Follow us on Facebook Follow us on Twitter Linked In Flickr Watch us on YouTube My Space Blogger
التسجيل
صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 31 إلى 45 من 49

انا مش ورقة؟!!!

هذا الموضوع : انا مش ورقة؟!!! داخل القسم الإسلامي والدينيالتابع الي قسم ملتقى الأعضاء : الحلقة السادسة والعشرون محمد: ها ياعبد الرحمن كمل عبدالرحمن: هكمل يامحمد الحاج حسين: أنت بعد ياعبدالرحمن ما تشكر نعمة ربنا ...

  1. #31
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    2,316
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    64

    رد: انا مش ورقة؟!!!

    الحلقة السادسة والعشرون




    محمد:
    ها ياعبد الرحمن كمل


    عبدالرحمن: هكمل يامحمد












    الحاج حسين: أنت بعد ياعبدالرحمن ما تشكر نعمة ربنا عليك أنا عايز أقولك حاجة كمان مهمة أوي



    وقررت إن دي تكون بداية موضوعنا



    أنا عايز دايما ياعبد الرحمن أي حاجة تحصلك فرحت أو زعلت أو مر بيك أي ضيق لازم أول واحد تجري عليه وتروحلوه هو الله


    مش عايز أكون أنا أول حد في حياتك



    عبدالرحمن: ليه حضرتك بتقول كدة ؟؟؟؟


    الحاج حسين: بص يابني أنا مش عايز قلبك يتعلق بأي حد غير ربنا حتي لو أنا













    عبدالرحمن: حضرتك ماتعرفش أنت بالنسبة لي إيه .......


    أنا كنت تايه في الدنيا دي ماليش أي هدف وماليش أي وجهة ماليش أي حد أحكيله وأشكيله همي



    مكنتش لاقي حد يسمعني ولاحد يحبني عشان كده كانت سها بالنسبة لي حل وهمي وبخدع نفسي



    وكأني بسكتها وأقولها مش عايز أسمع صوتك



    زي الغريق اللي بيتعلق بأي حاجة حتي لو ضعيفة وهوعلي يقين إنها مش هتفيده ولا هتخرجه من اللي هو فيه



    لا إنا كنت ميت قبل ما أعرف........ حضرتك مش متخيل إنت بالنسبة لي إيه ......




    لااا حضرتك بقيت بتمثل حاجة كبيرة أوي في حياتي مقدرش استغني عنها




    هو حضرتك هتسافر وتسيبني لوحدي



    الحاج حسين: يابني عشان الكلام اللي سمعته منك ده واللي أنا حاسس بيه من قبل ماتقوله أنا بقولك الكلام ده



    عبدالرحمن: ازاي المفروض عشان كده حضرتك ماتقولش الكلام ده


    الحاج حسين: يابني افهمني أنت لازم تحفر الكلام ده في دماغك



    الكلام اللي هقولهولك ده أهم من الكلام اللي قولته قبل كده



    أنا عارف إن الكلام اللي سمعته مني قبل كده مهم بس الكلام ده أهم



    أول حاجة يابني لازم تعرفها وتعيشها



    إن كل حاجة هتحبها غير ربنا أنا بكلمك طبعاً عن الحب الحلال



    احنا اتفقنا خلاص إنك ماينفعش أي حب تاني زي ماكنت بتحب سها كده



    أنا مش قصدي إني افكرك بمعاصي زمان ولاحاجة بس أنا بذكرك وبفكرك بنعمة ربنا عليك



    أي حاجة بقي يابني حتحبها غير ربنا لازم هتسيبها إما أنت اللي هتسيبها أو هي اللي هتسيبك



    عبدالرحمن: ليه كده ؟؟؟؟؟


    الحاج حسين: مفيش حاجة اسمها ليه كده هي الدنيا كده


    اتفقنا يا عبد الرحمن لازم ربنا يكون الأول في حياتك أول حد تجري عليه لما تفرح أو تزعل أو أي ضيق يمر بيك



    ها اتفقنا



    عبدالرحمن: ماشي













    محمد: هو الحاج حسين ناوي يموت ولا إيه ؟؟؟؟؟؟



    عبدالرحمن: أنا كل يوم بنبهر بذكائك يامحمد



    محمد: أخجلتم تواضعنا



    عبدالرحمن: محمد هو أنت ناوي تموت ولا إيه ؟؟؟؟؟



    محمد: إيه السؤال الغريب ده هروح انتحر يعني !!!!!!



    عبدالرحمن: ماتقول لنفسك إيه ناوي يموت دي بلاش أسألة ذكية من بتاعتك دي



    محمد: أنا حاسس إنك مش طايقني



    عبدالرحمن: بجد الحمد لله إن لسه عندك حبة إحساس



    محمد: هههههههه أنا كلي أحاسيس يابني بس أنت اللي مش مقدر



    عبدالرحمن: اتكتم شوية



    محمد: إيه اتكتم دي....... دة مش أسلوب دكتور خااااااالص .....




    عبدالرحمن: أنت خليت فيها دكتور أنا مش عارف إيه اللي رجعني ليك بعد ما قطعتك




    محمد: هههههههه يابني أنت ماتقدرش تستغني عني أصلا


    عبدالرحمن: ليه المايه والهوا حضرتك ؟؟؟؟؟




    محمد: كمل يابني بقي وبلاش لماضة




    عبدالرحمن: أنا برضه اللي بتلامض


    علي العموم أنا هكمل بس ياريت ماتتكلمش عشان بتنرفزني












    بعد ما الحاج حسين قالي الكلام ده



    الحاج حسين: بص يابني احنا لنا حديث طويل ادام قبر محمود بس أنا لازم أقولك الكلام ده الأول



    عبدالرحمن: ليه هو احنا مش هنروح الساعة بقت اتنين



    الحاج حسين: أنا عارف إن الساعة بقت اتنين

    أنت وراك حاجة ؟؟؟؟؟؟؟


    عبدالرحمن: لاااااااااا بس




    الحاج حسين: بس إيه ؟؟؟؟


    اسمعني وبلاش تناقش كتير









    محمد: هههههههه مانت بتناقش أهو ومابتسكتش زيي



    المهم بعد كده الحاج حسين قالي



    الحاج حسين: تاني حاجة بطلبها منك يابني أنا عايزك يابني تحط علي قلبك قفل












    محمد: قفل.... قفل إيه....... هو أنت قلبت قلبك خزنة ولا سجن ههههههههههههه إيه القفل ده ياعبد الرحمن


    عبدالرحمن: القفل ده اللي هكسره علي دماغك عشان أرتاح



    محمد: ليه كده بس ؟؟؟؟؟



    عبدالرحمن: أنت لسه بتسأل ليه ؟؟؟؟؟؟؟؟




    يتبع إن شاء الله


    نسأل الله تعالى أن يرزقنا واياكم الإخلاص في القول والعمل

  2. #32
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    2,316
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    64

    رد: انا مش ورقة؟!!!

    الحلقة السابعة والعشرون




    محمد: خلاص ياعبد الرحمن كمل سماح المرة دي

    عبدالرحمن: أما أشوف آخرتها معاك









    الحاج حسين قعد يتكلم معايا لدرجة إني حسيت إني دي
    آخر مرة هيكلمني فيها




    كل كلمة وكل حرف قاله محفور جوايا زي ماهو
    قالي......... كأني سامعه دلوقتي
    أنا أول ماسمعته قال قفل
    استغربت أوي وسألته







    عبدالرحمن: قفل إيه...... وليه ؟؟؟؟؟

    الحاج حسين:القفل ده اللي لازم يكون علي قلبك مكان

    ماتروح لازم يكون موجود........ القفل ده هو حياتك

    عبدالرحمن: حياتي ......القفل

    الحاج حسين: أيوه .......أنت لو عندك شئ غالي أوي
    هتسيبه كده من غير ماتحافظ عليه

    عبدالرحمن: لا طبعاً أكيد هخاف عليه زي عنيه

    الحاج حسين: أهو أنت قولت أهو بلسانك

    عبدالرحمن: أنا مش فاهم حاجة !!!!!!

    الحاج حسين: بص يابني أنا عايزك تجاوبني بصراحة

    الأول
    أنت حاسس بإيه دلوقتي ؟؟؟؟؟؟؟؟

    عبدالرحمن: حاسس إني خايف وعايز أروح

    الحاج حسين: لا أنا مش قصدي كده أنا قصدي أنت إيه
    حالك دلوقتي وكان إيه حالك قبل وفاة محمود و قبل
    ماتدخل الجامع ؟؟؟؟؟؟














    عبدالرحمن: الفرق بين حالي دلوقتي وحالي زمان

    ياااااااااااه دا فرق كبير أوي

    مايحسش بيه إلا كل بعيد وقرب من تاني

    أنا كنت غريق وربنا نجاني من بحر المعاصي اللي
    بيغرق كل اللي يقرب منه





    أنا كنت ميت قبل وفاة محمود......اه أنا مكنتش عايش

    والله زي ماحضرتك قولت أنا لازم فعلا أشكر نعمة ربنا

    اللي أمهلني وانا اللي كنت بعصيه طول الفترة اللي فاتت

    محمود مات خلاص وادفن ربنا يرحمه رحمة واسعة وأنا
    ربنا أحياني من جديد







    ازاي تاني أبعد عنه....... ازاي أعصيه وهو كريم أوي

    ممكن كنت أبقي مكان محمود اه ممكن ليه مش ممكن

    احنا الاتنين أد بعض وهو مات فجأة من غير مايكون

    تعبان ولاحاجة وكنا بنعصي ربنا مع بعض

    وفرطنا في حق ربنا كتير







    ودلوقتي........هو دخل قبره لوحده وأكتر ناس بتحبه

    سابته لوحده ومشت




    ومين يقدر يقعد معاه ثانية واحدة في القبر ده........

    القبر ضلمة دلوقتي وهو مفتوح امال لوا تقفل علي
    لوحدي




    لاااااااا أنا مقدرش أبعد تاني ولا أقدر أفرط

    مش هموت نفسي تاني بالمعاصي

    لااااااا أنا جربت معني الحياة.......أنا حاسس بحاجات

    حلوة وجميلة أوي بس مش قادر أوصل لحضرتك
    إحساسي





    والله أنا ما أقدرش أعصي ربنا تاني
    أنا بحبه أوي




    الحاج حسين: مبارك عليك يابني والله أنت وفرت عليه
    كلام كتير أوي

    وبكاءك ده دليل عل صدقك وحياة قلبك

    الحمد لله رب العالمين الذي يحيي القلوب بعد موتها




    عشان كده يابني أنا عايز كل المعاني الحلوة دي وكل
    الأحاسيس اللي أنت عايشها دلوقتي

    تفضل في قلبك طول مانت عايش





    تحافظ عليها لأنها حياتك....تحافظ عليها لأنها أغلي من
    أي شئ تاني



    عشان كده أنا عايزك تحط قفل علي قلبك عشان محدش

    يخطف المعاني دي اللي أنت تعبت فيها وجاهدت عشانها




    عشان لو المعاني والأحاسيس دي ضاعت هتحس بآلام
    الموت

    لأن اللي جرب وعاش وحس مش زي اللي مجربش

    ولاااااا عاش





    يعني اللي عاش حلاوة القرب وحلاوة الحب لما الحاجات

    دي تضيع منه هيحس بأوجاع ووحشة





    عبدالرحمن:والقفل ده أجيبه منين ؟؟؟؟؟؟؟

    الحاج حسين: هقولك تجيب القفل ده منين بس لازم

    تعرف الأول ازاي الحاجات اللي في قلبك دي تتخطف

    يعني المفروض تعرف أعداءك اللي أنت هتحاربهم عشان
    تاخد احتياطاتك ضدهم





    عبدالرحمن: أعداء !!!!!!!!!!!!!!!

    الحاج حسين: أيوه
    ماتفتكرش إنك هتلتزم كده وخلاص هتعدي الأمور بسلام

    لا

    لازم هتتعرض للفتن دا غيرالناس اللي مش بيعجبهم
    العجب

    ومعاصي زمان





    كل دي أعداء أنت بقي لازم تاخد احتياطاتك وتقفل كل
    المداخل


    والقفل ده تاخده وتحطه علي قلبك المسيطر علي المداخل
    فتكون مستريح إن محدش هيدخل ويخطف اللي في قلبك
    المداخل دي هي عينيك وودانك ولسانك وايديك ورجليك
    كل المداخل دي لازم تقفلها عن كل المعاصي


    وكأنك


    بتقفل الباب في وش المعاصي وبتقولها لاااا أنا مش

    هسمحلك بالدخول أبداً


    لأنك أول ماتفتح بس الباب قصدي المداخل اللي قولتلك
    عليها دي المعاصي هتدخل البيت قصدي هتدخل قلبك



    وهتسكن فيه


    والحاجات اللي في قلبك اللي أنت كلمتني عنها دي
    عزيزة وغالية أوي مش هتقعد في مكان في حد تاني
    غيرها مش هتقعد في مكان فيه معاصي أبداً



    يعني مثلاً لو واحد عنده صندوق تفاح والتفاح ده كويس
    جداً وطعمه حلو أول مايدخل علي التفاح ده تفاحة واحدة
    بس بايظة سواء كان قاصد أو غصب عنه

    التفاح كله اللي في الصندوق هيبوظ

    فاهمني ياعبد الرحمن



    عبدالرحمن: أيوه فاهم ........



    الحاج حسين: الحمد لله أنا عايزك يابني تعرف خطورة

    المعاصي لأن المعاصي دي لودخلت قلبك هتحكم علي

    إلتزامك بالإعدام





    أنا مش هسمحلك تضيع كل ده أبداً مهما كان

    ربنا اللي يعلم أنا بحبك أد إيه أنا معنديش أولاد

    بس ....ربنا اللي يعلم أنت بالنسبة لي إيه





    مش هسمحلك أبداً تضيع من ايدي

    ولا عايزك تعيش علي مبدأ شماعة المبررات



    عبدالرحمن: شماعة إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    الحاج حسين: يعني مثلا كل لما تقع أو تغلط في حاجة

    تيجي تقولي الدنيا والظروف والناس وووووووو

    وكل الناس كده وأنا أحسن من غيري

    لا أنا بقولك أهو أنا مش عايز أسمع الكلام ده منك أبداً






    عايزك كل لما نفسك الأمارة بالسوء تأمرك بالمعاصي

    تفتكر منظر القبر اللي أنت شايفه ادامك ده وتفتكر موت

    محمود فجأة





    أنا عايزك كل أما تحس بضعف في إلتزامك أو أول

    ماتحس بقرب أي معصية من قلبك تبدأ العلاج بدري

    عشان ماندخلش في مشاكل أكبر

    زي ماقولتلك تكون دكتور شاطر أوي






    محمد: اه هو ازاي بقي أقنعك إنك تدخل طب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    يلا هتلاقيه كان حاسس إنك ماتقدرش تبعد عني ثانية ............

    عبدالرحمن: ههههههههه


    يتبع إن شاء الله

  3. #33
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    2,316
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    64

    رد: انا مش ورقة؟!!!



    الحلقة الثامنة والعشرون





    عبدالرحمن: قبل ماأقولك هو أقنعني ازاي أدخل طب أنت مش ملاحظ
    حاجة؟!!!


    محمد: حاجة إيه ......ااااه أنت مااتصلتش ببابا عشان تقوله على

    اختبار نسبة الذكاء


    عبدالرحمن: لا مش كدة يامحمد حاجة تانية


    محمد: ههههههه ....أنت بقيت هادي كدة ليه ؟؟؟؟؟


    عبدالرحمن: أنا قولت بقي احنا هنقعد في الكلية دي إن شاء الله ست سنين
    ولو كل حاجة أخدتها علي أعصابي هيحصلي حاجة فقررت أصبر عليك
    والأجر من عند ربنا


    محمد: إيه ده........... هو أنا بلاء ربنا ابتلاك بيه ماشي ياعبد الرحمن ....ماشي

    يعني أنرفزك براحتي



    عبدالرحمن: ااااااااايه يامحمد الحاجة اللي أنت ملاحظها؟


    محمد: مش عارف قول أنت !!!!!


