرجل: ما أحسنتَ، لبسها النبي صلى الله عليه وسلم محتاجًا إليها، ثم سألتَه وعلمتَ أنه لا يرد أحدًا. فقال الرجل: إني والله ما سألتُه لألبسها، إنما سألتُه لتكون كفني. [البخاري]. واحتفظ الرجل بثوب الرسول صلى الله عليه وسلم؛ فكان كفنه.

    ***

    - جاء رجل جائع إلى الرسول صلى الله عليه وسلم وهو في المسجد، وطلب منه طعامًا، فأرسل صلى الله عليه وسلم ليبحث عن طعام في بيته، فلم يجد إلا الماء، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من يُضيِّف هذا الليلة رحمه الله)، فقال رجل من الأنصار: أنا يا رسول الله.
    وأخذ الضيفَ إلى بيته، ثم قال لامرأته: هل عندك شيء؟ فقالت: لا، إلا قوت صبياني، فلم يكن عندها إلا طعام قليل يكفي أولادها الصغار، فأمرها أن تشغل أولادها عن الطعام وتنومهم، وعندما يدخل الضيف تطفئ السراج(المصباح)، وتقدم كل ما عندها من طعام للضيف، ووضع الأنصاري الطعام للضيف، وجلس معه في الظلام حتى يشعره أنه يأكل معه، وأكل الضيف حتى شبع، وبات الرجل وزوجته وأولادهما جائعين.
    وفي الصباح، ذهب الرجلُ وضيفه إلى النبي صلى الله عليه وسلم، فقال للرجل: (قد عجب الله من صنيعكما بضيفكما الليلة) [مسلم]. ونزل فيه قول
    الله -تعالى-: {ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة} [الحشر: 9]. والخصاصة: شدة الحاجة.
    ***
    - ا جتمع عند أبي الحسن الأنطاكي أكثر من ثلاثين رجلا، ومعهم أرغفة قليلة لا تكفيهم، فقطعوا الأرغفة قطعًا صغيرة وأطفئوا المصباح، وجلسوا للأكل، فلما رفعت السفرة، فإذا الأرغفة كما هي لم ينقص منها شيء؛ لأن كل واحد منهم آثر أخاه بالطعام وفضله على نفسه، فلم يأكلوا جميعًا.
    ***

    - ولأعطيكم صورة من الإيثار أذكر لكم ما روي عن أنه اجتمع عند "أبي الحسن الأنطاكي" أكثر من ثلاثين رجلا، ومعهم أرغفة قليلة لا تكفيهم، فقطعوا الأرغفة قطعًا صغيرة وأطفئوا المصباح، وجلسوا للأكل، فلما رُفعت السفرة، فإذا بالأرغفة كما هي لم ينقص منها شيء؛ لأن كل واحد منهم آثر أخاه بالطعام وفضله على نفسه، فلم يأكلوا جميعًا.

    وها هو "قيس بن سعد بن عبادة" ابن سيد سادات الأنصار مرض فلم يجد أحدا يزوره فسأل خادمه لمَ لا يزورني أحد؟ فقال له لأنك كريم وأقرضت أصحابك فاستحوا أن يأتوا وهم مقترضون منك وليسوا في يسر لسداد الدين!! فقال "قيس بن سعد بن عبادة" بئس هذا المال الذي يمنع زيارة الإخوان! ليقُم المنادي فينادي في الناس أنه من كان عليه لي مال فهو في حِلٍّ من أمري.. يقول راوي هذه القصة فما أمسى إلا وانكسرت عتبة داره بسبب كثرة الزيارة.
    إننا لا نقول لكم لا تأخذوا لأنفسكم شيئا وإنما نقول ضحوا بشيء مما تحبوه لأنفسكم في سبيل الله، ولأننا نعامل الله في خلقه ولأنه غير محتاج لما في أيدينا ولكن إخواننا هم من يحتاجون إلينا فإننا نوصي بإخواننا في الله أن نعامل الله فيهم ونفضلهم علينا في بعض ما نحب ومن فعلها سيجد من الله أعظم مما يحب.. "مَا عِندَكُمْ يَنفَدُ وَمَا عِندَ اللَّهِ بَاقٍ وَلَنَجْزِيَنَّ الَّذِينَ صَبَرُواْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ".


    فاللهم قنا شر غفلتنا وأنانيتنا وحبنا الأعمى لأنفسنا.
    وقنا شُحها وأعِنّا على أن نوردها مورد الرضا منك بإيثار ما تُحب على ما نحب..
    فكل شيء هالك إلا وجهك وما الحياة الدنيا إلا متاع الغَرور.



