Follow us on Facebook Follow us on Twitter Linked In Flickr Watch us on YouTube My Space Blogger
التسجيل
النتائج 1 إلى 5 من 5

امرأة الشهيد تهدهد طفلها

هذا الموضوع : امرأة الشهيد تهدهد طفلها داخل المنتدى العامالتابع الي قسم ملتقى الأعضاء : السلام عليكم كلمات احببت ان تشاطروننى اياها كتبها الاديب الراحل هاشم الرفاعى لا تخيتلف معانيها عن واقعنا الحاضر اتركمم معها ...

  1. #1

    الصورة الرمزية ابومعاذ
    عضو مميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    الدولة
    وطنى هنا او قل هنالك حيث يبعثها المنادى الله اكبر
    المشاركات
    1,116
    Thanks
    0
    Thanked 9 Times in 7 Posts
    معدل تقييم المستوى
    39

    امرأة الشهيد تهدهد طفلها

    السلام عليكم

    كلمات احببت ان تشاطروننى اياها

    كتبها الاديب الراحل هاشم الرفاعى

    لا تخيتلف معانيها عن واقعنا الحاضر

    اتركمم معها

    ....................

    نم يا صغيري إن هذا المهد يحرسه الرجـــــــاء
    من مقلة سهرت لآلام تثور مع المســــــــــــاء
    فأصوغها لحناً مقاطعه تَأَجَّجث في الدمــــــــاء
    أشدو بأغنيتي الحزينة ثم يغلبني البكـــــــــاء
    وأمد كفي للسماء لأستحث خطى السمــــاء
    ـــــــــــــــــــ
    نم لا تشاركنــي المــــــــــــرارة والمحـــــــــن
    فلسوف أرضعــــك الجـــــــــراح مع اللبـــــــــن
    حتى أنال على يديك مني وهبت لها الحيــــاة
    يا من رأى الدنيا ولكن لم يرَ فيها أبـــــــــــــــاه
    ــــــــــــــ
    ستمر أعوام طويلـة في الأنين وفي العـــــذاب
    وأراك يا ولدي قوي الخطو موفــــور الشبـــــاب
    تأوى إلى أم محطمــــــــة مُغَضـَّنَةِ الإيهــــــاب
    وهنا تسألني كثيراً عن أبيــــك وكيف غــــــاب
    الس

    هذا ســــــؤال يا صغيري قــــد أعد له جـــواب
    ـــــــــــــــــ
    فلئـــــن حييت فسـوف أســـــــــرده عليــــــك
    أو مت فانظـــر من يُســـــــــِرُّ به إليــــــــــــــك
    فإذا عرفت جريمـة الجاني وما اقترفت يــــــداه
    فانثر على قبري وقبر أبيك شيئـاً من دمـــــــاه
    ـــــــــــــــ
    غدك الذي كنا نؤَمل أن يصـــــــــاغ بالـــــــورود
    نسجوه من نار ومن ظلم تدجــــج بالحديــــــد
    فلكل مولود مكـــان بين أســــــراب العبيـــــــد
    المسلمينَ ظهورهم للسوط في أيدي الجـنود
    والزاكمين أنوفهم بالترب من طول السجــــــود
    ــــــــــــــــ
    فلقـــد ولــــدت كي تـــــــــــرى إذلال أمــــــــــة
    غفلت فعاشـــــت في دياجيـــــــر الملمــــــــــة
    مات الأبيُّ ولم نسمع بصوت قد بكــــــــــــــــــاه
    وسعوا إلى الشاكي الحزين فألجموا بالرعب فاه
    ــــــــــــــــ
    أما حكايتنا فمن لون الحكايــــــات القديمـــــــــة
    تلك التي يمضي بها التاريخ دامية أليمـــــــــــــة
    الحاكم الجبار والبطش المسلح والجريمـــــــــــة
    وشريعة لم تعترف بالرأي أو شرف الخصومـــــــة
    ما عاد في تنورها لحضارة الإنسان قيمــــــــــــة
    ـــــــــــــــــ
    الحـــــــــــــرُ يعـــــــرف ما تريــــد المحكمــــــــة
    وقُضاتـــــــــه سلفـــــــــاً قــــــــد ارتشفــوا دمه
    لا يرتجي دفعاً لبهتان رمـــــــــاه به الطغـــــــــاة
    المجرمون الجالسون على كراسي القضـــــــــاة
    حكموا بما شاءوا وسيق أبوك في أغلالـــــــــــه
    ـــــــــــــــــ
    قد كان يرجو رحمـــة للنـــــــاس من جــــــــلاده
    ما كان يرحمه الإلــــــــه يخون حب بـــــــــــلاده
    لكنه كيـد المُدِل بجنـــــــــــده وعتــــــــــــــــاده
    المشتهى سفك الدمـــاء على ثــــــــــرى رواده
    ـــــــــــــــ
    كذبوا وقالوا عـــن بطولتــــــــــه خيانــــــــــــــــة
    وأمامنا التقريـــــــــر ينطــــــــــــق بالإدانــــــــــة
    هذا الذي قالوه عنه غداً يردد عـن ســــــــــــواه
    ما دمت تبحث عن أبِيٍّ في البلاد ولا تــــــــــراه
    ــــــــــــــــ
    هو مشهد من قصة حمراء في أرض خضيبـــــــة
    كُتبت وقائعها على جدر مضرجة رهيبـــــــــــــــة
    قد شاهدها الطغيان أكفاناً لعزتنا السليبـــــــــة
    مشت الكتيبة تنشر الأهوال في إثر الكتيبـــــــة
    والناس في صمت وقد عقدت لسانهم المصيبـة
    ـــــــــــــــ
    حتى صدى الهمســـــــــات غشـــــــاه الوهـــن
    لا تنطقـــــوا إن الجـــــــــدار لــــــــــــــــــــه أذن
    وتخاذلوا والظالمون نعالهــم فوق الجبـــــــــــــاه
    كشياه جزار وهل تستنكر الذبح الشيـــــــاه؟؟
    ــــــــــــــــ
    لا تصغي يا ولــــدي إلى ما لفقـــــــــــوه ورددوه
    من أنهم قاموا إلى الوطن السليب فحـــــــــرروه
    لو كان حقاً ذاك ما جاروا عليه وكبلـــــــــــــــوه
    ولما رموا بالحر في كهف العــــــذاب ليقتلــــــوه
    ولما مشوا بالحق في وجه السلاح ليخرســــوه
    هذا الذي كتبـــــــوه مسمــــــــــــــوم المـــذاق
    لم يبق مسموعــــاً ســـــــوى صوت النفــــــاق
    صوت الذين يقدسون الفـــــرد من دون الإلـــــــه
    ويسبحون بحمده ويقدمون له الصـــــــــــــــــلاه