    عبدالرحمن: أنا من أول يوم شوفتك فيه في الكلية


    محمد: اه وأنت مش قادر تستغني عني هههههههههه


    عبدالرحمن: لا من أول يوم شوفتك وأنا قاعد أتكلم وأحكي وأنت بتسمع

    وتنرفزني وخلاص

    أنت إيه رأيك في الكلام اللي بقوله



    محمد: بص ياعبد الرحمن أنت عارف طبعاً أنا في فترة الثانوية العامة ماكنش ليه
    علاقة بالبنات وده مكانش عشان إني عارف حرمة الموضوع ده لا أنا
    مكنتش لسه أعرف حرمته




    لكني في الفترة دي وأنت أقرب واحد ليه عارف إني كنت مركز في المذاكرة
    وبس ............عايز أبقي دكتور بقي هههههه





    ولما دخلت الكلية زي ماطلبت منك كدة في أول يوم إننا نعمل صحوبيات
    كنت حاسس من جوايا إن الكلام ده كلام فاضي وإننا كده بنخون ربنا
    وبنخون أهلنا


    عبدالرحمن : ولما أنت عارف أنه فاضي كنت عايزه ليه ؟؟؟؟؟


    محمد:يعني هي كل حاجة قبل كده عرفنا إنها حرام أو كنا عارفين إنها


    حرام سبناها الواحد عايش حياة كلها تناقض


    عبدالرحمن: إيه ده يامحمد إيه اللي أنت بتقوله ده أنت صدمتني بجد كده أنا
    زعلان منك أنا مش بهزر أنا مش عايزك تعيش بالمبدأ ده أنا حاسس إنك
    كويس ولو بدأت هتنجح







    أنا عايزك يامحمد تعيش علي مبدأ سمعنا وأطعنا
    وعايزك تعرف حاجة مهمة أوي
    كل حاجة عرفت أنها حرام ومترضيش ربنا لازم تسيبها فوراً
    تسيبها عشان ربنا ..... ربنا وبس مش عشان أي حاجة تانية مش عشان
    المذاكرة وللا أي حاجة تانية ........ ربنا وبس


    محمد: اسمعني بس


    عبدالرحمن: هتقول إيه...... تاني اسمعني أنت


    أنت عارف يامحمد احنا مشكلتنا إيه احنا بنغير مسميات كل حاجة عشان
    تتماشي مع أهواءنا





    يعني الربا اللي ربنا حرمه نسميه فوايد البنوك والخمرة نسميها مشروبات
    روحية





    و العلاقة بين الولد والبنت نسميها
    زمالة ........صداقة ......اخوات ....أي حاجة







    مع إن إسمها الحقيقي هي مالهاش إسم أصلاً لأن مفيش حاجة إسمها
    علاقة بين ولد وبنت




    غيرنا أسماء حاجات ربنا حرمها لأسماء تانية وكأنها كده خلاص بقت
    حلال



    حطينا أحكام الدين علي شماعة ننزلها وقت ما احنا عايزين وممكن
    ماننزلهاش خالص



    دخلنا كل الأحكام في حياتنا ونسينا حكم ربنا وحكم الدين
    أنا مش عايزك يامحمد تفتحلي ودانك أنا عايزك تفتحلي قلبك




    وماتقولش إني هعملك فيها الحاج حسين
    لا يامحمد أنت عارف احساس أنك كنت أعمي وفجأة أبصرت النور
    كنت تايه ومرة واحدة عرفت الطريق عرفت أنت ماشي ازاي
    عشان كده أنا بدعوك إلى الهدي ائتنا





    أنت عارف أنا إن شاء الله هدور علي كل أصحاب زمان وأبدأ معاهم من
    جديد زي ماكنا بنعصي ربنا مع بعض هنطيع ربنا مع بعض
    أصل اللي كان في ظلام المعصية وربنا نورله طريقه بيبقي نفسه كل
    الناس تشوف النور زيه وبيبقي حاسس بقيمة النور ده
    أنت إيه رأيك في الكلام اللي أنا بقوله ؟؟؟؟؟




    محمد: أنا حاسس كل اللي بتقوله .......
    بس عارف إحساس أنك عايز بس مش قادر
    عرفت الحرام وعرفت الحلال بس مش قادر
    تقرب خطوة من ربنا





    عبدالرحمن: بص يامحمد أنا هكلمك بصراحة أنت لوجيت تفكر كده
    احنا الاتنين قبل ماندخل الكلية كنا زي بعض كنا بنصلي وقت الامتحان
    عشان ربنا ينجحنا وبعد كده خلاص مفيش حاجة في حياتنا اسمها صلاة
    وكنا بنحب الأغاني والأفلام






    وأنا كنت أسوأ حال منك أنا كنت متعلق بسها
    يعني احنا الاتنين كنا زي بعض وأنت كنت أحسن مني
    أنت إيه رأيك في حالي دلوقتي وحالي قبل كده ؟؟؟؟؟



    محمد: والله أنا حاسس إنك دلوقتي أسعد كتير من زمان وفي راحة نفسية
    أحسن



    عبدالرحمن: خلاص أنت تقدر
    الشيطان ونفسك هما اللي بيقولوا إنك متنفعش للطريق ده
    خلاص يامحمد اتفقنا هنبدأ سوي من أول انهارده



    وبعدين أنت مش فاكر الموقف اللي أنت حكيتهولي أول يوم في الكلية
    الموقف ده معناه إنك كويس وتقدر



    محمد: موقف إيه ؟؟؟؟؟؟؟

    عبدالرحمن: أنت لحقت تنسي .......موقفك مع البنت اللي كانت في كلية
    تجارة وأنت وقتها افتكرت موقف سيدنا موسي
    صحيح أنت سمعت الموقف ده فين أنت ؟؟؟؟؟؟



    محمد: والله ياعبد الرحمن سبحان الله أنا كنت بقلب في التلفزيون كده أنت
    عارف طبعاً أنا بتفرج في التلفزيون علي إيه



    وفجأة كده لقيت شيخ بتكلم عن قصة سيدنا موسي أنا سبحان الله مش
    عارف إيه الي خلاني أسيب القناة دي وأسمعها



    دي كانت تقريبا أول حاجة أسمعها عن ربنا........وانبهرت بقصه سيدنا
    موسي عليه السلام



    عبدالرحمن: سبحان الله


    أنت عارف احنا نبدأ سوي من جديد


    وربنا قادر إنه يطلع من قلبك حب الأغاني والأفلام ويزرع بقلبك حب
    القرءان والرسول صلي الله عليه وسلم والصحابة
    هو مش ربنا بيقول


    بسم الله الرحمن الرحيم

    وَلَكِنَّ اللَّهَ حَبَّبَ إِلَيْكُمْ الإِيمَانَ وَزَيَّنَهُ فِي قُلُوبِكُمْ وَكَرَّهَ إِلَيْكُمْ الْكُفْرَ وَالْفُسُوقَ وَالْعِصْيَانَ أُوْلَئِكَ هُمْ الرَّاشِدُونَ (17)

    محمد: إيه ده هي السورة دي في الجزء الكام ؟؟؟؟؟



    عبدالرحمن: لا متخافش أنا لسه ماوصلتش للجزء ده
    أنا لسه في جزء المجادلة
    عارف أنت لو بدأت دلوقتي هتسبقني



    محمد: ياراجل ..............



    عبدالرحمن: ابدأ أنت بس وبلاش كسل ....

    محمد: خلاص ياعبدالرحمن اتفقنا
    بس أنا عايز أصارحك بحاجة مهمة

    عبدالرحمن: حاجة إيه ؟؟؟؟؟؟









    محمد: بصراحة أنا خونتك ..........

    عبدالرحمن: بتقول إيه !!!!!!



    يتبع إن شاء الله



  4. #34
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    2,316
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    64

    رد: انا مش ورقة؟!!!

    الحلقة التاسعة والعشرون




    عبدالرحمن: أنت خونتني في إيه يامحمد قول الصراحة........


    محمد: بصراحة كده ........أنت لما كنت بترن عليه وتقولي كنسل وقوم


    صل بصراحة كده ماما وبابا وساعات أنا كنت بكنسل عليك وما أقومش أصلي


    عبدالرحمن: بتقول إيه ياااااااا


    إيه ده تخيلك إن إسمك محمد



    محمد: ياراجل بجد أول مرة تاخد بالك من إسمي ؟؟؟؟؟


    عبدالرحمن: بص يامحمد ربنا يعلم أنا بحبك في الله أد إيه


    ولو أنا طلبت منك طلب هتنفذه



    محمد: يابني دا قبل ماتكمل كلامك أكون نفذته في الحال أنت متعرفش أنا


    بحبك أد إيه



    عبدالرحمن: طب تخيل بقي ربنا بيحبك أد إيه .......


    محمد: بيحبني


    عبدالرحمن: اه بيحبك بيحب أكتر من والدك ووالدتك وأحن عليك


    منهم ............ تخيل



    ربنا أكرمك بالإسلام وأنعم عليك بيه وكفي بها نعمة



    أنت مسلم



    محمد: أيوه أنا مش إسمي محمد وللا إيه !!!!!!!!!!


    عبدالرحمن: الدليل مش بالإسم الدليل بالفعل


    محمد: يعني عايزني أعمل إيه ؟؟؟؟؟؟؟


    عبدالرحمن: عايزك تحب ربنا زي مابيحبك


    محمد: هو أنا مبحبش ربنا


    عبدالرحمن: ميت مرة أقولك يا محمد الحب مش كلام الحب أفعال


    معني إنك تحب ربنا إنك تحب اللي ربنا يحبه وتكره اللي ربنا يكرهه



    وربنا بيأمرك بالصلاة أنت عارف لو حبيت ربنا



    محمد: قولتلك أنا بحب ربنا


    عبدالرحمن: طب قدم دليلك أنت خلاص من أول انهارده لازم تصلي لا من


    دلوقتي ادامي علي الجامع أحسنلك



    محمد: ههههههههههه إيه ده مطلوب القبض عليه ؟؟؟؟


    عبدالرحمن: أيوه لأنك مذنب في حق ربنا وفرطت كتير وربنا أمهلك شوفت


    ربنا كريم ازاي ها من أول انهارده هتلتزم وإلا



    محمد: وإلا إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    عبدالرحمن: وإلا ..........لا أنت صاحبي


    ولا أعرفك ................ههههههه بس أنا عارف إنك ماتقدرش تستغني



    عني ثانية



    محمد: أنت هتعملي فيها محمد ولا إيه خلاص ياسيدي هصلي


    عبدالرحمن: خلاص دي ايدي ومد ايدك واوعدني إنك تدرك تكبيرة الإحرام


    محمد: ناقص تقولي كمان وأدرك الصف الاول ...........


    عبدالرحمن: اه وإيه يعني صعبة دي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    هنقدر سوا إن شاء الله ونعين بعض ها اتفقنا يامحمد



    محمد: خلاص اتفقنا ياعمي


    عبدالرحمن: عمك...... أما أشوف لو اتظبط معايا ممكن أوافق علي الجواز


    محمد: ربنا يستر


    قولي بقي الحاج حسين أقنعك ازاي إنك تدخل طب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
















    عبدالرحمن: بص أنت عرفت طبعاً إننا هنقفل المداخل اللي كلمتك عنها قبل كده


    محمد: أيوه فاكر وبعدين ؟؟؟؟؟؟؟؟


    عبدالرحمن: بص بقي ياسيدي


    الحاج حسين: بص يابني أنت لازم تبقي طبيب داعية إلى الله تعلق قلوب


    الناس بربنا وماتعلقش قلوبهم بيك ولا بالدوا اللي أنت بتكتبه لأن ربنا هو



    الشافي وأنت مجرد سبب



    ولازم تكون دكتور أمين



    أنا عايزك أثناء فترة الإمتحانات ماتقولش إيه يعني لما أغش السؤال ده دي



    درجة مش هتفرق



    مفيش حاجة اسمها مش هتفرق لأن اللي يغش في درجة دلوقتي هيغش



    في حياة انسان بعد كده .......



    فاهم يابني



    عبدالرحمن: ماشي ياحاج بس حضرتك قولتلي قبل كده المفروض أبعد عن


    كل حاجة تفكرني بمعاصي زمان



    ازاي أدخل طب وأقابل سها هناك



    الحاج حسين: يابني أنا عايزك تبقى صاحب بصيرة


    يعني كل واحد لازم يعرف المعاصي اللي بتوقعه وإيه الحاجة اللي بتبعده



    عن ربنا



    يعني أنت مثلاً مش مشكلتك سها



    لازم تحط ايدك علي المرض الأساسي زي ماقولتلك قبل كده



    سها دي عرض من أعراض المرض الأساسي




    عبدالرحمن: وهو إيه المرض الأساسي اذا كانت سها عرض ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    الحاج حسين: مرضك الأساسي أنك بعيد عن ربنا وقلبك خراب



    قلبك مريض متعلق بحب محرم



    يعني أنت لو قلبك ماتعالجش بحب ربنا



    هيدور علي أي حب تاني محرم سواء كانت سها أو أي واحدة تانية



    لأن نفسك لو ماشغلتهاش بالحق هتشغلك هي بالباطل



    اتفقنا ياعبد الرحمن



    عرفت إيه اللي بيوقعك

















    محمد: هههههههههههههه قصده يقولك مشكلتك إنك عايش فراغ عاطفي



    هههههههههه



    عبدالرحمن: والله يامحمد أنت لو عشت حب ربنا هتعرف إنك قبل كده كنت ميت



    حاجة تانية يامحمد لازم تاخد بالك منها



    الحاج حسين قالي عليها



    محمد: حاجه إيه تاني ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    عبدالرحمن: احنا اتفقنا قبل كده إن مفيش حاجة اسمها علاقة بين ولد



    وبنت



    بس طبعاً الشيطان ونفسك مش هيسيبوك في حالك وهي خطوات



    محمد: يعني إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    عبدالرحمن: يعني ممكن بعد ماتلتزم وتعرف الحلال والحرام



    الشيطان يقولك وإيه يعني لما تكلم البنت دي دا أنت حتي مش هتكلمها في



    كلام فاضي ولاحاجة



    محمد: أيوه أيوه فهمت هيقولك كلمها وصاحبها عشان تذكرها بقيام الليل



    وتصحيها للفجر



    هههههههههه وتقولها ماتنسيش أذكار الصباح وبالمرة



    ادعيلي إن ربنا يهديني .............هههههههههههههههههه ماهو دا



    برضه كلام فاضي




    وأنت كده طبعاً بتضحك علي نفسك لأن لازم هيحصل التطور الطبيعي



    للحاجة الساقعة


















    عبدالرحمن: هههههههههههههه التطور الطبيعي للحاجة



    الساقعة ...........أنت بتشتغل إيه !!!!!!!!!!!!!



    محمد: هههههههههههههههههههههه...... .أنا قصدي التطور في العلاقة



    ماهي أكيد مش هتقف عند الحد ده



    عبدالرحمن: هههههههههههههههههه.......أنت بقيت بتفهم أهو تبارك الله



    محمد: أيوه امسك الخشب بقي



    عبدالرحمن: خشب إيه ياعم وحديد إيه ناقص تقولي خمسة وخميسة و



    بكرة الخميس



    إيه اللي انت بتقوله ده يامحمد ماينفعش كده



    الحاجات دي لابتنفع ولا بتضر



    محمد: خلاص ياسيدي مش هقول الكلام ده تاني



    بس يعني المفروض أقول إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    عبدالرحمن: تقول ماشاء الله لاقوة الابالله زي ماربنا قال في سورة الكهف



    لما أخبرنا عن صاحب الجنة



    محمد: ااااه........لكن لما أشوف حاجة عجباني في حد وأخاف إني أحسده



    أقوله تبارك الله زي ما أنت قولتلي كده



    عبدالرحمن: أيوه يامحمد .....ربنا يكرمك



    خلاص يامحمد احنا هنبدأ مع بعض من جديد



    محمد: من جديد إيه.......أنت سبقتني



    عبدالرحمن: ماتقولش كده.......



    تعرف ممكن اتنين يلتزموا مع بعض في نفس الوقت لكن واحد فيهم راكب



    صاروخ والتاني راكب .......



    محمد: راكب سلحفة






















    عبدالرحمن: ههههههههههههه.......سلحفة



    القصد يامحمد مش معني إني بدأت قبلك إني أسبقك مش شرط



    المهم إنك تبدأ



    وتقول لنفسك مفيش حاجة أبداً هترجعني عن الطريق ده مهما كانت



    محمد: خلاص اتفقنا


















    وتمر الأيام والسنين ويوصل عبدالرحمن ومحمد لنهاية السنة الرابعة في



    الكلية





    وخلال السنين اللي فاتت تتعلق قلوبهم بحب الله والصلاة والقرءان


    وحضور دروس الحاج حسين اللي كانت بالنسبة لهم شحن أسبوعي


    وفي يوم من الأيام بعد الإنتهاء من امتحانات نهاية العام الدراسي يحدث مالم يتوقعه كلا من عبدالرحمن ومحمد من قبل



    يتبع إن شاء الله


  5. #35
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    2,316
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    64

    رد: انا مش ورقة؟!!!




    الحلقة الثلاثون


    في يوم من أيام الأجازة



    محمد يتصل بعبد الرحمن






    محمد:
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ازيك يا عبد الرحمن

    عبدالرحمن: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ازيك يامحمد عامل إيه ؟؟؟؟؟؟




    محمد :الحمد لله





    بس أنا عايز أقولك خبر هيزعلك


    عبدالرحمن: إيه................... النتيجة ظهرت وسقطنا ؟؟؟؟؟؟؟؟




    محمد: سقطنا إيه حرام عليك مش كفاية إنهم 6 سنين كمان ندبلر سنة ...........





    عبدالرحمن: امال خبر إيه اللي هيزعلني ؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    محمد: بص ياسيدي ماما وبابا امبارح كانوا خارجين يتفسحوا




    عبدالرحمن: ههههههههههه أيوه بيريحوا أعصابهم منك




    محمد: بلاش خفة دم واسمعني للآخر




    عبدالرحمن: طب كمل يا أخويا




    محمد: ماما بقي شافت سها قاعدة مع واحد فكرك يطلع مين؟!!!




    عبدالرحمن: فزورة دي وأنا مالي ميطلع زي مايطلع




    محمد: خلاص أحل أنا ..........طلع خطيبها وسها لما شافت ماما راحت سلمت عليها وسألتها علية




    وقالتلها إيه أخبار محمد أنا مسمعتش عنه حاجة من أيام نتيجة الثانوية العامة بس أنا بتهيألي أنه دخل


    طب بس مش هنا



    فماما قالتلها لا ازاي دا هو وعبد الرحمن مع بعض من أول يوم في الدراسة وهنا


    سها: عبدالرحمن................ هما الإتنين معايا في نفس الكلية ازاي ده




    وأنا مشفهومش طول السنين اللي فاتت ازاي ده ؟؟؟؟؟؟؟؟



    محمد: هو أنت مش زعلان ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    عبدالرحمن: علي إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    محمد: علي إيه.... هو أنا كنت بكلم نفسي !!!!!!!!!!!!!!!




