هل جلست مع نفسك يوما ?
تبكي خشية من الله سبحانه وتعالى .

هل جلست مع نفسك يوما ?
قائلا : "هل الله سبحانه وتعالى راضٍ عني أم هو غضبــان"


هل جلست مع نفسك يوما ?

لمحاسبة نفسك فيما اقترفته من ذنوب.

هل جلست مع نفسك يوما ?
لكي تتوب وتندم على ما اقترفته من ذنوب .

هل جلست مع نفسك يوما ?
لحساب كم من الذنوب التي اقترفتها اليوم فقط .

هل جلست مع نفسك يوما ?
وسألتها"لماذا خلقنا اللـــه سبحانه وتعالى" .

هل جلست مع نفسك يوما ?
هل جلست يوما تتدبر في خلق الله .

هل جلست مع نفسك يوما ?
تتأمـل كيف زين الله السماء الدنيا بالنجوم .

هل جلست مع نفسك يوما ?
وتساءلت كيف سوف يكون حالك في القبر .

هل جلست مع نفسك يوما ?
لمعرفة ما هي حقوقك وواجباتك .

هل جلست مع نفسك يوما ?
جلسة محاسبة في كيفية الخروج من المعاصي .

هل جلست مع نفسك يوما ?

وقلت في نفسك "ما فائدة الأموال التي اجمعها عند رحيلي من الدنيا.

هل جلست مع نفسك يوما ?
وقلت "كيف لي أن أعصي الله وهو يراقبني الآن".

هل جلست مع نفسك يوما ?

وعزمت على ترك أصدقاء الســوء .

هل جلست مع نفسك يوما ?
قائلا " لماذا يقوم الناس لصلاة قيام الليل وما الأجر الذي فيها

هل جلست مع نفسك يوما ?
قائلا " هل صلاتي مقبولة أم لا".

هل جلست مع نفسك يوما ؟
قائلا " هل ميزان حسناتي يطغى على سيئاتي"

من جلس مع نفسه وبكى خشية من الله سبحانه وتعالى ففي قلبه إيمان وصلاح .

أما من لم يخشع ولم يبكي يوما خشية من الله سبحانه وتعالى فهذا قلبه قــاسٍ ومريض وعليه بأن يرطب لسانه بذكر الله
قال الله عز وجل : ألا بذكر الله تطمئن القلوب.

تمعــن في هذه الآيــة
قال تعالى : { وَاتَّقُوا يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ}.
البقرة:281

ألم تعي في قول الله سبحانه وتعالى :
{ يَوْمَ تَشْهَدُ عَلَيْهِمْ أَلْسِنَتُهُمْ وَأَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ} .
سورة النور24

من أروع ما قرأت بتصرف يسير

هديتكم هذة المرة


همسة غالية جدا من القلب
المسجد


فما المسجد بناء ولا مكاناً كغيره من البناء والمكان ، بل هو تصحيح للعالم الذي يموج من حوله و يضطرب ، فإن الحياة أسباب الزيغ والباطل والمنافسة والعداوة والكيد ونحوها ، وهذه كلها يمحوها المسجد ، إذ يجمع الناس مراراً في كل يوم على سلامة الصدر ، وبراءة القلب و روحانية النفس ، ولا تدخله إنسانية الإنسان إلا طاهرة منزهة مسبغة على حدود جسمها من أعلاه و أسفله شعار الطهر الذي يسمى الوضوء ، كأنما يغسل الإنسان آثار الدنيا عن أعضائه قبل دخول المسجد .

وإنما جماع الخير في ارتياد المسجد ، وذخيرة المسجد نعم زاد الانطلاق