    هاشم الرفاعى


    ولمن خاف مقام ربه جنتان
    MY WEB

    Interior

  2. #2
    الصورة الرمزية sindbad
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    uae
    المشاركات
    3,482
    Thanks
    0
    Thanked 2 Times in 2 Posts
    معدل تقييم المستوى
    82
    بارك الله فيك اخي ابومعاذ على المشاركة الرائعة والمعبرة
    قصيدة تختصر كثير من المعاني والمحن التي نعيشها بين ابياتها القليلة
    انا اعشق شعر هاشم الفاعي من الصغر
    قرات له ديوانه مئات المرات....حتى اني احفظ الكثير من قصائده
    وخاصة قصيدته الرائعة
    رسالة في ليلة التنفيذ

    ابتاه ماذا قد يخط بنان.....والحبل والجلاد منتظران
    هذا الكتاب اليك من زنزانة...مقرورة صخرية الجدران
    ......

  3. #3
    الصورة الرمزية k o g d
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    العمر
    27
    المشاركات
    8,660
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    195
    شكرا لك اخي ابو معاذ على القصيدة الجميلة ..
    مع اني لم افهم كل كلماتها .. لكنها قصيدة معبرة بالفعل ..

    اخي بشار .. اختيار جميل جدا للابيات . بارك الله فيك

    تحياتي للجميع ..
    سلام عليكم

  4. #4
    الصورة الرمزية azurite
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    الدولة
    فلسطين - uae
    العمر
    31
    المشاركات
    2,058
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    54
    مشكور اخي ابو معاذ
    على هذه المشاركة الرائعة
    ولو تضع لنا ديوانه انت او الاستاذ سندباد
    لنحمله ونستفيد من هذا الشعر الجميل

  5. #5
    الصورة الرمزية البروفوسور
    مصمم متميز

    الحالة
    غير متصل
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    2,599
    Thanks
    0
    Thanked 0 Times in 0 Posts
    معدل تقييم المستوى
    63
    بارك الله فيك قصيدة جميلة جدا.......تحياتي


 

 

المواضيع المتشابهه

  1. امرأة من الجنة
    بواسطة waleed_ali في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08 / 02 / 2013, 23 : 11 PM
  2. اول مسجد فى تركيا من تصميم امرأة
    بواسطة waleed_ali في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 05 / 02 / 2013, 58 : 01 PM
  3. الشهيد
    بواسطة ’Hema في المنتدى عرض ونقد الأعمال | Exhibition & Criticism Designs
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 31 / 01 / 2013, 58 : 04 PM
  4. عندما تترك الام طفلها مع والده
    بواسطة ام اياد في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 07 / 06 / 2009, 53 : 08 AM
  5. فيديو : الدرس الخامس عشر - يد امرأة الية !!
    بواسطة sobhi62 في المنتدى الدورات والدروس التعليمية | Photoshop Tutorials & Tips
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 21 / 02 / 2009, 07 : 01 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
الساعة الآن 30 : 03 AM
Powered by vBulletin® Version 4.2.3
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Search Engine Optimization by vBSEO