    عبدالرحمن: يابني أنا لو زعلان علي سها كنت زعلت عليها من زمان




    محمد: بس لما الحاجة تكون ادامك وفجأة تضيع منك أكيد في فرق فأكيد لازم تزعل




    زي ما واحد كدة مثلا عنده ايد ورجلين وعنتين هو مش هيحس بقيمتهم أوي إلا لما يفقدهم


    عبدالرحمن: ماشي كلام كويس بس ده في النعم ................




    سيادتك شايف بقي إن سها نعمة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    محمد: إيه ده هي سها غيرت اسمها .........ياعبد الرحمن ......عبد الرحمن إيه ده أنت قفلت في وشي السكة والله




    لانا متصل بيك لحد ما أطلع عينك وأخليك تفتح



















    ويرن محمد علي عبد الرحمن لحد مايفتح






    محمد: أنا تقفل في وشي السكة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    عبدالرحمن: دا أقل واجب أعمله معاك أنت بس تؤمر




    محمد: ماشي أنا الحق عليه اللي اتصلت بيك عشان أقولك




    هو أنت يعني مش عايز تتجوزها ليه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    لعلمك هي مش هتسيبك في حالك مش بعيد من أول يوم في الدراسة تلاقيها قاعدة جمب بتاع الأمن


    تدور عليك


    ابقي البس بقي طقية الاخفة بتاعتك


    عبدالرحمن: يابني زي ماربنا حفظنا الأربع سنين اللي فاتوا هيحفظنا الأيام اللي جايه المهم أنت




    خلصت اللي عندك !!!!!!!!!!!!!!


    محمد: هو أنت مش طايقني ليه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟













    عبدالرحمن: بس يابني أنا




    مش عايز أتجوز سها حتي لو التزمت أنا مش هتجوزها


    محمد: ليه يابني هو حرام ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    عبدالرحمن: لا مش حرام ولا حاجة




    بس أنا مش عايز أشوفها ادام عيني


    مش عايز أشوف معاصي زمان متجسدة ادامي


    كفايه إنها جوايا


    تعرف يامحمد المعاصي دي ليها فوايد برضه


    محمد: ياراجل !!!!!!!!!!!!!!!!




    عبدالرحمن: أيوه يابني هي مش الذنوب دي بتخليك تتذل لربنا




    وسبحان الله ممكن الذنب اللي أنت بتتذلل لربنا بيه ده يكون أحسن من طاعة تخليك متكبر بيها


    محمد: اه والله فعلا ياعبد الرحمن ................















    عبدالرحمن: شوفت نسيتني كنت هقولك إيه ..........




    محمد: إيه تاني ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    عبدالرحمن: الحاج حسين مجاش يصلي الفجر انهارده




    محمد: بجد طب وإيه يعني ما ممكن يكون سافر وللا حاجة




    عبدالرحمن: لا ازاي يسافر من غيري مايقولي !!!!!!!!!!!!




    محمد: ليه السكرتير بتاعه حضرتك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    عبدالرحمن: بلاش هزار هو بجد مش بيسافر إلا لما بيقولي ويودعني قبلها .........




    هو دايما قبل الآذان بيكون موجود


    لأنه دايما يقول المحب مش محتاج آذان ومش محتاج حد يفكره بميعاد حبيبه


    أنا حاسس إنه تعبان


    محمد: لا ياسيدي هتلاقيه بس سافر فجأة وملحقش يقولك




    عبدالرحمن: لا أنا قلبي حاسس إنه تعبان




    محمد: و أنت شخصت الحال يادوك وأنت قاعد في البيت !!!!!!!!!!!




    عبدالرحمن: بلاش هزار يا محمد




    أنا هروح أصلي الضهر ولو مالقتهوش هتصل بيك تفوت عليه عشان نروح نزوره





    محمد: ماشي ياسيدي خلاص بس يارب ظنك مايطلع في محله







    عبدالرحمن: والله أنا أتمني إن إحساسي يخوني المرة دي





    يتبع إن شاء الله








  6. #36
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    2,316
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    64

    رد: انا مش ورقة؟!!!

    الحلقة الحادية والثلاثون






    يذهب عبدالرحمن إلى المسجد وفي طريقه إلى المسجد يدعو أن يقابل الحاج حسين كما كان يقابله


    دوماً في كل صلاة


    ولكنه عندما يذهب إلى المسجد لا يجد الحاج حسين


    وبعد انتهاءه من الصلاة يتصل بمحمد







    عبدالرحمن: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    محمد: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته إيه أنا لحقت اوحشك .......


    عبدالرحمن: بلاش هزار يابني الحاج حسين مش في المسجد أنا حاسس إنه تعبان

    أنا هستناك تفوت عليه عشان نروح له متتأخرش أنا مستنيك في المسجد

    عارف لو اتأخرت همشي وأسيبك


    محمد : خلاص ياسيدي جاي إن شاء الله بسرعة........ إياك تروح من غيري

    مش هتتصل بيه طيب قبل مانروح جايز مايكونش في البيت


    عبدالرحمن : اه .....صح

    أنا هتصل بيه عما أنت تيجي أنا إحساسي بيقولي إنه في البيت


    محمد : طب ياعم يا حساس أنت اتصل وأنا جاي أهو

    عبد الرحمن يتصل علي الحاج حسين لكنه المرة دي مش بيرد عليه زي كل مرة كان بيرد عليه فيها




    يتصل عبدالرحمن بمحمد تاني








    عبدالرحمن : محمد ......الحاج حسين مش بيرد علي الموبايل ولا حتي تليفون البيت


    محمد : يابني هو زي مابقولك كده...... ماتقلقش هتلاقيه بس سافر ومش عايز حد يزعجه

    ممكن السفر جه فجأة ومالحقش يقولك


    عبدالرحمن: لاااااااا يامحمد ........ أنا حاسس إنه .......ماااا


    محمد : لا ياعبدالرحمن ماتقولش كده هو أكيد مسافر .......اه أكيد سافر فجأة

    هو يعني ياعم اه بيعتبرنا زي أولاده بس هو وراه شغل برضه أنت ناسي إنه داعية وخدام عند ربنا

    زي ماكان بيقولنا وللا إيه يابني .......اه أكيد سافر


    عبدالرحمن : يارب يكون سافر ويرجع لنا تاني يارب


    محمد: أنا خلاص هركب أهو وجاي ونروح نسأل عليه في بيته وأكيد الجيران هيقولولنا إنه سافر


    عبدالرحمن : يارب ............

    ويقابل محمد عبد الرحمن ويروحوا لبيت الحاج حسين

    ولما يوصلوا للبيت


    محمد: شوفت أهو هو أكيد سافر ومحدش خالص في البيت عشان يفتحلنا أو حتي كان يرد علي

    التليفون هو سافر وأخد زوجته معاه


    عبدالرحمن : ياسلام .......


    محمد : بص هو لو كان اللي في دماغك كان زمان زوجته هنا صح ولا إيه ؟؟؟؟؟؟؟

    وبعدين أنت مش طول عمرك بتقول إني مابفهمش

    خليك معايا كده بالعقل هو لو .....كده يعني........ هيلحق


    عبدالرحمن : هيلحق يعني إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟.......


    محمد: ماتفهم يابني هو أنت مالقتهوش في صلاة الفجر والضهر ولو في حاجة من اللي في دماغك أكيد

    الناس اللي في الجامع هتكون عارفه

    ولو هو يعني ........ لا لا لا هو أصلاً مامتش

    بص بقي أنا هروح أخبط علي الجيران أسألهم عشان أبين لك إنك غلطان











    ويخبط محمد علي جيران الحاج حسين







    محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    جارة االحاج حسين : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته تلزم أي خدمة يابني


    محمد : لو سمحت ياحاجة أنا كنت عايز أسأل عن الحاج حسين


    جارة الحاج حسين: الحاج حسين ......دا الساعة 3 الصبح تعب أوي ونقلوه المستشفي دا حتي زوجي

    عنده دلوقتي


    محمد : تعب امتي وازاي فجأة كده ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    جاره الحاج حسين : ربنا يشفيه ويعافيه أنا مش عارفه إيه اللي حصله بيقولوا تقريباً دخل في غيبوبة



    محمد : غيبوبة...غيبوبة إيه طب ياحاجة ............ جزاكي الله خيرا



    جاره الحاج حسين : وجزاكم مثله .......هو أنت مش عايز تعرف هو في مستشفي إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    محمد : ااااااااه نسيت .......هو في مستشفي إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟













    وبعد الإنتهاء من الكلام مع جارة الحاج حسين







    محمد : شوفت أهو لسه عايش الحمد لله


    عبدالرحمن : ده في غيبوبة يامحمد أنت ماسمعتش وللا إيه !!!!!!!!!


    محمد : خير ياعبدالرحمن إن شاء الله خير


    خليك راجل ......خير إن شاء الله



    عبدالرحمن : الحاج حسين تعبان .......

    يارب مايسيبني لوحدي



    محمد : اسكت ياعبد الرحمن الله يكرمك

    وتعالي يلا عشان نزوره

    وإن شاء الله يخرج معانا



    عبدالرحمن : يارب ..............











    ويذهب محمد وعبد الرحمن لزيارة الحاج حسين





    عبدالرحمن : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ازيك ياحاجة ..........



    زوجه الحاج حسين : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    ازيك ياعبد الرحمن عامل إيه يابني .....ازيك يامحمد

    تعبتوا نفسكوا ليه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    عبدالرحمن : لا مفيش تعب ولا حاجة هو الحاج حسين فين دلوقتي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    زوجه الحاج حسين : الحاج حسين....الحاج حسين في العناية المركزة دلوقتي



    محمد : ليه ......



    زوجه الحاج حسين : امبارح بعد صلاة العشا بفترة دخل الحاج حسين عشان ينام وقالي صحيني الساعة 30/2 ولما جيت عشان أصحيه



    عبدالرحمن: هدي نفسك بس ياحاجة خير إن شاء الله ......

    زوجه الحاج حسين : يارب يابني ..........

    أنا لما صحيته لقيته مابيردش علية ...............................

    ولما نقلناه المستشفي الدكتور قال دي غيبوبة كبدية

    بس أنا خايفة عليه أوي ............

    هو لسه في غبيوبة لحد دلوقتي




    محمد : خير إن شاء الله يقوم زي الأول وأحسن



    زوجه الحاج حسين : دي أول مره تيجيله الغيبوبة دي


    عبدالرحمن : في سره غيبوبة كبدية.........غيبوبة اسمها الإلتزام.......ااااااااااه ياتري هيرجع يكلمني

    تاني عن الإلتزام

    ولما يحس عبدالرحمن إن زوجة الحاج حسين أخدت بالها من بكاءه

    يستأذن هو ومحمد ويقول لزوجة الحاج حسين حضرتك معاكي رقمي علي موبايل الحاج حسين أي

    حاجة حضرتك عايزاها اتصلي بية علي طول

    إن شاء الله هيقوم بالسلامة احنا هنيجي تاني نزوره انهارده ويكون قام إن شاء الله






    زوجه الحاج حسين : الله يكرمك يابني








    وبعد خروج محمد وعبد الرحمن من المستشفي







    محمد: خير ياعبد الرحمن بسيطة إن شاء الله


    عبدالرحمن : هو.......ممكن يموت


    محمد : كلنا هنموت ياعبد الرحمن


    عبدالرحمن : بس ......أنا مش .....مش هقدر أكمل من غيره

    فاكر لما كان بيقولنا أنا مش عايز أسمع كلمة مقدرش دي إلا في حالة واحدة بس

    اه أنا مقدرش أعصي ربنا زي ماكان بيقولي

    بس مش هقدر أكمل من غيره

    أنا هبقي يتيم من بعده تاني يا محمد ........أنا كنت يتيم قبل ما أعرفه

    أنت مش حاسس بية يا محمد .................................


    هو أول واحد قالي الطريق من هنا ..............

    هو أول واحد عرفني بربنا ................

    هيموت كده ويسيبني لوحدي تاني زي ماكنت لوحدي قبل كده طب هيسيبني لمين ..................




    محمد : اهدي شويه ياعبد الرحمن

    أنت لو افتكرت يوم ما أخدك لقبر محمود هتعرف إنه كان بيقولك ماتتعلقش بية وعلق قلبك بربنا بس

    فاكر وللا لا ياعبد الرحمن ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    هو عارف ومقدر كويس أنت متعلق بيه أد إيه عشان كده قالك الكلام ده

    أنا عارف إنك فاكر كويس بس انت مش مسيطر علي نفسك دلوقتي

    فاكر لما قالك إنك لازم تكمل بعده وإنه مش هيسمحلك أبداً إنك تقع تاني

    وأنت هتكمل ياعبد الرحمن حتي لو الحاج حسين......




    عبدالرحمن : اسكت يامحمد.....اسكت.........

    أنا مكنتش عايز أمشي وأسيبه بس مكنتش عايز زوجته تشوفني في الحالة دي

    روح أنت يامحمد دلوقتي




    محمد: وأنت هتروح فين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    عبدالرحمن: أنا هروح أقعد في أي مسجد استني صلاة العصر وبعد كده هرجعله تاني



    محمد: طب ماتخلينا لبعد المغرب احنا لسه راجعين من عنده



    احنا نروح بعد العصر

    وأنت تستريح شويه ونرجعله المغرب وأنا عندي إحساس إنه يكون قام إن شاء

    الله
    روح استريح شويه ونروح بعد المغرب






    يتبع إن شاء الله

  7. #37
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    2,316
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    64

    رد: انا مش ورقة؟!!!




    الحلقة الثانية والثلاثون




    يتصل عبد الرحمن بمحمد




    عبدالرحمن: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الحاج حسين فاق من الغيبوبة الحمد لله رب العالمين

    يلا البس بسرعة عشان نروح

    محمد: الحمد لله أنا هلبس علي طول أهو ونتقابل عشان نروح بس أنت

    عرفت منين إنه فاق من

    الغيبوبة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    عبدالرحمن: زوجته اتصلت بية دلوقتي يلا بقى بسرعة أنت لسه هتقعد تسأل ..............








    ويتقابل عبد الرحمن ومحمد ويروحوا المستشفي للحاج حسين ..................








    عبدالرحمن:
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الحمد لله رب العالمين شفاك الله وعفاك

    محمد
    : أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك

    الحاج حسين: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وحشتوني أوي

    إيه أخباركم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    محمد وعبد الرحمن: بخير والحمد لله المهم حضرتك ياحاج حسين



    الحاج حسين: أنا بخير الحمد لله ماتقلقوش



    المهم أنا عايز أقولكم كلام مهم



    محمد وعبدالرحمن: لا ياحاج ماتتعبش نفسك إن شاء الله تخرج بالسلامة وتقولهولنا



    حضرتك لسه قايم من الغيبوبة استريح بس ونتكلم بعدين



    الحاج حسين: لا لازم أقوله دلوقتي

    وأنتوا تسمعوه من غير ماتقاطعوني

    أنا أول مره تجيلي الغيبوبة الكبدية والحمد لله إني قمت منها عشان لازم

    تسمعوا الكلام ده مني محدش عارف ...............


    عبدالرحمن : يعني إيه محدش عارف !!!!!!!!!!!!!!!!



    الحاج حسين: أنا مش قولت مش عايز حد يقاطعني ياعبد الرحمن

    اسمعي للآخر يابني الله يكرمك ويحبك

    أنا هقولوكوا حاجة

    ومش عايزك يامحمد تقولي أنت بقيت مهندس مدني وللا

    إيه................ ههههههههه زي ماكنت فاكر إني دكتور



    محمد:هههههه لا خلاص احنا اتفقنا مش هنقاطع حضرتك



    الحاج حسين: أول حاجة لازم تعرفوها إن اللي عايز يبني بيت كويس لازم الأساس يبقى متين

    أهم حاجة الأساس ...............



    عشان كده لازم يبقي عندكم ثوابت ماتفرطوش فيها أبداً مهما كان

    الثوابت دي تبقي زي روحك وحياتك

    طبعا لو اي حد فرط في روح اكيد هيموت

    وأمراض القلوب وموتها أصعب بكتير من أمراض وموت الأبدان

    واللي جرب عارف صح وللا إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    عبدالرحمن : صح والله واللي عاش الموت والحياة هو اللي يقدر يفرق بس

    هي إيه الثوابت اللي منفرطش فيها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    الحاج حسين: الثوابت هي أي حق من حقوق ربنا علينا أي حاجة تعرفوا

    إن ربنا أمرنا بها وفرضها علينا لازم تبقي ثوابت في حياتنا

    لازم يبقي ربنا الأول والأخير في حياتنا نقدمه علي أي حاجة وعن كل

    حاجة

    والأصل الثابت اللي لازم ترجعوا ليه في كل حاجة هو القرءان والسنة

    ومحدش فيكوا يتبع هواه عشان مايضلش فاهمين

    لأن اللي هيبني بيت علي أساس الهوي البيت ده لازم هيقع علي دماغه

    فاهم يا بشمهندس محمد

    محمد: ههههههههههههههه لا أنا دكتور بس أنا فاهم الحمد لله ..............












    الحاج حسين: تاني حاجة مش عايزكم تبقوا ممثلين


    محمد: الحمد لله احنا دكاترة ...............