    التعديل الأخير تم بواسطة امة الله ; 30 / 10 / 2009 الساعة 43 : 01 AM
    علمت أن رزقى لا يأخذة غيرى فاطمأن قلبى
    و
    علمت أن عملى لا يقوم به غيرى فاشتغلت به وحدى
    و
    علمت أن الله مطلع على فاستحييت ان يرانى على معصية
    و
    علمت أن الموت ينتظرنى فأعددت الزاد للقاء ربى


  2. #2



    الصورة الرمزية امة الله
    الإشراف العام

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الدولة
    earth
    المشاركات
    4,308
    Thanks
    0
    Thanked 3 Times in 3 Posts
    معدل تقييم المستوى
    118

    رد: خلق:الأيثار


    هذه قصة من قصص الأيثار العظيمة والمؤثرة :-

    في يوم من الأيام حث الرسول صلى الله عليه وسلم الناس على التبرع بالمال فقال عمر رضي الله عنه هذه فرصه لأسبق أبابكر فقرر في نفسه أن يتبرع بنصف ماله والنصف الآخر يبقيه إليه فأتى الرسول صلى الله علية وسلم فسأله الرسول صلى الله عليه وسلم يا عمر ماذا تركت لأبنائك يا عمر فقال عمر رضي الله عنه تركت لهم نصف مالي فقال الرسول صلى الله عليه وسلم بارك الله لك في ما أنقصت وما أبقيت ثم سأل أبابكر رضي الله عنه فقد جاء بكل ماله ولم يترك منه شيئا وآثر الله ورسوله على نفسه وأهله فقال الرسول صلى الله عليه وسلم ما تركت لأهلك يا أبابكر فقال أبو بكر رضي الله عنه تركات لهم الله ورسوله فعلم الرسول صلى الله عليه وسلم شأنه أنه لم يترك شيئا لأهله فقال عمر رضي الله عنه عند ذلك والله لا أسابعه أبو بكر بعد الآن.

  3. #3
    الصورة الرمزية SOHA.
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الدولة
    U.A.E
    المشاركات
    3,251
    Thanks
    0
    Thanked 2 Times in 2 Posts
    معدل تقييم المستوى
    78

    رد: خلق:الأيثار

    بارك الله فيكي يا شيرين موضوع راااائع
    "طوبى لمن وجد في صحيفته إستغفارا كثيرا"

  4. #4
    الصورة الرمزية mahmoud-saad
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    Egypt
    المشاركات
    2,782
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    71

    رد: خلق:الأيثار

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sh.eagle مشاهدة المشاركة
    تركات لهم الله ورسوله

    إننا لا نقول لكم لا تأخذوا لأنفسكم شيئا وإنما نقول ضحوا بشيء مما تحبوه لأنفسكم في سبيل الله، ولأننا نعامل الله في خلقه ولأنه غير محتاج لما في أيدينا ولكن إخواننا هم من يحتاجون إلينا فإننا نوصي بإخواننا في الله أن نعامل الله فيهم
    بارك الله فيكي ولكي شيرين موضوع غاية في الروعة (كالمعتاد)
    جزاكي الله كل خير اختي في الله وفي ميزان حسناتك ان شاء الله
    قال تعالى
    (( أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ ))الحديد

  5. #5

    الصورة الرمزية esraa_88
    عضو مميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    الدولة
    القاهره
    العمر
    29
    المشاركات
    2,743
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    74

    رد: خلق:الأيثار

    - انطلق حذيفة العدوي في معركة اليرموك يبحث عن ابن عم له، ومعه شربة ماء. وبعد أن وجده جريحًا قال له: أسقيك؟ فأشار إليه بالموافقة. وقبل أن يسقيه سمعا رجلا يقول: آه، فأشار ابن عم حذيفة إليه؛ ليذهب بشربة الماء إلى الرجل الذي يتألم، فذهب إليه حذيفة، فوجده هشام بن العاص.
    ولما أراد أن يسقيه سمعا رجلا آخر يقول: آه، فأشار هشام لينطلق إليه حذيفة بالماء، فذهب إليه حذيفة فوجده قد مات، فرجع بالماء إلى هشام فوجده قد مات، فرجع إلى ابن عمه فوجده قد مات. فقد فضَّل كلُّ واحد منهم أخاه على نفسه، وآثره بشربة ماء.
    الله ياشيرين موضوع بجد رائع ..

    ويؤثرون على انفسهم ولو كان بهم خصاصه ومن يوق شح نفسه فاؤلئك هم المفلحون ..
    والدفـه لو مـالت نـعـدلها بـكـتافـنا
    أسمك فى أغانينا وكلامنا وهتافنا

  6. #6
    الصورة الرمزية mahmoud-saad
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    Egypt
    المشاركات
    2,782
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    71

    رد: خلق:الأيثار



  7. #7
    الصورة الرمزية mahmoud-saad
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    Egypt
    المشاركات
    2,782
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    71

    رد: خلق:الأيثار

    {ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة}

    يا ريت المواضيع المهمه كمثل هذا الموضوع ان يثبت لفتره ليستفاد منه اكثر عدد ممكن من الاخوه الاعضاء
    وجزاكي الله كل الخير اختنا شيرين علي مواضيعك الاكثر من رائعه .. وفقكي الله لما يحب ويرضي سبحانه وتعالي

  8. #8

    الصورة الرمزية Haitham Zaki
    مشرف القسم الاسلامي

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الدولة
    Egypt
    العمر
    31
    المشاركات
    2,681
    Thanks
    0
    Thanked 2 Times in 2 Posts
    الصور
    7
    معدل تقييم المستوى
    78

    Arrow رد: خلق:الأيثار



  9. #9

    الصورة الرمزية م/محمد المعداوى
    عضو مميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    مدينة الخبر - المنطقه الشرقيه
    المشاركات
    3,923
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    105

    رد: خلق:الأيثار

    بارك الله فيكى أختى الكريمه
    وجزاكى عنا كل خير


 

 

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
الساعة الآن 10 : 09 PM
Powered by vBulletin® Version 4.2.3
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Search Engine Optimization by vBSEO