بالرغم من تسبب غازات الدفيئة في حدوث ظاهرة الاحتباس الحراري على الكرة الأرضية،


والتي نجم عنها تزايد درجة حرارة الأرض بوجه عام، إلا أن فريق آخر من الباحثين يتوقعون تزايد برودة فصل الشتاء في عدد كبير من المناطق في العالم بسبب تراجع النشاط الشمسي حاليا.‏
وقد أكد علماء ألمان على وجود علاقة بين تراجع نشاط الشمس وزيادة برودة فصول الشتاء في أوروبا، حيث يعيق تراجع نشاط الشمس وصول الرياح الدافئة القادمة من المحيط الأطلنطي إلى أوروبا.‏
من جهة أخرى، ذكر باحثون أن ما توصلوا إليه لا ينفي ولا يغير من مسؤولية الإنسان تجاه البيئة، وان احد الأسباب المباشرة لظاهرة الاحتباس الحراري هو بسبب نشاطات الإنسان غير المسئولة تجاه البيئة.‏