    الحاج حسين: أنت دايماً غلباوي يامحمد هههههههههه

    أنا عايز الدين يبقي نبض حياتكم

    وماتمثلوش علي نفسكم والناس دور الإلتزام



    محمد: هههههههههه أنا مش فاهم حاجة خاااااااااااالص هندسة وتمثيل
    وطب


    عبدالرحمن: اسكت شوية يامحمد الحاج حسين تعبان مش أد هزارك


    الحاج حسين: هههههههه أنت عارف يامحمد أنا لو عندي بنت مكنتش أفرط

    فيك حتي تضحكني طول الليل والنهار


    محمد: هههههههههه اسمع ياعبدالرحمن عشان تعرف قيمتي بس ...............


    الحاج حسين: هو عارف قيمتك من غير حاجة يامحمد


    المهم نرجع لكلامنا والله يامحمد أنت شكلك كده هتنسيني اللي أنا عايز

    أقوله

    احنا كنا بنقول إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    محمد: كنا بنكلم في التمثيل











    الحاج حسين: اه أنا في بداية معرفتي بيكم



    كنت قايم بدور الأب والمربي الحريص علي أولاده واللي دايماً بيوجههم

    للطريق الصحيح

    عشان كده عايزكم تعيشوا دين وتعيشوا عشان الدين

    أنا مكنتش مخرج وطلبت منكم أنتوا الإتنين تقوموا بدور الملتزم عشان

    الناس تتفرج عليكوا ويقولوا الله شكلهم حلو

    وبعد فترة الدور يخلص والناس فرحانة بيكم أوي وتخرجوا من التمثيل ده

    بفرحة الناس وبأشكال ملتزمة وخلاص

    أنا مش عايز تعب السنين ده كله يروح علي الفاضي

    أنتوا فاهمين أنا قصدي إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    محمد: أيوه يعني حضرتك عايزنا نصلح الباطن والظاهر ومنكنش أشباه

    ملتزمين

    الحاج حسين: تبارك الله إيه ده يامحمد



    هو أنت ساكت ليه ياعبد الرحمن مش فاهم كلامي



    عبد الرحمن: لا فاهم بس حضرتك كده بتتعب نفسك وباين علي حضرتك


    التعب وحضرتك كنت من شوية في العناية المركزة



    الحاج حسين: العناية المركزة فاكر العناية المركزة ياعبد الرحمن



    عبدالرحمن: العناية المركزة والستارة اللي نخرج بها من العناية المركزة



    كل كلمة حضرتك قولتها محفورة جوايا



    محمد: اه وأنا كمان فاكر حتي الستارة دي كمان اللي هنخليها بيننا وبين



    الحرام عشان مانشوفوش ..............









    الحاج حسين: الحمد لله


    تالت حاجه أنا عاملتكم في الأول معاملة الأطفال



    محمد: معاملة أطفال ههههههههههههه طب أنا ممكن اه يعاملوني معاملة

    أطفال هههههههه طب وعبد الرحمن كمان بقي زيي !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

    معاملة أطفال إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    يتبع إن شاء الله

  8. #38
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    2,316
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    64

    رد: انا مش ورقة؟!!!




    الحلقة الثالثة الثلاثون






    عبدالرحمن: يعني إيه معاملة أطفال ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    الحاج حسين: يعني لما يكون عندك طفل ماسك في إيده لعبة

    أنت عشان تاخد اللعبة دي من إيده لازم تديله بديل

    وإلا هيقعد يعيط ومش هيسكت ولو بطل عياط قلبه هيكون متعلق باللعبة .............

    محمد: اه والله بس ده إيه علاقته بينا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    الحاج حسين:بصوا أنا هقولوكوا إيه العلاقة بس أنا عايزكم تتبعوا الحاجة

    دي في دعوتكم لأي حد

    مثال الطفل واللعبة ده مثال لأي عاصي بيعصي ربنا ومتعلق بأي حاجة

    غير ربنا

    فأنت بقي عشان تاخد المعصية دي من قلبه كده ومن ادام عينه


    لازم تديله بديل

    زي الطفل بالظبط عشان تاخد اللعبة منه لازم تبدله بحاجة أحسن منها

    عشان يرضي يسيب اللعبة اللي

    في إيده

    يعني مثلا لو واحد بيسمع أغاني أنت بعد ماتبين له حرمة الغناء ماتقعدش

    ساكت

    لازم تقدمله بديل ماهو يعني هيعمل إيه في الوقت ده لازم تشغل وقته بحاجة

    يعني تشجعه علي سماع القرءان وحفظه

    ولو واحد بيحب واحدة مثلاً


    محمد: أنا الحمد لله مش بعاني من الموضوع ده ...........

    الحاج حسين: ماشي يامحمد بس اسمعني

    المهم أنت يعني لازم تطلع من قلبه الحب ده وتبين له خطورته وتملأ قلبه بحب ربنا

    وهو بعد كده هيعرف إنه كان بيلعب

    لما يقولك أنا حبيت حب محدش حبه ......... بعد كده هيعرف إن اللي

    محبش ربنا ميعرفش أصلاً يعني إيه حب .............

    بعد كده ننتقل لنقطة تانية ..........













    عبدالرحمن: كفايه علي حضرتك كده انهارده احنا هنيجي تاني بكره نشوف
    حضرتك


    الحاج حسين: اسمع بس ياعبد الرحمن

    أنتوا شايفين المرضى اللي هنا


    محمد: اااااااااه دا أنا حتي لما بدخل المستشفي بحس إن مفيش حد بره ولما

    بخرج من المستشفي بحس

    إن مفيش حد تعبان

    عبدالرحمن: اه وأنا كمان بحس نفس الإحساس


    الحاج حسين: كويس أوي

    اسمعو الآيات دي كده

    بسم الله الرحمن الرحيم

    حَتَّى إِذَا جَاءَ أَحَدَهُمْ الْمَوْتُ قَالَ رَبِّ ارْجِعُونِ (99)لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحاً فِيمَا تَرَكْتُ كَلاَّ إِنَّهَا كَلِمَةٌ هُوَ قَائِلُهَا وَمِنْ وَرَائِهِمْ بَرْزَخٌ إِلَى يَوْمِ

    يُبْعَثُونَ (100)فَإِذَا نُفِخَ فِي

    الصُّورِ فَلا أَنسَابَ بَيْنَهُمْ يَوْمَئِذٍ وَلا يَتَسَاءَلُونَ (101)فَمَنْ ثَقُلَتْ مَوَازِينُهُ فَأُوْلَئِكَ هُمْ الْمُفْلِحُونَ (102)وَمَنْ خَفَّتْ مَوَازِينُهُ فَأُوْلَئِكَ الَّذِينَ

    خَسِرُوا أَنفُسَهُمْ فِي جَهَنَّمَ خَالِدُونَ(103) تَلْفَحُ وُجُوهَهُمْ النَّارُ وَهُمْ فِيهَا كَالِحُونَ (
    104
    أَلَمْ تَكُنْ آيَاتِي تُتْلَى عَلَيْكُمْ فَكُنتُمْ بِهَا تُكَذِّبُونَ (105)

    قَالُوا رَبَّنَا غَلَبَتْ عَلَيْنَا شِقْوَتُنَا وَكُنَّا قَوْماً ضَالِّينَ (106)

    رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْهَا فَإِنْ عُدْنَا فَإِنَّا ظَالِمُونَ (107)

    قَالَ اخْسَئُوا فِيهَا وَلا تُكَلِّمُونِ (108)

    إِنَّهُ كَانَ فَرِيقٌ مِنْ عِبَادِي يَقُولُونَ رَبَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا وَأَنْتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ (109)

    فَاتَّخَذْتُمُوهُمْ سِخْرِيّاً حَتَّى أَنسَوْكُمْ ذِكْرِي وَكُنتُمْ مِنْهُمْ تَضْحَكُونَ (110)

    إِنِّي جَزَيْتُهُمْ الْيَوْمَ بِمَا صَبَرُوا أَنَّهُمْ هُمْ الْفَائِزُونَ (111)











    محمد: حضرتك تقصد إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    الحاج حسين: أنا أقصد إن اللي بيعصي ربنا بيكون فاكر إن محدش بيطيع

    ربنا

    مش معني اننا مش شايفين إنه مفيش .........

    يعني مش معني إنك قاعد هنا في المستتشفي في وسط المرضي إن مفيش

    حد سليم بره أنت بس اللي

    مش شايف كويس

    ومش معني إنك بتعصي ربنا وشايف ناس كتير بتعصي حواليك إن مفيش

    حد بيطيع ربنا ..............

    يعني في الآيات دي لما ربنا بيسأل العصاة يوم القيامة أنتوا ليه عصيتوني

    قالوا إننا كلنا كنا قوم ضالين كلنا كنا بنعصي كلنا كان حالنا واحد

    فربنا رد عليهم وقال إنه كان في فريق من المؤمنين كانوا بيطيعوني بس

    أنتوا اللي كنت بتستهزءوا

    بيهم وتسخروا منهم

    فلازم تحسبوها صح مش معني إن الغالب اللي أنتوا شايفينه إن الناس

    بتعصي إنهم صح وعلي حق .............



    فلا تغتر بكثرة الهالكين ولايبعدك عن طريق الإلتزام قلة السالكين


    وافتكروا دايماً الكلمة دي



    ليس الغريب بمن هلك كيف هلك .............



    ولكن الغريب بمن نجا كيف نجا .......................



    ولازم تقارنوا نفسكوا دايماً بالناس اللي أعلي منكم في الإلتزام والتدين

    عشان همتكوا تبقي عالية

    المهم أنا عايز أقولك حاجة مهمة ياعبد الرحمن

    فاكر الهدايا والجوابات بتاعت سها ................


    عبدالرحمن: أيوه فاكر

    الحاج حسين: الحاجات دي لسه عندي

    أنت لازم تاخدها أنا ممكن كنت أتصرف فيها لكن أنا عارف إنك دلوقتي

    هتحسن التصرف فيها

    أنا عايز يكون القرار نابع من نفسك

    أنت وقت ماجبت الحاجات دي عندي واتنازلت عنها دي كانت خطوة كويسة

    وممكن لو طلبت منك وقتها إنك تتصرف فيها ممكن كنت اتصرفت فيها تحت

    ضغط مني

    لكن دلوقتي أنا عارف إنك هتاخد القرار الصح .............


    عبدالرحمن: لا أنا مش عايزها ومش هاخدها
    أنا مش عايز أشوفها تاني .............


    الحاج حسين: أنت هتاخدها عشان تتصرف فيها التصرف اللي يليق وأنا
    عارف أنت هتعمل فيها إيه


    عبدالرحمن: ماخلاص حضرتك اعمل الي أنت متاكد إني هعمله بسيطة ............


    الحاج حسين: لا أنا مش عايز أفرض حاجة عليك أنا عايز دايماً قرارك

    يكون نابع منك مش أي حد

    تاني يفرضه عليك مهما كان

    لازم تكون راضي من جواك من قراراتك وتاخدها بنفسك عشان تكون ملتزم

    صح مش بتاخد قرارات

    عشان ترضي الناس لا أنت بتاخد قرارات عشان ترضي ربنا في الأول وفي

    الآخر

    وبعدين أنت ممكن يكون عندك رواسب لازم تتخلص منها وتحرقها



    عبدالرحمن: لا أنا مش عايزها ......أنا مش عايز أفتكرها .............



    محمد: ياجماعه بلاش تتخانقوا أنا هاخدهم وأقف أبيعهم في أي جنب

    والجوابات هديهم لأي بقال يبيع

    فيهم مش مشكلة يعني
















    الحاج حسين: هههههههههه وماله

    خلاص أنت هتاخدهم ياعبد الرحمن وهتعرف أهمية كلامي بعد كده


    المهم أنتوا مستعدين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟












    محمد: علي إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    الحاجحسين: علي السفر


    عبدالرحمن: سفر إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    الحاج حسين: المؤمن لازم يكون مستعد دايماً إنه يسافر في أي وقت

    محمد: يسافر فين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    الحاج حسين: يسافر ويسيب الدنيا

    يعني أنت لازم تكون مستعد تسافر في أي وقت شوف الحال اللي هتقابل

    ربنا بيه

    وشوف هتحضر إيه في شنطة سفرك ...........


    محمد: شنطة إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    الحاج حسين: الشنطة دي اللي لازم يكون فيها أعمال صالحة تقابل ربنا


    بيها


    يعني مثلا اللي بيسافر لمكان معين بيحضر شنطة السفر وياخد الحاجات

    اللي تنفعه في المكان اللي

    هيسافر ليه

    أنت بقي وأنت مسافر لربنا وخلاص هتتحط في قبرك إيه اللي هتاخده في
    شنطه سفرك

    إيه اللي هينفعك وأنت رايح لربنا

    تفريط في الصلاة..... تهاون في حق ربنا......ذنوب خلوات

    أغاني .....مسلسلات ......أفلام .....حب محرم.....غيبة.....نميمة


    محمد: وصلت الفكرة

    يعني حضرتك عايزنا نكون دايماً في وضع الاستعداد

    يعني نكون دايماً علي طاعة ومجهزين شنط السفر


    ونحط فيها

    صلاة....وذكر .....وقيام......وحب وقرب من ربنا.....وطاعة ربنا وتعظيمه

    في كل أمر ونهي


    الحاج حسين: أيوه يامحمد

    وإياكم والتهاون والإنتكاس

    لأن اللي عرف حب ربنا وقرب منه مش زي اللي معرفش ربنا وحبه


    عشان كده لازم تلتزموا ببيئة الإلتزام وماتخرجوش منها أبداً لأن والله لو

    طلعتوا منها هتموتوا

    أنا عايزكم تركزوا في كل كلمة وكل حرف سمعتوه مني قبل كده وتمرروا

    علي قلبكم

    أنا عايز أطلب منكم طلب كمان بس هو صعب شوية بس إن شاء الله تنفذوه








    محمد: طلب إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    نتخصص باطنة ونشوف مرضى في غيبوبة وكده يعني


    ههههههه عادي يعني هو مش تخصص صعب ممكن أفكر فيه برضه



    يتبع إن شاء الله






  9. #39
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    2,316
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    64

    رد: انا مش ورقة؟!!!

    الحلقة الرابعة والثلاثون



    (حلقة مؤثرة جداً)






    عبدالرحمن : لا أكيد هو طلب تاني .............


    الحاج حسين : قبل ما أقول الطلب أنا عايز أسأل سؤال مهم



    هو لو مهندس بني بيت وبعد كده المهندس مات البيت يقع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    محمد: وهيقع ليه هو مش البيت وقف خلاص



    الحاج حسين: وأنت ياعبد الرحمن إيه رأيك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    عبدالرحمن: رأيي .............


    الحاج حسين: أيوه انت ساكت ليه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    عبدالرحمن: البيت هينهار مش هيقع



    الحاج حسين: ليه كده ياعبد الرحمن معني إن البيت ينهار إن




    الأرض ماكنتش صالحة إن المهندس يبني عليها والسبب ده إنا



    بستبعده



    أو إن المهندس خان ومبناش صح


    عبدالرحمن : لا المهندس ماخانش


    بس البيت كان بيحب المهندس واتعلق بيه


    محمد : بيت إيه ومهندس إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    الحاج حسين: عارف يامحمد لو مكنتش فاهم أنا ممكن تجيلي



    سكتة قلبية وأروح فيها .............


    محمد: لا طبعاً فاهم .......


    الحاج حسين: مع إني مش مطمن لفهمك ده بس الحمد لله


    محمد: هههههههه


    عبدالرحمن: هو إيه الطلب الصعب اللي حضرتك عايزنا نعمله ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    الحاج حسين: ماتستعجلش ياعبد الرحمن كل حاجه هتعرفها في



    وقتها



    حتي لو معرفتهاش دلوقتي هتعرفها في وصيتي



    المهم عشان أنا حاسس إني مش هلحق أقولكم كل حاجة



    وحاسس خلاص إني لازم أقفل شنط سفري



    سبحان الله ممكن في الدنيا دي تجهز لحاجات كتير أوي وفي



    اللآخر ماتبقاش ليك وأنت للأسف تعبت أوي فيها



    لكن الحاجة اللي بتجهز لها وأكيد هتاخدها معاك هي شنطة



    سفرك لربنا



    سفر من غير رجوع




    ولو حد في الدنيا دي كان مسافر ونسي ياخد حاجة في شنط



    سفره ممكن لو في وقت يرجع ياخدها أو ممكن يشتريها



    من المكان اللي هيسافرله



    بس السفر ده مفيش منه رجوع تاني ولو نسيت وضيعت وقتك



    في حاجات فاضية وغفلت عن حاجات كانت هتنفعك هناك للأسف مش هترجع

    تاني



    عشان تاخدها


    عبدالرحمن: كفاية ....كفاية كده .................


    الحاج حسين: لا مش كفاية ولا حاجة ......لازم تسمع كلامي



    للآخر ...............


    عبدالرحمن: لا أنا مش قادر أستحمل ولا أنا هقدر أكمل


    بعدك ....مقدرش ............................


    الحاج حسين : مش عايز أسمع الكلام ده تاني منك ياعبد الرحمن



    أنا مش قاسي عليك ولاحاجة بس......أنا عايزك تعرف إنك زي



    ابني بالظبط أنت ومحمد



    وربنا اللي يعلم حبي ليكم أد إيه



    وعلي أد حبي ده أنا خايف عليكم أوي



    أنا عارف إني خلاص وظيفتي انتهت بالنسبة لكم وأنا خلاص



    مش هعيش في الدنيا دي أد اللي عشته قبل كده



    عشان كده أنا قبل ما أسيبكم لازم أطمن عليكم



    لأن والله الموت عندي أهون من إني أشوفكم رجعتم خطوة



    واحدة في الطريق اللي انتوا ماشيين فيه



    أنا زي ماقلت كده المهندس مايقدرش يشوف البيت اللي تعب



    فيه بينهار ادام عينه



    مادام الاساس صح يبقي عمر مالبيت هيقع صح ياعبد الرحمن



    كان الأساس صح وللا لا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    عبدالرحمن ماتعيطش ورد علية..............








    عبدالرحمن: لا أنا خلاص هبقي يتيم تاني



    أنا عارف إن الأساس صح وحضرتك ماقصرتش معايا بالعكس


    حضرتك عوضتني كتير


    بس ......أنا مش هقدر أكمل لو......


    الحاج حسين: عبد الرحمن.....اسكت أنت كده بتموتني


    يعني إيه مش هتقدر تكمل من غيري ......


    يعني إيه....


    محمد: ياحاج حسين ...اصبر عليه هو بس مش مستوعب .....


    استحالة نرجع عن الطريق لأي سبب من الأسباب


    الدين ده مابيموتش لموت حد .............








    الحاج حسين: الله المستعان.......


    المهم أنا عايزكم تاخدوا بالكم من علامات الطريق





    محمد: علامات إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    الحاج حسين: العلامات دي اللي هتحسسك إنك ماشي صح في


    الطريق


    لازم تلتزموا بالقرءان والسنة والصحبة الصالحة


    يعني مثلا اللي رايح مصر في طريقه لها بيلاقي علامات تقوله


    إنه ماشي صح وفاضل علي الطريق كام كيلو



    فانتوا بقي في طريقكم لربنا لو حسيتم إنكم ضليتوا الطريق أو


    حسيتم بأي زلل لازم تراجعوا نفسكم


    والله العمر أقصر من إننا نضيعه في حاجات فاضية


    لإن مش هينفع تمشي في طريقين في نفس الوقت وماتخليش


    نفسك تديك مسكنات وتسكتك


    لأن وأنت بتعمل معصية بتبقي حاسس من جواك إن في حاجة


    غلط وبدل ماتقف وترجع تدور علي الطريق الصح


    نفسك تديك مسكنات وتسكتك وتقولك مش مشكلة هنتصلح


    بعدين


    لاااااا مش هينفع تتصلح بعدين


    لأن زي ماقلت قبل كده العلاج كل مكان بدري كل ما المضاعفات


    كانت أقل


    واحسن من كل ده الوقاية


    لازم يكون فيه حاجز بينكم وبين المعاصي


    يعني تخيلوا واحد مش شايف المعصية أصلاً ومش حاسس بها


    هيعصي ازاي


    وخلوا بالكم من الكلمة الخطيرة دي


    إن اللي بيقع من فوق سطح الجبل مش هيستقر إلا في سفح


    الجبل


    والله الكلمة دي خطيرة جداااااااااا


    يعني اللي هيبدأ يقع مش هيقف عند حاجة معينة


    اعرفوا إنكم لما تبدأوا في التساهل وتقديم تنازلات


    اعرفوا وقتها انكوا خلاص هتستمروا علي كده


    عشان كده أول ماتحسوا بالزلل الحقوا نفسكوا واستجيبوا لجهاز


    الإنذار وابعدوا عن المسكنات


    مش هينفع تكون ملتزم وتقول وإيه يعني لما أعمل كذا أو كذا


    اسأل نفسك الأول دي ترضي ربنا وللا لا


    مش هينفع تمشي في طريقين في نفس الوقت


    دا أنت حتي عندك رجلين بس مش أربعة ...............


    محمد: ههههههههه لا حلوة احنا مش ذوات الاربع حتي


    الحاج حسين: أنا عايزكم دايماً تقولوا للمعاصي أنا خارج نطاق


    الخدمة


    محمد: هههههههههههههه مينفعش نقولها مشغول ولا غير



    متاح وحاول الإتصال في وقت لاحق ...........



    هو حضرتك بتشتغل إيه بالظبط !!!!!!!!!!!!!



    الحاج حسين: خدام عند ربنا


    هاقرروا أنتوا في أي فريق


    محمد: فريق الأهلي ههههههههههههههه .................


    الحاج حسين: ههههههههههههه محمد أنت دايما تخرجني عن


    الجو الي بتكلم فيه أهلي إيه وزمالك إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    أنا قصدي فريق الجنة ولا فريق السعير !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!




    بسم الله الرحمن الرحيم


    وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ قُرْآناً عَرَبِيّاً لِتُنْذِرَ أُمَّ الْقُرَى وَمَنْ حَوْلَهَا وَتُنْذِرَ يَوْمَ الْجَمْعِ لا رَيْبَ فِيهِ فَرِيقٌ فِي الْجَنَّةِ وَفَرِيقٌ فِي السَّعِيرِ (7)





    ها في سورة إيه دي يا محمد ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟





    محمد: إيه ده هو ده في الحفظ اللي حفظناه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    الحاج حسين: أيوه


    محمد: بس احنا كده اتاخدنا علي خوانه ومش مراجعين


    الحاج حسين: هههههههههه خوانه...........هههههههههههه


    محمد: اه افتكرت في سورة الشوري


    الحاج حسين: طب يلا كمل من بعدها ................


    محمد: ماشي ربنا يستر ........................



    بس لو اتلخبطت سماح بقي أنا مش مراجع ................


    الحاج حسين: ماشي يلا سمعني








    وبعد إنتهاء محمد من تسميع سورة الشوري




    الحاج حسين: تبارك الله..... الحمد لله أنتوا كده حفظتوا نص


    القرءان تقريباً


    أنا عايزكم توعدوني إنكوا تكملوا


    ها وعد ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    محمد: وعد ....................


    الحاج حسين: أنت ساكت ليه ياعبد الرحمن مش هتوعدني ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    عبدالرحمن: بإيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    الحاج حسين: إنك تكمل بعدي


    أنا واثق من كده أنت هتكمل وهتبقي داعي في يوم من الأيام



    عبدالرحمن: داعية !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


    مش أما أبقى أكمل الطريق أصلاً وأستمر فيه


    داعية إيه .......بقي !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


    الحاج حسين: عبدالرحمن ........أنا عايز أطمن عليك يابني أوعدني إنك هتكمل


    عبدالرحمن: ازاي.......هو في حد يكون ماشي في طريق منور


    وفجأة النور يقطع


    هيكمل الطريق ازاي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    ولو نبات الدعامة بتاعته وقعت هيوقف هو ويكمل ازاي


    استحالة يكمل


    لأنه هيرجع يتيم تاني .......................................


    الحاج حسين: أنا زي ماقولت أنت هتبقي داعية صدقني هتكمل


    بكرة أنت ومحمد إن شاء الله هتبقوا أسود في الدعوة الى الله


    في شباب كتير ضايعين وأنا مشفق عليهم جداً بس خلاص


    مفيش بايدي حاجة أعملها


    بس أنتوا البذرة اللي أنا زرعتها وإن شاء الله هتطلع ثمار كتير


    أنا متأكد من كده ....................


    متأكد انكوا مش هتسيبوا الشباب يضيعوا


    لازم هتقولولهم تعالوا الطريق من هنا


    الراحة والسعادة والأمان كله في الطريق ده


    يلا سمع ياعبد الرحمن










    عبدالرحمن: أسمع إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    الحاج حسين: سورة الزخرف


    محمد سمع الشوري وأنت يلا سمعني الزخرف .................


    عبدالرحمن: لا أنا مش هعرف أسمع حاجة دلوقتي


    الحاج حسين: اسمع كلامي يابني الله يكرمك


    ممكن يكون ده آخر طلب أطلبه منك .........................


    سمع يلا ...............





    ويبدأ عبد الرحمن في التسميع





    الحاج حسين: الله ......الآيات دي جميلة أوي


    قولها تاني يا عبد الرحمن




    عبدالرحمن:

    يَا عِبَادِ لا خَوْفٌ عَلَيْكُمْ الْيَوْمَ وَلا أَنْتُمْ تَحْزَنُونَ (68)

    الَّذِينَ آمَنُوا بِآيَاتِنَا وَكَانُوا مُسْلِمِينَ (69) ادْخُلُوا الْجَنَّةَ أَنْتُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ تُحْبَرُونَ (70)

    يُطَافُ عَلَيْهِمْ بِصِحَافٍ مِنْ ذَهَبٍ وَأَكْوَابٍ وَفِيهَا مَا تَشْتَهِيهِ الأَنفُسُ وَتَلَذُّ الأَعْيُنُ وَأَنْتُمْ فِيهَا خَالِدُونَ (71)


    وَتِلْكَ الْجَنَّةُ الَّتِي أُورِثْتُمُوهَا بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ (72)

    لَكُمْ فِيهَا فَاكِهَةٌ كَثِيرَةٌ مِنْهَا تَأْكُلُونَ (73)









    الحاج حسين : لا إله إلا الله ...


    محمد : إنا لله وإنا إليه راجعون ............


    عبدالرحمن : لا أنت بتهزر صح !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!



    أنت علي طول بتهزر يامحمد اه صح قولي إنك بتهزر المرة دي


    هو مات لا هو مامتش زي محمود ما مات وكان بيقول أنا فرطت


    كتير


    كان لسه بيسمعني دلوقتي


    ده كان آخر طلب يطلبه مني





    لاااااااااا ..............................



    أنا بقيت يتيم تاني


    طب الأول كان طول عمري يتيم


    بس دلوقتي بعد مالقيت حد يحبني ويسمعني أرجع يتيم تاني


    أنا خلاص بقيت يتيم يامحمد


    لوكان ينفع كنت أديته من عمري وعاش معايا


    صدقني يامحمد أنا مش هكمل من غيره


    أنا هرجع تاني أعيش في الضلمة اللي كنت فيها


    في حد بيكمل في طريق النور اللي كان فيه مات


    هو بجد مات يامحمد !!!!!!!!!!!!!!!!!





    ممكن يكون راح في غيبوبة


    أنت ما بتردش ليه يا محمد


    أنا هنادي للدكتور يشوفه ....اه هو أكيد في غيبوبة وهيرجع



    تاني يسمعني ويرد عليه






    ويروح عبد الرحمن ينادي الدكتور





    وبعد مايجي الدكتور وتدخل زوجة الحاج حسين





    عبدالرحمن: هو في غيبوبة صح ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    الدكتور: إنا لله وإنا إليه راجعون ....................


    زوجه الحاج حسين: إنا لله وإنا إليه راجعون ..................









    عبدالرحمن: لا أنتوا أكيد بتهزروا




    اتأكد يادكتور ممكن يكون في غيبوبة اتأكد





    محمد: خلاص ياعبدالرحمن الحاج حسين مات ...................










    عبدالرحمن : خلااااااااااص ............







    محمد: استني استني ياعبدالرحمن أنت رايح فين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟






    يتبع إن شاء الله





  10. #40
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    2,316
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    64

    رد: انا مش ورقة؟!!!

    الحلقة الخامسة والثلاثون




    محمد يخرج ورا عبد الرحمن لكن مش هيقدر يلحقه ويقرر إنه يرجع المستشفي عشان يكون جنب زوجة الحاج حسين ........







    زوجه الحاج حسين وهي تبكي : أنا عايزاك يابني تتصل بعبد الرحمن ضروري ...........



    محمد: ما أنا أكيد هتصل بيه ............





    زوجه الحاج حسين: عارف يابني الطلب الصعب اللي الحاج حسين كان عايزه منكم


    هو وصاني إني غقولهولكم لو هو مالحقش يقوله عارف يابني إيه الطلب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    محمد: لا مش عارف !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!




    زوجه الحاج حسين: هو عايزك أنت وعبدالرحمن تكونوا موجودين وهو بيتغسل وبيتكفن وبيدفن


    أنت عارف يابني أننا لم نرزق بأولاد

    وكان دايماً الحاج حسين يقولي عبد الرحمن ومحمد أولادي اللي ربنا رزقنا بهم

    وكل يوم كان حبه لكم بيزيد

    وفي يوم قالي ................


    الحاج حسين: أنا خايف عليهم أوي خايف عليهم من بعدي مش هقدر أتحمل إنهم يرجعوا خطوة واحدة عن الطريق اللي هما

    فيه



    أنا بوصيكي إنهم يكونوا واقفين وقت تغسيلي وتكفيني ودفني



    زوجه الحاج حسين: لااااا دا صعب أوي عليهم إنهم يشوفوك في الوضع ده لا بلاش هما مش هيستحملوا .........





    الحاج حسين: لا هما لازم يدخل في قلبهم النهاية دي ويحسوها أوي


    يحسوا إن كل شئ مرده في نهاية ومآله إلى الله

    لازم يشوفوني كده وأنا ميت بعد ماكنت بتكلم معاهم وأقعد معاهم وأسمعهم وأنصحهم لازم كلامي لهم يثبت بقلبهم

    لازم يعرفوا إن الشخص بيموت ويدفن لكن الكلام لا و الأفعال لا ...... عمرها أبداً ما بتموت .........



    زوجه الحاج حسين: بلاش كلام في الموضوع ده





    الحاج حسين: لا الموضوع مهم أنت عارفة إن لو سبت لهم مال وضاع مش مشكلة المال نعوضه في أي وقت


    لكن ده دين فاهمة يعني إيه دين ...... أنا تعبت معاهم أوي وعندي الموت أهون من تفريطهم

    دي وصيتي ولو ماقدرتش أبلغهلهم ابقي بلغيهم ............



    زوجه الحاج حسين: هي دي يابني وصيته ......





    محمد: هي وصية صعبة أوي علينا بس للأسف مش هنقدر مانفذش................





    زوجه الحاج حسين: أنا اتصلت بأخواته عشان ننتهي من إجراءت خروجه من المستشفي


    اتصل بعبد الرحمن دلوقتي عشان ييجي علي البيت


    محمد:عبد الرحمن .........














    وبعد خروج عبد الرحمن من المستشفي

    يشغل علي الموبايل درس من الدروس اللي كان مسجلها للحاج حسين











    عبدالرحمن: هو أنا مش هسجلك حاجة تاني


    لا أنا حاسس إني هسمع صوتك من تاني وتقول زي أول مرة قابلتني فيها في الجامع وعرفتني فيها الطريق ازيك يابني أنا

    بحبك أوي وإني بوحشك أوي .......................


    هو أنت صحيح مت خلاص

    زي مامحمود مات ..............

    هو بعد ماحسستني إني إبنك تموت

    تموت وترجعني يتيم تاني

    طب سبتني لمين !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

    مين تاني هيسمعني ويحبني !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

    عبدالرحمن فوووووق هو خلاص مات ودايماً كان بيقولك قبل كده كل حاجة هتحبها غير ربنا لازم هتسيها أو هي اللي هتسيك

    وأهو سابك أهو ومات مات خلاص ..............

    أنا خلاص مش هحب حد تاني

    سها وكان وهم وأنا سبته ..............

    والحاج حسين هو اللي سابني سابني للأبد ..................














    ويرن موبايل عبد الرحمن







    عبدالرحمن: محمد إيه الحاج حسين طلع في غيبوبة زي ما أنا قلت صح ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    محمد: تعالي بيت الحاج حسين ضروري ................



    عبدالرحمن: هو عايزني صح ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    محمد: أيوه عايزك ..............




    عبدالرحمن: شوفت عشان كنت تصدق كلامي




    محمد: هو عايزك تقف وتشارك في تغسيله وتكفينه ودفنه ..............





    عبدالرحمن: أنت اتجننت أنت متخيل إني أقدر أعمل كده !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


    لا أنا مقدرش ................

    ااااه لما كان بيقولي مش عايز أسمع منك كلمة مقدرش دي إلا في حالة واحدة بس



    محمد: مفيش وقت ياعبد الرحمن دي وصيته ولازم تيجي دلوقتي ده آخر حاجة ممكن نقدمهاله أنا هستناك متتأخرش












    وبعد إنتهاء المكالمة ................











    عبدالرحمن: إيه ده أنا اروح أدفن روحي ازاي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    ويقولي أنا عايزك تبقي أسد الدعوة وأنت البذرة اللي أنا اهتميت بها

    بذرة إيه وأسد إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    أنا خلاص زي مالحاج حسين مات وهيدفن

    عبد الرحمن هيموت وهيدفن في حد يعيش من غير روحه

    بس أنا دلوقتي لازم مهما كان أنفذ وصيته ده حبيبي مش هقدر ما أنفذش كلامه

    بس ازاي كده أشوفه وهو ميت ما بيكلمنيش

    يااااارب أعمل إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟ يارب قويني .............











    ويذهب عبد الرحمن لبيت الحاج حسين






    محمد: يلا ياعبد الرحمن هو في الأوضة دي وأخوه خلص إجراءت الدفن خلاص


    وكل شئ جاهز


    عبدالرحمن: عارف يامحمد انهارده يوم إيه يوم الخميس يامحمد


    يوم الخميس هنروح فين بعد صلاة العصر يا محمد ؟؟؟؟؟


    محمد: اسكت ياعبد الرحمن الله يكرمك ..........


    يلا عشان ندخل مع اللي هيغسلوه ويكفنوه


    عبدالرحمن: ليس الغريب غريب الشام واليمن إن الغريب غريب اللحد والكفن ..........




    محمد: مش وقته ياعبد الرحمن يلا عشان ندخل وبالله عليك امسك أعصابك شوية










    ويدخل محمد وعبد الرحمن علي الحاج حسين ويشاركوا في تغسيل وتكفين الحاج حسين

    وقبل تكفين الحاج حسين يتقدم محمد ويقبل جبهة الحاج حسين

    ومن بعده عبد الرحمن ويقول في سره خلاص بجد دي آخر مرة هقرب منك فيها يارب صبرني













    وبعد الصلاة علي الحاج حسين يتوجهوا للمقابر



    اخو الحاج حسين: ينادي علي عبد الرحمن ومحمد حد فيكم يجي يساعدني في فك الكفن





    محمد: انزل ياعبد الرحمن





    عبدالرحمن: لا انزل أنت أنا مش هقدر ....




    وينزل محمد القبر يساعد الحاج حسين وبعد انتهاءه يخرج لعبد الرحمن




    محمد: انزل والله هتحس براحة وأنت تحت معاه




    عبدالرحمن: راحة إيه هو مش قبر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    محمد: لا أنا حاسس إنه مختلف عن أي قبر مش عارف ليه حاسس إني مرتاح




    عبدالرحمن: مرتاح طيب ياعم سيبني في حالي مش خلاص عملنا الوصية أنا ماشي





    محمد: ماشي إيه استني لازم نقف شوية نسأل الله له الثبات اسأل الله أن يثبتنا بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة





    عبدالرحمن: لا أنا مش قادر أقف أنا همشي ...........




    محمد: تمشي تروح فين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    عبدالرحمن: ماتوجعش دماغي أنا مش ناقصك





    محمد: طب علي العموم احنا لنا قاعدة مع بعض لما أعصابك تستريح





    عبدالرحمن: لاقاعدة ولا واقفة وبعدين أنا ما اتجننتش عشان أعصابي تستريح شيلني من دماغك وانساني





    وبعد مرور أسبوعين من وفاة الحاج حسين .............


    يذهب محمد لزيارة عبدالرحمن ولكنه يفأجأ بحالة عبد الرحمن !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!







    يتبع إن شاء الله




  11. #41
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    2,316
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    64

    رد: انا مش ورقة؟!!!

    الحلقة السادسة والثلاثون



    (أي الفريقين أحق بالأمن !!!!!!!!!!!!!!!!!!!)



    حلقة راااااااااااااااااااااااا اائعة جدا



    وبعد مرور أسبوع من وفاة الحاج حسين




    يذهب محمد لمنزل عبد الرحمن




    محمد: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




    والدة عبد الرحمن: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته اتفضل يابني



    ازيك يابني عامل إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    محمد
    : الحمد لله رب العالمين


    هو عبد الرحمن موجود ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    والدة عبدالرحمن
    : أهو يابني موجود ومش موجود ................


    من يوم وفاة الحاج حسين وهو قافل علي نفسه أوضته دا حتى


    ما بينزلش صلاة الجماعة .................


    والله يابني احنا مش عارفين نعمل إيه معاه مبيتكلمش معانا خالص ............



    حتي والده عرض عليه إنه يروح لدكتور نفسي أو الدكتور ييجي يشوفه


    في البيت وطبعاً هو رفض




    أنا يابني والله مش عارفة أعمل معاه إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    أنا قلبي بيتقطع عليه ده مش عبد الرحمن ابني ............



    أنا عارفه هو أد إيه كان متعلق بالحاج حسين بس يابني مكنتش متخيلة


    إنه يحصله كل ده !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!



    أنا خايفة عليه أوي أنا مش عارفه هو خلاص مش هيتكلم تاني وللا هو


    اللي مش عايز يتكلم ولا إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    محمد
    : ماتقلقيش ياحاجة هو إن شاء الله هيكون كويس

    والده عبدالرحمن
    : يارب يابني ........................

    محم
    د: ممكن أدخله ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    والده عبد الرحمن
    : ممكن يابني بس هو اللي يرضي يدخلك

    محمد
    : عبد الرحمن ممكن أدخل أنا عارف إني وحشتك ها يلا افتح بقالنا

    أسبوع وأنت بعيد عني .........................



    بص أنت لو مفتحتش أنا ممكن استأذن والدتك وأكسر الباب وأدخل


    يعني مش مشكلة .......................



    افتح أنا عايز أقولك كلام مهم



    ولو مفتحتش هقعد هنا وأقوله




    أحسنلك تفتح يعني .................



    عبد الرحمن هو أنت كمان مابقيتش تسمع !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!



    افتح يلا
    ............................


    حتي لو مفتحتش أنا قاعد استناك لحد ماتخرج غصب عنك




    وادي قاعدة ....................











    ويفتح عبدالرحمن لمحمد ويرجع تاني يقعد في مكانه من غير مايتكلم



    ويدخل محمد ويقفل باب الأوضة






    محمد : ما أنت بتسمع أهو امال كل ده مش راضي تفتح ليه وشكلك برضه

    بتتكلم ومعندكش أي مشكلة بس أنت بس اللي بتتدلع علينا



    أنا عارف إنك مش هترد عليه بس أنا جاي أقولك كلام مهم أوي ولازم


    تسمعه كويس .................



    بس قبل ما أقول الكلام اللي أنا جاي أقوله في نقطتين مهمين عايز


    أقولهم في البداية ..........










    أول حاجة ..............



    لازم تكون متأكد إنك محبتش الحاج حسين


    زي ماسيدنا أبو بكر الصديق حب الرسول صلي الله عليه وسلم



    ومع ذلك لما توفي الرسول صلي الله عليه وسلم ثبت سيدنا أبو بكر


    الصديق وثبت الصحابة معاه



    يعني رجل واحد كان سبب في ثبات أمة بأكملها



    وسبحان الله سيدنا أبوبكر الصديق كان عندما يسمع آيات القرءان كان


    لايتمالك نفسه من البكاء



    وكان يحب الرسول صلي الله عليه وسلم أكثر من نفسه



    ورغم كل ده عند وفاة الرسول صلي الله عليه وسلم وقف وثبت كل


    الصحابة رضوان الله عليهم



    وقال


    بسم الله الرحمن الرحيم



    وَمَا مُحَمَّدٌ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِيْن مَاتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَنْ يَنْقَلِبْ عَلَى عَقِبَيْهِ فَلَنْ يَضُرَّ اللَّهَ شَيْئاً وَسَيَجْزِي اللَّهُ الشَّاكِرِينَ (144)


    أنا عارف إنك كنت بتحب الحاج حسين



    بس مش معني كده إنه لما يموت تنتكس أنت


    لا لازم تثبت وتكمل بعده
    ................










    تاني حاجة ................




    عايز أكلمك فيها


    إنك مش يتيم ولا حاجة .............



    كفاية إنك عايش في بيت وسط أهلك اللي بيحبوك



    امال الاطفال اللي في الملاجئ يبقوا إيه !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!



    فاكر لماكنت بتكلمني عن بر الوالدين وقولتلي إن معاملتك اتغيرت


    معاهم وحاسس إنهم فرحانين بيك ..........................



    فاكر لما قولتلي إن اكتشفت إن المشكلة عندك أنت فاكر لما قولت إنهم


    عندهم استعداد يسمعوك بس أنت اللي محرج تحكي معاهم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    أنا مش عايز أسمع منك تاني إنك يتيم لأنك كده بتكذب .............









    أنا عارف إن ممكن كلامي يكون صعب عليك بس لازم تسمعه لأن أنا


    مش متخيل إن حالتك توصل للدرجة دي !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!









    أنت ياعبد الرحمن اللي قبل الآذان تكون موجود في المسجد وتقولي زي


    مالحاج حسين كان بيقول ...................



    المحب مش محتاج حد يفكره بميعاد حبيبه



    والله أعلم أنت كمان بتصلي في البيت وللا سبت الصلاة خالص .....................



    لا أنت مش عبدالرحمن اللي أنا عرفته ...................



    أنت عبد الرحمن اللي كان سبب في هدايتي بعد الله عزوجل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    أنت ياعبد الرحمن أسد في الدعوة زي ماقال الحاج حسين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    ماينفعش أسد يقعد ويقفل علي نفسه كده .......................



    أنت بفضل الله بقيت داعية









    فاكر لما كنت بتقولي أنا عايز كل الشباب يعرفوا ربنا ويحبوه زي ما أنا


    بحبه


    عايزهم كلهم يشوفوا النور



    فاكر وللا لا



    فاكر لما قولتلي أنا هبدأ الدعوة في المسجد زي ماكانت بداية هدايتي في


    المسجد وبدأت تدي كلمة بعد صلاة الضهر في مسجد الكلية ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟



    وبفضل الله شباب كتير التزموا .....................




    وأنا كنت واحد منهم .......



    عايز بعد كده ترجع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟












    لعلمك أنت مش هترجع لوحدك ممكن يرجع وراك الناس اللي التزموا


    علي ايدك



    وتبقي أنت سبب في انتكاسهم وهتبقي شهادة زور علي الإسلام ................



    لأن ناس كتير هتقول دا كان ملتزم ورجع تاني للي كان فيه



    لو كان شاف خير في التزامه مكانش سابه صح وللا لا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    لو كان ارتاح في الالتزام والصلاة وحضور الدروس مكانش ساب


    الطريق أبداً .........................



    أكيد هيقولوا حالته الأول هي اللي كان مرتاح فيها فرجع لها تاني .......................



    قبل ما تعمل أي حاجة لازم تشوف إيه عواقبها فاهم ياعبد الرحمن ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟










    فاكر أول كلمه قولتها في المسجد عشان ربنا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    فاكر ياعبد الرحمن ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    تعرف إن دي أكتر حاجة أثرت فية ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟



    فاكر أول كلمة كانت إيه ياعبد الرحمن ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    أنا عارف إنك فاكرها كويس لأنك دايماً كنت تقولي أنا مش هقولك كلمة


    إلا لما أكون عايشها وحاسسها ....................



    لأن الكلام اللي طالع من القلب بيدخل القلب .........................



    عارف كانت إيه أول كلمة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟












    فأي الفريقين أحق بالأمن إن كنتم تعلمون .................



    قولت وقتها أنا هكلمكم ياشباب عن حكاية واحد مشي في طريقين



    واكتشف في الآخر أي الفريقين أحق بالأمن



    أنا هكلم انهارده عنه عشان ماتفرطوش في حق ربنا زي ماهو فرط



    وقعدت تحكي حكايتك وقولت



    الشاب ده عرف دلوقتي أي الفريقين أحق بالأمن



    واستحاله إنه يرجع تاني للمعاصي



    أنا بكلمكم عنه عشان ماتعصوش ربنا زي ماهو عصاه



    عشان ماتفرطوش في حق ربنا زي ماهو فرط



    ياشباب العمر أقصر من إننا نضيعه والله



    أنا خايف عليكم



    عشان نبتدي صح ياشباب



    كل واحد فيكم يسأل نفسه هو من أي الفريقين



    أنت الشاب اللي مش متخيل الدنيا من غير صيام وقيام .................



    وللا الشاب اللي مش متخيل الدنيا من غير بنات وأغاني وشات



    الشاب اللي شعاره وعجلت إليك ربي لترضى



    وللا الشاب اللي شعاره وعجلت إليك أيها المعاصي ويا أيها الدنيا لترضى



    الشباب والبنات اللي كل همهم في الدنيا ازاي ربنا يرضي عنهم وعلي


    لسانهم دايماً إني أخاف إن عصيت ربي عذاب يوم عظيم ...............



    وللا الشباب والبنات اللي عايشينها كده وخلاص وزي ماتيجي تيجي كل


    همهم في الدنيا



    ازاي الشاب ده يوقع البنت دي وازاي البنت دي توقع الشاب ده











    ياشباب احنا مش وظيفتنا كده في الدنيا



    احنا استقلنا من عبادة الرحمن والقرب منه واشتغلنا جنود عند


    الشيطان





    ياجماعة أي الفريقين أحق بالأمن ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟





    أي الفريقين أحق بالأمن



    فريق الرحمن وللا فريق الشيطان



    فريق حب الرحمن وللا حب المعاصي والشهوات والحب المحرم



    فريق القرءان وللا فريق الأغاني



    من البداية ياشباب مش هينفع تبقي في الفريقين هو فريق واحد بس


    اللي هتكون فيه



    اختاروا ياشباب أي الفريقين




    انا مش جاي أطرح عليكم اختيارات وتختاروا وأمشي وخلاص لا



    الإختيار ده لازم بعده يكون في شغل هتدخل في فريق الرحمن وهو


    الفريق الأحق بالأمن







    لازم تشوف الحاجات اللي ربنا أمر بها والحاجات اللي ربنا نهى عنها







    سيدنا ابراهيم أما عرف ربنا تبرأ من أبوه وقومه وكسر كل الأصنام



    ودخل النار عشان ربنا



    احنا هنعمل إيه عشان ربنا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    هتعملوا إيه عشان ربنا يا شباب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    فروا إلى الله ياشباب وهتلاقوا عنده كل الأمن



    تبرءوا من كل المعاصي وكل حاجة تبعدكوا عن ربنا



    البنت اللي الشاب بيحبها ومش متخيل الدنيا من غيرها والأغاني اللي


    مايقدرش يسيبها ................



    وغيرها من المعاصي كل دي أصنام في طريقه لربنا لازم يكسرها



    ومفيش حاجة اسمها صعب ومانقدرش



    بقولكم سيدنا ابراهيم دخل النار عشان ربنا



    أنا مش بطلب منكم تدخلوا النار



    بس أنا عايز كل حاجة تبعدك عن ربنا وتكون حجاب بينك وبين ربنا


    تفر منها



    استعينوا بربنا ياشباب لو ربنا اطلع علي قلوبكم ووجد فيها صدق


    التوبة هيعينكوا وهيقربكوا








    استحالة تقرب من ربنا وربنا يبعد عنك وهو القريب



    استحالة تنادي الله عزوجل ولا يجيبك وهو السميع المجيب



    ياجماعة أنا بكلمك عن الشاب عشان يكون مثال ادامكم وماتقولوش


    صعب ومش هنقدر



    أنا مابطلبش حاجة صعبة



    شوفوا كده المعصية اللي هتسيبوها عشان ربنا ربنا هيديكوا بدلها إيه



    تخيلوا كده ولله المثل الاعلى لو أنت غلطت في حق والدك



    ووالدك بدل مايعاقبك لقيته بيخبط علي بابك يديك هدية تخيل أنت إيه


    حالك وإيه خجلك

    وقتها منه وأنت غلطت في حقه وعارف إن الغلطة دي تستحق العقوبة



    ومع ذلك لقيته جايلك يديك هدية











    تخيل أنت بتعصي ربنا ليل نهار النعم بتاعته ومع ذلك مايسلبهاش منك



    بل بالعكس بيسترك وقت المعصية



    ها ألم يأن ياشباب أننا نستحي من الله حق الحياء ونقدره حق قدره



    وهو المنعم الستير



    اختاروا ياشباب أي الفريقين تكونوا



    وأنا وضحت لكم الطريقين وعاقبة كل طريق



    وأي فريق فيهم أحق بالامن...................







    وأنت بعد ماوضحت الطريقين ياعبد الرحمن ومشيت فيهم هما الإتنين






    دلوقتي هتمشي في أي طريق ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    أنا مش هسيبك أبداً ترجع خطوة واحدة



    أنت أسد ياعبد الرحمن



    فاكر لما قولتلي بعد الدرس إنك خايف إنك ماتكونش اتكلمت كويس



    وأنا قولتلك ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء وقولتلك وقتها



    أنت هتكون مكان الحاج حسين



    وقولتك مش شرط تشوف نتيجة عملك المهم إنك ترمي البذور في


    الأرض وماتنتظرش الثمار والنتيجة دي من عند ربنا



    بس احنا نعمل اللي علينا





    أنت لازم تكون عارف أنت هتمشي في اأي طريق حدد من دلوقتي ماتفضلش قاعد كده وقافل علي نفسك أوضتك ................







    يتبع إن شاء الله

  12. #42
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    2,316
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    64

    رد: انا مش ورقة؟!!!

    الحلقة السابعة والثلاثون



    (اني اخاف ان عصيت ربي عذاب يوم عظيم)










    محمد: أنت ياعبد الرحمن لازم ترد عليه دلوقتي أنت من أي فريق ؟؟؟؟



    ومفيش حاجة اسمها أنا واقف في الطريق لازم تقرر أنت هتمشي مع


    أي فريق وفي أي طريق


    عبد الرحمن أنا متأكد إنك سامعني


    فاكر لما كنت بتقولي أنا عايز أروح في كل مكان عصيت فيه ربنا وأقف

    فيه وقفة حياء من ذنوبي !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


    ووقفة شكر إن ربنا وفقني وهداني في نفس الوقت اللي مات فيه محمود


    علي تفريطه في حق ربنا


    فاكر ياعبد الرحمن ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    لو مش هترد عليه أنا هقوم أمشي


    عبدالرحمن......رد عليه .......................


    أنا خلاص همشي .............








    ويقوم محمد عشان يخرج من عند عبد الرحمن







    عبدالرحمن : أنا مقدرش أبعد عن ربنا ثانية مقدرش يا محمد


    ربنا اللي أنعم عليه كتير وأنا كنت بعصاه بنعمه


    وسترني كتير وأنا في كل مرة كنت بهتك ستره


    وقربني كتير وبعتلي رسايل وأنا اللي كنت ببعد عنه


    ومحمود مات واحنا الاتنين كنا مفرطين في حق ربنا


    أنا بعد ماربنا يهديني ويقربني أرجع تاني لااااااا ........................


    إني أخاف إن عصيت ربي عذاب يوم عظيم ................

    زي مالحاج حسين كان


    بيقول بس ........





    محمد: بس إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟





    عبدالرحمن: أنا بعد دفن الحاج حسين روحت الجامع اللي كنا بنصلي فيه


    وقعدت أتكلم مع نفسي وقولت خلاص يانفس شكل ده هيبقي حالك علي

    طول ...................


    محدش عاد هيسمعك ولا يحس بيكي


    فاكرة يانفس أول يوم قابلتيه هنا كان يوم وفاة محمود


    ياااااااه دا كان بيحبني زي ابنه بالظبط وأول يوم شافني فيه ضمني

    لصدره وسمعني ...............


    مين هيسمعني تاني ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    أنا مش متخيل الجامع من غيره


    كل مكان وكل ركن في الجامع بيفكرني بقعدتي وكلامي معاه


    أنا قعدت أعيط كتير وأقول في حد يمشي في طريق النور اللي فيه اطفا


    أنا مقدرش أدخل الجامع تاني وهو مش فيه قبلي


    أنا الموت عندي أهون من إني أدخل الجامع من غير مايكون موجود فيه .............










    محمد: النور اللي بيهدينا في طريقنا مش نور الحاج الحسين ولأنو أي

    شخص


    زي ماقولت الدين ده مش بيموت بموت الأشخاص


    النوراللي بينور طريقنا نور هداية الله ونور القرءان والسنة


    وأنت لو مش قادر تدخل الجامع اللي كنت بتصلي فيه مع الحاج حسين

    مش معني كده إنك تصلي في البيت


    أنا عارف ياعبدالرحمن إن أنت لها .................



    عبدالرحمن: هي مين دي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    محمد: الدعوة ياعبد الرحمن هيكون إيه يعني غيرها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    أنت اسد في الدعوة زي مالحاج حسين قال


    أنا عارف إنك ماتقدرش تبعد عن ربنا



    عبدالرحمن: أقولك يا محمد علي سر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    محمد: سرك في بير



    عبدالرحمن: أنا كتبت قصتي من أولها لحد دلوقتي



    محمد: إيه ده من ورايا وكتبت فيها تعليقاتي لااا


    أختك اسماء لو قريتها هتقول عليه إيه لا بلاش ههههههههه



    عبدالرحمن: ههههههههههه ياعمي أنت لسه الموضوع ده في دماغك


    بص يامحمد أنت بصراحه الكلام اللي قولتهولي خلاني ممكن أفكر فيك



    محمد: ممكن ......إيه الرضا ده ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    عبدالرحمن: سيب الموضوع ده علي جنب دلوقتي



    محمد: صحيح النتيجة قربت تبان طبعاً أنت من الأوائل













    عبدالرحمن: أيوه طبعاً أنت بتتكلم ازاي


    المهم مسالتنيش علي إسم القصة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    محمد: اه صحيح سميتها إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    عبدالرحمن: لسه مش عارف اسمها هيتحدد طبعاً علي أساس نهايتها



    محمد: يارب تكون نهاية ترضي ربنا


    بس هي ايه نهايتها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    عبدالرحمن: والله لسه مش عارف يامحمد الله المستعان




    محمد: طيب علي العموم ماتكتبش فيها المواقف اللي أنت كنت بتشد في

    شعرك فيها مني .........اتفقنا



    عبدالرحمن: ههههههههههه




    محمد: يلا مش عايز أي حاجة أنا اتأخرت



    عبدالرحمن: اه فعلا أنت اتأخرت أوي قوم يلا أنا زهقت منك



    محمد: من ورا قلبك طبعاً


    عبدالرحمن: لا من جوا قلبي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    محمد: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته بس قبل مامشي عايز أقولك

    حاجة .............












    عبدالرحمن: حاجه إيه تاني ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    محمد: أتمني إن قصتك تنتهي نهاية كويسة


    والكلام اللي قولته فوق يتنفذ بالحرف


    أنت عارف زي مالحاج حسين علمنا إن الكلام سهل أوي



    لكن......التنفيذ هو اللي صعب


    سهل تقول إنك ملتزم وإنك بتحب ربنا وبتخاف عذابه


    بس......


    أحسب الناس أن يتركوا أن يقولو آمنا وهم لايفتنون





    اللي جاي لسه أصعب من الي فات وأنا مش بخوفك أنا بس بحذرك


    عايزك تسأل نفسك قبل أي عمل تعمله ياترى العمل ده يرضي ربنا وللا

    العمل ده يستحق العذاب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    يعني لو أنت فعلاً خايف من عذاب ربنا عمرك ماتعمل حاجة تغضب ربنا


    وهتدور علي كل حاجة ربنا بيحبها وتعملها لازم الكلام اللي تقوله

    تطبقه في الواقع


    مش يبقي كلام في الهوا وخلاص


    وماينفعش تغتر برحمة ربنا وتذنب وتضيع حق ربنا وتقول ربنا غفور

    رحيم


    زي ماربنا غفور رحيم


    برضه ربنا عذابه شديد



    بسم الله الرحمن الرحيم


    نَبِّئْ عِبَادِي أَنِّي أَنَا الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (49) وَأَنَّ عَذَابِي هُوَ الْعَذَابُ الأَلِيمُ



    افتكر إن الحاج حسين آخر حاجة قالها إن السنة الجاية عندنا مادتين

    أطفال وباطنة


    فاكر لما قال إن الباطنة عليها 900 درجة والأطفال عليها 500 درجة


    ومش معني إن الأطفال عليها درجات أقل من الباطنة إننا نضيعها



    مفيش حاجة عنده اسمها فرائض وسنن هو محب ومعظم للأوامر


    والنواهي




    وقال إن الإنسان الملتزم لازم يبقي ناجح في كل حاجة ومش مقصر في

    أي حاجة




    عارف يوفق بين الدين والدنيا


    عارف يعني إيه دين وعارف إنه لازم يشيل هم الدين



    عايزك تعيش معني الآية اللي أنت قولتها




    بسم الله الرحمن الرحيم


    إِنِّي أَخَافُ إِنْ عَصَيْتُ رَبِّي عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ (15)سورة يونس



    أنا مش عايزك ترددها بلسانك أنا عايزك تعيشها بقلبك وكل جوارحك






    عبدالرحمن: الله المستعان


    محمد: السلام عليكم ورحمه الله وبركاته




    عبدالرحمن: وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته صحيح هي النتيجة

    هتظهر امتي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    محمد: هانت لسة أسبوع كده وللا حاجة



    عبدالرحمن: طب كويس يا دوب الواحد يلحق



    محمد: تلحق إيه أنت ناوي تروح المصيف وللا إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    عبدالرحمن: ههههههههههههه مصيف إيه ياعم أنا فاضي !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!



    محمد: امال إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    عبدالرحمن: بحضر لحاجة كده مفأجاة بقي !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!



    محمد: ماتقول بقي وماتبقاش رخم



    عبدالرحمن: لا يوم ظهور النتيجة تبقي تعرف



    محمد: قول بقي هزعل ..............



    عبدالرحمن: لا مش هقول وده جواب نهائي وماتزعلش


    قوم يلا امشي




    محمد: طيب بس خليك فاكر......السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





    عبدالرحمن: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته





    يتبع إن شاء الله


  13. #43
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    2,316
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    64

    رد: انا مش ورقة؟!!!

    الحلقة الثامنة والثلاثون


    (فلاتلوموني ولوموا انفسكم)




    وبعد مرور اسبوع من زيارة محمد لعبد الرحمن



    محمد يتصل بعبد الرحمن


    محمد: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ازيك ياعبد الرحمن يلا بسرعة

    انزل قابلني النتيجة ظهرت ..............

    عبدالرحمن : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته بجد النتيجة

    ظهرت ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    محمد: أيوه يابني أنا ههزر معاك حضرت المفأجاة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

    عبدالرحمن: الحمد لله رب العالمين ................

    محمد : شكلك كده كنت بتحوش عشان تعزمني بمناسبة نجاحك

    علي العموم أنا هفكر أنا عايز اتعزم فين وأقولك

    عبدالرحمن : هههههههههه ليه هو أنا اللي هنجح وأنت

    ناوي......

    محمد: حرام عليك ناوي إيه ......يلا أنا هستناك عشان نروح

    سوا


    عبدالرحمن: ماشي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته






    ويتقابل محمد وعبد الرحمن ويروحوا الكلية





    وبفضل الله هما الاتنين ينجحوا ....................




    عبدالرحمن: مبارك يامحمد

    محمد: الله يبارك فيك ياعبد الرحمن إيه المفاجأة بقي

    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    عبدالرحمن: هتعرف دلوقتي







    ويروح يقف عبد الرحمن في وسط الكلية وبصوت عالي يرتل

    هذه الآيات ..................






    بسم الله الرحمن الرحيم


    وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الأَمْرُ إِنَّ اللَّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدْتُكُمْ

    فَأَخْلَفْتُكُمْ وَمَا كَانَ لِي عَلَيْكُمْ مِنْ سُلْطَانٍ إِلاَّ أَنْ دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ

    لِي فَلا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنْفُسَكُمْ مَا أَنَا بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنْتُمْ

    بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِي مِنْ قَبْلُ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ

    عَذَابٌ أَلِيمٌ (22)وَأُدْخِلَ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ جَنَّاتٍ

    تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ تَحِيَّتُهُمْ فِيهَا

    سَلامٌ (23)



    الشيطان واقف يخطب يوم القيامة في وسط العصاة اللي أغواهم

    وزين لهم الشهوات ...............


    يوم القيامة يتبرأ من كل العصاة ويقولهم بعد ماكل شئ انتهى

    وأدخل أهل الجنة الجنة وأدخل أهل النار النار

    يقف الشيطان يخطب في العصاة

    فلا تلوموني ولوموا أنفسكم ما أنا بمصرخكم وما أنتم بمصرخي

    الله وعدكم وعد الحق وأرسل لكم الرسل لتطيعوه ولو كنتم

    أطعتموه لأدركتم الفوز العظيم ...............





    لكن أنا وعدتكم بالخير لكني أخلفتكم أنا كنت بمنيكم بأماني باطلة

    خلاص ماتلومونيش إني أغوتكم وزينت لكم المعاصي

    لوموا انفسكم أنتوا اللي اتبعتوني وأنا مكانش عندي أي دليل ولا

    حجة علي كلامي غير إني كنت بس بزين لكم المعاصي

    وأنتم اللي استجبتم لي اتباعاً لأهوائكم وشهواتكم

    خلاص قضي الامر ...............




    أنا مش هغيثكم من العذاب كل واحد فينا له قدر من العذاب

    أيوه ياشباب الشيطان يوم القيامة هيتبرأ من كل شاب ومن كل

    بنت عصوا ربنا بسببه




    انهارده لما النتيجة ظهرت وناس بفضل الله نجحت وناس تانية

    سقطت

    فريق فرحان بالنتيجة ويقول الحمد لله ده تعب طول السنة

    وفريق تاني حزين علي النتيجة حزين علي تفريطه

    عارفين ياشباب الموقف ده فكرني بإيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟






    بسم الله الرحمن الرحيم

    فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ فَيَقُولُ هَاؤُمْ اقْرَءُوا كِتَابِيَهْ (19) إِنِّي

    ظَنَنتُ أَنِّي مُلاقٍ حِسَابِيَهْ (20) فَهُوَ فِي عِيشَةٍ رَاضِيَةٍ (21) فِي

    جَنَّةٍ عَالِيَةٍ (22) قُطُوفُهَا دَانِيَةٌ (23) كُلُوا وَاشْرَبُوا هَنِيئاً بِمَا

    أَسْلَفْتُمْ فِي الأَيَّامِ الْخَالِيَةِ (24)


    وَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِشِمَالِهِ فَيَقُولُ يَا لَيْتَنِي لَمْ أُوتَ كِتَابِيَهْ (25)

    وَلَمْ أَدْرِ مَا حِسَابِيَهْ (26) يَا لَيْتَهَا كَانَتْ الْقَاضِيَةَ (27) مَا أَغْنَى

    عَنِّي مَالِيَهْ (28) هَلَكَ عَنِّي سُلْطَانِيَهْ (29)خُذُوهُ فَغُلُّوهُ (30) ثُمَّ

    الْجَحِيمَ صَلُّوهُ (31) ثُمَّ فِي سِلْسِلَةٍ ذَرْعُهَا سَبْعُونَ ذِرَاعاً فَاسْلُكُوهُ

    (32) إِنَّهُ كَانَ لا يُؤْمِنُ بِاللَّهِ الْعَظِيمِ (33) وَلا يَحُضُّ عَلَى طَعَامِ

    الْمِسْكِينِ (34)فَلَيْسَ لَهُ الْيَوْمَ هَاهُنَا حَمِيمٌ (35) وَلا طَعَامٌ إِلاَّ مِنْ

    غِسْلِينٍ (36) لا يَأْكُلُهُ إِلاَّ الْخَاطِئُونَ (37)



    قارنوا ياشباب كده بين الفريقين


    تخيلوا الناجحين دلوقتي إيه فرحتهم بالنتيجة وهيروحوا يفرحوا

    أهلهم بيها



    امال فرحة اللي هياخد كتابه بيمينه هتبقي إيه جعلنا الله واياكم

    منهم

    الناجح فينا دلوقتي هيقول أنا ياما تعبت وسهرت وذاكرت كتير

    وبفضل الله ماضاعش تعبي



    واللي هياخد كتابه بيمينه ده برضه كان جزاء تعب وشغل في

    الدنيا وللا إيه ياشباب




    هي الجنة مش غالية ياشباب عشان نشتغل ونطيع ربنا عشانها

    والشباب اللي ضيعوا وقتهم ودلوقتي جايين يشوفوا النتيجة هما

    كانوا متوقعين إيه غير كده ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    وهيفيد بإيه زعلهم علي النتيجة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    ولما يروحوا لأهلهم ممكن يضحكوا عليهم بكلمتين وأهلهم

    يصدقوهم


    هيقولوا دا الامتحان كان صعب والدكتور كان عايز يسقطنا

    وغيرها من المبررات ...............





    لكن يوم القيامة اللي هياخد كتابه بشماله أعاذنا الله وإياكم منهم

    إيه هتكون مبرراته وإيه هيكون حاله وقتها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    هو كدب في الدنيا كتير والناس صدقته بس يوم القيامة هيكدب

    علي مين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    أنتوا مدركين يعني إيه نار ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    مدركين حر النار وعذاب النار ................

    ياشباب كل واحد فينا يقف لازم يقف وقفة مع نفسه


    يقولها علي فين وإيه آخرتها معاكي يانفس أنت مش عايزه

    تدخلي الجنة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    الطريق واضح ياشباب وكل واحد يختار الطريق اللي عايز يمشي

    فيه

    من دلوقتي ياشباب ماتضيعوش عمركم في حاجات فاضية

    أنا مشيت في الطريقين وعشت الحياتين أنا مش عايزكم تضيعوا

    عمركم ياشباب ................





    ياشباب طريق الجنة هو طاعة ربنا

    أنا جاي ياشباب اخد بايدكم للجنة.....

    للجنه ياشباب اللي تستاهل إن الواحد يعيش كل عمره عشانها

    يعيشه كله في رضا ربنا

    هي ماتستاهلش ياشباب....... طب إيه غيرها يستاهل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    كل واحد فينا يحاسب نفسه ويقف وقفة حياء من ربنا

    ربنا اللي سترك كتير وأنت بتعصيه وأنعم عليك بنعم كتير

    وعصيته بها ..........




    وبالرغم من كده ماسلبهاش منك في كرم أكتر من كده ياشباب

    أنا لو قعدت أتكلم عن رحمة ربنا وكرمه طول عمري كل كلامي

    مش هيوفيه حقه ...........






    لحد امتي ياشباب هتبعدوا عن ربنا وهو القريب المجيب


    لحد امتي هتعصوه وهو الملك

    لحد امتي هتضيعوا حق ربنا وهو الودود الغفور

    لحد امتي ياشباب !!!!!!!!!!!!!!!





    أنا مش بخاطب فيكم بس البعيد عن ربنا

    أنا بخاطب فيكم كمان اللي كان قريب وبعد

    بعدت عن ربنا وقربت من مين يامسكين ....قربت من مين بعد

    البعد عن القريب

    بعت القرب بإيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟





    كل شاب وكل بنت كانوا ملتزمين وانتكسوا والله انتكاسهم خنجر

    في قلبي

    بعتوا الإلتزام بإيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    بعرض من الدنيا قليل

    أنت بعت التزامك وأنتي بعتي التزامك بإيه وعشان إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟




    بعتي حجابك بإيه بعرض من الدنيا قليل



    بعتي حجابك عشان تتجوزي هو مش ربنا هو الرزاق



    وهو من يقول


    بسم الله الرحمن الرحيم

    وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُوا وَاتَّقَوْا لَفَتَحْنَا عَلَيْهِمْ بَرَكَاتٍ مِنْ السَّمَاءِ

    وَالأَرْضِ لَفَتَحْنَا عَلَيْهِمْ بَرَكَاتٍ مِنْ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ وَلَكِنْ كَذَّبُوا

    فَأَخَذْنَاهُمْ بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ (96)



    أنتوا مش مصدقين ربنا !!!!!!!!!!!!!!!!!

    مش مصدقين انكوا لو قربتوا منه هتاخدوا كل حاجة

    ولو بعدتوا عنه هتفقدوا كل حاجة





    وأنت بعت التزامك عشان إيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    عشان شكلك وسط الناس وعشان شغلانة فيه فلوس أحسن وأنت

    عارف إن الشغلانة دي هتفتنك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    أنا اتكلمت قبل كده عن حكايتي

    لأني دلوقتي عايش أحلى حياة




    أنا كنت بوهم نفسي بالحب والسعادة لكن كل دي كانت حاجات

    مزيفة .............

    زي مافيه دهب أصلي ودهب فالصو

    برضه في حب وسعادة أصليين وفيه حب وسعادة فالصو






    وبرضه الملتزمين كده

    ياتري أنتوا من أي نوع ياشباب

    ياشباب بدأ السباق للجنة مين هيوصل ومين هيتقطع نفسه من

    المعاصي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    يلا قربوا من ربنا واقطعوا كل الحبال اللي بينكم وبين المعاصي

    لأنك لو سبتها هتقع فيها تاني

    مين هيتخلي عن المعاصي وأهوائه ويشتري الجنة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    ومين هيتنازل عن الجنة عشان شهواته ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




    أسأل الله أن يجعل ما أقول حجة لي لا علي .............




    فستذكرون ما أقول لكم وأفوض أمري إلى الله









    وبعد إنتهاء عبد الرحمن من خطبته









    محمد: تبارك الله بقى كل ده يطلع منك .........

    ماشي ياعم ......وقال مش هقدر أكمل بعد الحاج حسين

    كل ده وأنت مش قادر امال لو قادر بقي هتعمل إيه بس يجي منك

    كويس عشان تبقي تخطب يوم زواجي من أختك


    عبدالرحمن: ههههههههههههههههه .......الحمد لله رب

    العالمين













    محمد: إيه ده......


    عبد الرحمن: في إيه...........


    محمد :دي سها شكلها جايه تديك خطبه !!!!!!!!!!!!!!!!!




    يتبع إن شاء الله


  14. #44
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    2,316
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    64

    رد: انا مش ورقة؟!!!




    الحلقة التاسعة والثلاثون



    (كلا إن معي ربي سيهدين)




    عبدالرحمن : بتقول إيه طب يلا نمشي بسرعة


    محمد: ماظنش إننا هنلحق


    سها: عبد الرحمن استني مش هتمشي إلا لما تسمعني




    ويحاول عبد الرحمن يمشي هو ومحمد لكن مش هيقدروا





    سها: أنت فين ياعبد الرحمن كل ده أنت اتغيرت كتير



    معقولة كل ده ماتسألش عليه هو أنا موحشتكش


    أنا مكنتش أعرف إنك معايا في نفس الكلية أنت كنت فين كل ده

    وإيه اللي غيرك كده معقولة وفاة ابن خالتك تعمل فيك كده


    أنا أول ماشوفتك وأنت بتتكلم مصدقتش نفسي قولت دا حد شبهك

    بس



    صوتك أكدلي إن أنت


    يااااه أربع سنين ماتسألش عليه


    ويحاول عبد الرحمن يمشي لكن


    سها بصوت عالي بقولك مش هتمشي إلا لما تسمعني للآخر


    أنا مصدقت شوفتك


    صحيح أنا اتخطبت بس أنا مستعدة أتنازل عن كل حاجة عشانك



    بس أنت قولي أعمل إيه وأنا أعمل


    لوعايزني التزم عشان خاطرك هلتزم بس أنت ترضي عني


    وترجع تحبني


    زي الأول

    أنا واثقة إنك لسه بتحبني

    مش معقول تنساني بالسهولة دي أنا متاكدة من حبك لية

    فاكر لما كنت بتقول أنا محبتش قبلك ولا هحب بعدك

    فاكر وللا لا ياعبد الرحمن

    فاكر لما كنت بتقول أنا اعمل اي حاجه عشان بس ترضي عني

    انا بقولك اهو انهارده أعمل إيه عشان تحبني وترضي عني

    أنا سمعت كل كلامك دلوقتي ......

    أكيد حبنا كان حرام وغلط صح بس ده كان غصب عننا

    بس أنا لسه بحبك ياعبد الرحمن

    ساعدني إني أقرب من ربنا زيك

    صدقني هعمل أي حاجة أنت عايزها

    أنت عارف إني عايشة حالة ضياع

    مد لية ايدك ياعبد الرحمن


    ماتسبنيش ضايعة

    أنا حاسة إنك اتغيرت كتير





    لوعايزني اتغير زيك هتغير قول بس أعمل إيه

    أنت لسه بتحبني صح ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    رد عليه ياعبد الرحمن

    لسه بتحبني صح أنا متاكدة من كدة

    ومتأكدة إن الهدايا والجوابات بتاعتي لسه عندك

    حرام عليك ياعبد الرحمن أنا لسه بحبك زي الأول وأكتر

    رد علية أنت كمان لسه بتحبني ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    أنت مش كنت بتقولي إني محفورة جوة قلبك ؟؟؟؟؟؟؟

    كل الكلام ده نسيته ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    أنا عملتلك إيه عشان تعمل فيه كده أنت بتعذبني ليه ياعبد

    الرحمن
    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    أنا طول الفترة اللي فاتت دي مقدرتش أنساك

    حرام عليك رد عليه ...........

    أنت عمرك مهتنساني

    أنت كنت بتقولي كده

    أنا هموت ياعبد الرحمن لو مردتش عليه ورجعت تحبني زي

    الأول


    مستحيل تكون نسيت حبنا وكل حاجة كانت بينا

    رد عليه قول أي حاجة










    نظر عبدالرحمن إلى السماء قائلاً


    كلا إن معي ربي سيهدين




    وانطلق مسرعاً



    سها : استني أنت رايح فين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    يتبع إن شاء الله



  15. #45
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    egypt
    المشاركات
    2,316
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    64

    رد: انا مش ورقة؟!!!


    الحلقة الاخيرة



    (أنا مش ورقة)




    بعد خروج عبد الرحمن من الكلية



    عبدالرحمن : انا أمد لها إيدي عشان تقرب من ربنا ما أكيد

    هنغرق

    سوا


    هو احنا هنقرب لربنا بالمعاصي


    اللي عايز يقرب من ربنا يختار الطريق الصح


    مش يمشي في طريق ضلمة ويقول أكيد هوصل دا يبقي كده

    بيضحك علي



    نفسه


    أنا بعد القرب ده أرجع تاني أعصي ربنا !!!!!!!


    وحب إيه اللي لسه بحبه لها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    أنا خلاص عرفت حب الرحمن


    قلبي بقى ليه هو وبس


    هي ضايعة اه أنا عارف ربنا يهديها للخير


    بس أنا مش ممكن أمد لها إيدي هي هتغرقني تاني لو رجعت

    أتكلم معاها



    اه أكيد الحاج حسين قالي كده ماتقربش من النار وتقول أنا مش

    هتحرق ..........




    وماتقربش من المعاصي وتقول غرضي طاعة ربنا لا مفيش

    حاجة اسمها كده




    ياااااااه أنا صعبان عليه أوي كل واحد بعيد عن ربنا



    ربنا يعيني إني آخد بإيديهم وأقولهم الطريق من هنا



    وسها ربنا يسخر لها الأخوات اللي يقربوها من ربنا وينوروا


    طريقها .....




    ربنا بعت لكل واحد فينا رسايل كتير زي ما الحاج حسين قال


    بس احنا اللي بنترجم غلط أو مبنفتحش الرسالة أصلاً


    ياااه كام واحد كلمنا عن الإلتزام واحنا بنسد ودانا عنه


    كام داعي قال الطريق من هنا واحنا بعدنا عنه


    أنا بحبك أوي يارب ومقدرش أبعد عنك


    إيه ده الهدايا والجوابات أنا لسه فعلاً متخلصتش منهم


    ياه دول لسه في بيت الحاج حسين !!!!!!!!






    ويذهب عبد الرحمن لمنزل الحاج حسين







    عبدالرحمن: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ازيك يا أمي إيه

    أخبارك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



    زوجة الحاج حسين: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    الحمد لله يابني ازيك عامل إيه ؟؟؟؟؟؟


    عبدالرحمن : الحمد لله بخير

    أنا عارف إن الوقت مش مناسب بس أنا محتاج الشنطة اللي كنت


    جايبها للحاج حسين قبل كده




    زوجة الحاج حسين : لا يابني أبداً مفيش حاجة ثواني وتكون

    عندك



    اتفضل يابني الشنطة أهي لو كنت أعرف بيتك كنت وصلتهالك

    من زمان




    عبد الرحمن: لا أبداً يا أمي ماتتعبيش نفسك


    حضرتك مش محتاجة أي حاجة ؟؟؟؟؟؟؟؟



    زوجة الحاج حسين: جزاك الله كل خير يابني


    عبدالرحمن: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    زوجة الحاج حسين: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته الله

    يرضي عنك


    يابني ...........











    وياخد عبد الرحمن الشنطة وينزل







    عبدالرحمن: ياتري أعمل إيه دلوقتي في الحاجات دي ؟؟؟؟؟




    أروح بها فين وأتصرف فيها ازاي ؟؟؟؟؟؟




    أعمل إيه دلوقتي ؟؟؟؟؟





    الله أكبر الله أكبر











    ويروح عبدالرحمن لأول مرة بعد وفاة الحاج حسين المسجد اللي

    كانوا




    بيصلوا فيه مع بعض



    وبعد انتهاءه من أداء الصلاة ينظر في كل جوانب المسجد


    ويفتكر كل كلام الحاج حسين معاه وأد إيه كان بيحبه








    ياااااه أنا كنت تايه أنا كنت ميت وأنا بعيد عنك يارب



    ياااااه فعلاً أي الفريقين أحق بالأمن


    مين اللي يستحق قلبي ومين يستحق حبي غيرك يارب


    من غيرك يارب نورلي طريقي وبعتلي الحاج حسين يقولي

    الطريق من هنا


    أنا لو مش هخاف وأنا بعصيك يارب هخاف من إيه تاني !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


    أنا أكلم سها تاني وأرمي نفسي في بحر المعصية ليه !!!!!


    وعشان إيه ؟؟؟


    ازاي أبدل نعم ربنا بالمعاصي دي


    اللهم إني أعوذ بك من الزلل


    يامقلب القلوب ثبت قلبي علي دينك






    ويخرج عبد الرحمن من المسجد ويروح لمكان يحرق فيه كل

    الهدايا وكل الجوابات



    يحرقها قبل مايتحرق بالذنوب والمعاصي دي يوم القيامة






    أنا خلاص بقي قلبي كله لله


    أنا مش ورقة.....

    أيوه أنا مش ورقة


    وعمري ماهكون في يوم

    ورقة









    ويروح عبد الرحمن لقبر الحاج حسين





    السلام عليكم أهل الديار من المؤمنين والمسلمين ، وإنا إن شاء


    الله بكم لاحقون نسأل الله لنا ولكم العافية



    أنا مش ورقة زي ما أنت كنت بتوصينا بعد كل درس وتقول


    الملتزمين كتير بس عند الفتن في ملتزم بيبقى جبل ثابت أي



    حاجة


    متأثرش فيه

    جبل ثابت ولو كل اللي حواليه اتهز ووقع هو ثابت بالإيمان


    وفيه ملتزم يبقي ورقة أي حاجة ولو بسيطة تطيره وتوقعه على

    الأرض ........




    ووقتها هيداس عليه .........



    ملتزم ورقة أي حاجة تقطعه وتدمره .........


    أي فتنة ولو بسيطة توقع قلبه وتجيبه الأرض





    سهل إنك تقول أنا ملتزم


    بس الصعب إنك تبقى جبل





    أنت ربيت فيه ازاي أكون جبل ثابت


    وأنا مش هضيع تعبك أبداً .....


    أنا خلاص كل حاجة هتبعدني عن ربنا هسيبها وهحرقها


    كل حاجه هتفكرني بذنوب زمان هبعد عنها







    أيوه أنا مش ورقة






    أنا مش ورقة ياحاج حسين


    أنا مش ورقة يا سها


    أنا مش ورقة لأي حاجة هتبعدني عن طريق ربنا









    ويخرج عبد الرحمن من المقابر


    ويروح البيت







    عبدالرحمن: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    والدة عبدالرحمن: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته مبارك

    ياحبيبي أنت كنت فين ؟؟؟؟؟؟





    محمد اتصل بيك كان قلقان عليك أنت قافل موبايلك ليه ؟؟؟؟؟







    عبدالرحمن: الله يبارك فيكي أنا هتصل بيه دلوقتي أطمنه عليه


    عبدالرحمن: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    محمد: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


    أنت كنت فين يابني كل ده وعملت إيه مع سها ؟؟؟؟؟


    عبدالرحمن: هحكيلك بعدين المهم أنا عايز أفرحك بحاجة



    عايزين الفرحة تبقي فرحتين



    محمد: هتخطب سها ؟؟؟؟؟؟؟



    عبدالرحمن : يابني شيل سها من دماغك الله يهديك ويهدينا



    محمد: ليه كده يابني ممكن تلتزم أنا عايز أفرح بيك بقي




    عبدالرحمن: هههههههههه أنا ابنك ياولدي وللا إيه خليك في

    نفسك


    محمد: الحق عليه


    عبدالرحمن: أنا عايز أعزمك علي خطوبة أسماء


    محمد: نعم وهي دي الفرحة اللي هتبقي فرحتين لا بجد أدخلت

    علي قلبي


    السرور

    عبدالرحمن: يابني الفرح مش هينفع من غيرك ......


    محمد: ليه أنا الكهربا وللا الشربات اللي هتوزعوه


    عبدالرحمن: هههههههههههههه لا أنت اللي أمك داعية عليك



    محمد: هههههههه خفه يلا ياعم مبارك عليكوا



    عبد الرحمن: يابني استني بس أنا مش بقولك أمك داعية عليك

    معناها إيه


    دي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟











    محمد: معناها إيه ؟؟؟؟؟؟؟



    عبدالرحمن: معناها إن أنت العريس ياغبي .......


    محمد: أنت بتتكلم بجد ياعمي !!!!!!!!!!!!



    عبدالرحمن: عمك ههههههههه يلا أنا هستناكوا


    محمد: أنت بتتكلم بجد


    عبدالرحمن: أنا ههزر معاك ياولد ......



    محمد: طب هي موافقة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    عبدالرحمن: ياسيدي هخليها تعصر علي نفسها كيلو لمون


    محمد: ههههههههه ليه هي تطول ؟؟؟؟؟؟


    عبدالرحمن: هتخليني أغضب عليك ياولد وأرجع في كلامي


    محمد: لا خلاص أنا هكلم أبويا وأمي وثواني ونكون عندكوا











    وتمر السنين وتنتهي الكلية ويصبح عبد الرحمن الطبيب الداعية


    وكذلك محمد



    ويتزوج محمد من أسماء ويرزق منها بعبد الرحمن






    محمد: أنت يابني مش ناوي تتزوج بقي ؟؟؟؟


    عبدالرحمن: يابني متشغلش نفسك بيه خليك في نفسك وبطل

    لماضة شوية ......




    محمد: الحق عليه بفكر فيك خايف تبقي عانس


    هو ينفع لفظ عانس يطلق علي الرجال ههههههههههه



    عبدالرحمن: عانس في عينك ........


    أنا يعني لما أفكر في الزواج هستشيرك ليه هههههههه



    محمد: أنا هقولك لأختك أسماء تدور لك علي عروسة



    عبدالرحمن: ابعد عني بس أنت وأسماء وأنا هبقي كويس صحيح

    ماجمع إلا أما وفق



    أنا مصدقت خلصت منكوا كمان عايزين تنقوا العروسة واصطبح

    بوشها


    ليل نهار


    لا أنا مش عايز حاجة من طرفكوا هههههههههههههه



    سيبوني في حالي ربنا هيبعتلي زوجة في الوقت المناسب


    أهم حاجة يابني خليك جبل وماتكونش ورقة يا أبو عبد الرحمن




    محمد: حلوة يا أبو عبد الرحمن دي



    هههههههههههه ورقة هههههههههههه ماشي ياسي كشكول



    وقريب أقولك يا أبو محمد





    عبدالرحمن: ههههههههههههه أبو محمد ................




    الله المستعان


    تمت بفضل الله


 

 
صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. أكثر من 100 ورقة إكسيل للتصميمات
    بواسطة en_ess78 في المنتدى Autodesk AutoCad
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 26 / 10 / 2011, 34 : 02 AM
  2. وتسقط ورقة لتلحقها أخرى
    بواسطة الفارس الملثم في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 04 / 11 / 2010, 58 : 04 PM
  3. ورقة أذكار الصباح والمساء
    بواسطة الفارس الملثم في المنتدى القسم الإسلامي والديني
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 18 / 07 / 2010, 45 : 11 PM
  4. مميز: ورقة فضل صيام عاشوراء
    بواسطة الفارس الملثم في المنتدى القسم الإسلامي والديني
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 23 / 12 / 2009, 01 : 09 PM
  5. عمل ورقة شجر
    بواسطة ahmaad789 في المنتدى الدورات والدروس التعليمية | Photoshop Tutorials & Tips
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 23 / 03 / 2008, 50 : 12 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
الساعة الآن 29 : 02 AM
Powered by vBulletin® Version 4.2.3
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Search Engine Optimization by vBSEO